البوابة نيوز : وش إجرام.. حكاية جثة مسنة الزيتون والقطة المذبوحة (طباعة)
وش إجرام.. حكاية جثة مسنة الزيتون والقطة المذبوحة
آخر تحديث: الأربعاء 29/05/2019 09:01 ص مي محمد
وش إجرام.. حكاية
في لحظات قد نفقد السيطرة على أعصابنا، ونرتكب أفعال إجرامية غير متوقعة، ضد أقرب الناس لدينا، وهذا ما حدث داخل منطقة الزيتون، حيث قامت ربة منزل تدعى "أ.ع"، بقتل والدتها المسنة البالغة من العمر 80 عاما، ليس هذا فقط فقد بل قامت بذبح " قطتها" ووضعتها على الجثة، وسط ذهول من الحاضرين.
الواقعة بدأت منذ فترة عندما كانت تعيش المتهمة وشقيقتها مع والدتهما بالمنزل حياتهم تسير بشكل طبيعي، فالمتهمة تذهب إلى عملها ومن ثم تعود، هكذا استمر حالهم حتى يوم الواقعة أصيبت المتهمة بحالة من الهياج العصبي حال تواجد شقيقتها بالخارج مما دفعها إلى التعدي على والدتهما بآلة حادة مقص وأصابتها بعدة جروح طعنية.
ولم تكتفِ بذلك بل قامت بذبح القطة الخاصة بوالدتها ووضعتها على جثتها ووقفت بجوارهما، وفي تلك اللحظة حضرت شقيقتها الأخرى ورأت المنظر وأصيبت بحالة من الذهول فاتصلت بشقيقهما الذي حضر مسرعا وحال الإمساك بشقيقتهما المتهمة ولكنها أصابته بجروح، وبعد دقائق تمكن من السيطرة عليها واتصل بالشرطة، التي حضرت سريعا وسلم لهم شقيقته، وأكد أنها مريضة نفسيًا منذ عدة سنوات وسبق علاجها بأحد مستشفيات الطب النفسي لمدة 6 شهور، وبتاريخ الواقعة انتابتها حالة من الهياج قامت على إثرها بارتكابها الواقعة ولا أحد يعلم السبب.