البوابة نيوز : وش إجرام.. حكاية التمثال الأثري وجثة الطفل (طباعة)
وش إجرام.. حكاية التمثال الأثري وجثة الطفل
آخر تحديث: الثلاثاء 26/03/2019 09:01 ص مي محمد
وش إجرام.. حكاية
لم يكن يعلم "س. ع"، الطفل صاحب الـ5 سنوات، بأنه سيدفع حياته ثمنًا لخلاف كان بين والده وبين مجموعة من الأفراد بسبب الآثار، تفاصيل كثيرة حول الواقعة كشفتها التحقيقات التي أجرتها نيابة مركز إمبابة، حيث تبين أن والد المجني عليه، قد تعرف على ثلاثة أفراد وهم "ع.أ"، "و.ي"، "م.أ"، يعملون في مجال الاتجار بالآثار، من بينهم أحد جيرانه.
ومع مرور الوقت عثر والد المجني عليه على تمثال أثري، وأخبر الثلاثة متهمين بذلك، وعرض عليهم التمثال، وطلب منهم مبلغا ماليا، ولكنهم لم يملكوا المال الكافي لشراء التمثال، ما دفعهم إلى التفكير في حيلة ذكية، وهي خطف نجل المجني عليه، حتى يتمكنوا من الحصول على التمثال دون دفع المال.
وبالفعل قام المتهمون بخطف الطفل، وساوموا والد المجني عليه على تسليمهم التمثال مقابل إعادة الطفل، ولكن والد الأخير رفض ذلك، ما دفع المتهمين إلى قتل الطفل حتى لا يتعرف عليهم لكون أحد المتهمين من جيران المجني عليه، وبعدها تخلصنا من جثته، بإلقائها في نهر النيل بمنطقة منشأة القناطر.
وبعد العثور على الجثة قامت الأجهزة الأمنية بعمل التحريات اللازمة حول الواقعة، والتي من خلالها تم التعرف على هوية المتهمين، وبإعداد كمين، تمكن رجال المباحث من القبض عليهم.