البوابة نيوز : وزير الزراعة يفتتح توسعات معهدي الهندسة الوراثية وتكنولوجيا الأغذية (طباعة)
وزير الزراعة يفتتح توسعات معهدي الهندسة الوراثية وتكنولوجيا الأغذية
آخر تحديث: الإثنين 09/12/2019 03:17 م أميرة سالم
جاب من الافتتاح
جاب من الافتتاح

افتتح الدكتور عز الدين أبوستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، اليوم الاثنين، توسعات معهد بحوث الهندسة الوراثية الجديدة بالدور العلوي، والتي يبلغ عددها نحو 8 معامل من بينها: الضغوط البيولوجية من حرارة وملوحة وجفاف، ومعمل السرولوجي، ومعمل النانو بيوتكنولوجي، فضلًا عن معمل التدريب والقاعة الملحقة بها، وغرفتين لنمو النبات، وذلك بهدف إنتاج نباتات مقاومة للظروف البيئية غير الملائمة.
كما افتتح وزير الزراعة أيضًا على هامش ورشة العمل السنوية والتي أقيمت تحت عنوان: "تطبيقات التكنولوجيا الحيوية حلول للتحديات الزراعية"، الصوبات الزراعية التجريبية التابعة للمعهد والبالغ عددها 3 صوب تم تجديدها جميعًا، وزراعتها بالبطاطس، وذلك ضمن المشروع القومي لإنتاج البطاطس، لتكون باكورة الإنتاج المحلي من تقاوي البطاطس لتقليل استيرادها من الخارج.
وافتتح أبوستيت، التجديدات والتوسعات الخاصة بمصنع الصويا، والتابع لمعهد بحوث تكنولوجيا الأغذية، والذي تم إنشاؤه عام ١٩٩٤ بمنحة أمريكية من جامعة إلينوي، حيث يعتبر أول مصنع في الشرق الأوسط في هذا المجال، وتبلغ سعته اليومية نحو ٢ طن، ويضم المصنع الخط الجاف لإنتاج دقيق الصويا وزيت الصويا ومركز بروتين (بديل للحوم) وايضًا إنتاج قشر الصويا والذي يستخدم كأعلاف، فضلًا عن الخط الرطب والذي تم تشغيله بعد فترة توقف، حيث ينتج منتجات الألبان مثل حليب الصويا، زيادى الصويا، أيس كريم الصويا، وحليب رايب الصويا وأيضًا صوص الصويا.
كما افتتح المخبز البلدي التابع للمعهد بعد تجديده، حيث يقوم بإنتاج وتطبيق تجارب الخبز مثل إنتاج خبز دقيق الحبة الكاملة وايضًا احلال دقيق القمح بنسب 20%، لكل من دقيق الشعير والذرة الرفيعة والذرة الشامية البيضاء، كما ينتج خبزا بلديا للعاملين بالمركز بأسعار مخفضة.
وقالت الدكتورة إيمان سالم، مدير المعهد، إن المعهد يستهدف الارتقاء بجودة المنتجات الغذائية وإنتاج غذاء آمن صحيًا مرتفع القيمة الغذائية وذو تكلفة مناسبة مع الوصول بتلك المصنعات إلى المستوى الذي يتماشي مع المواصفات القياسية الدولية مما يعمل على زيادة قدرتها التنافسية، فضلًا عن نقل التكنولوجيا الحديثة وطرق رقابة الجودة والسلامة الغذائية لمصانع الأغذية، والمساهمة في حل بعض من المشكلات القومية بغرض تقليل الاستيراد.
رافق الوزير خلال الافتتاحات الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، والدكتور عادل عبدالعظيم وكيل مركز البحوث الزراعية للإرشاد والتدريب، والدكتورة شيرين عاصم وكيل المركز للبحوث والدراسات، والدكتور سامي درويش وكيل المركز للإنتاج، وعدد من مديري المعاهد والمعامل وقيادات وزارة الزراعة.