البوابة نيوز : مقتل شاب على يد صديق عمره بالإسكندرية (طباعة)
مقتل شاب على يد صديق عمره بالإسكندرية
آخر تحديث: الثلاثاء 23/02/2021 12:10 ص منتصر سليمان _ محمود الهلالي
شقيقة الضحية
شقيقة الضحية
20 عاما من الكفاح قضاها "أحمد.س" باحثا عن النجاح، ترك منزله بمنطقة الشرابية بالقاهرة وتوجه إلى محافظة الإسكندرية من أجل إثبات الذات.
هناك بإحدى مناطق المنتزة بالإسكندرية عاش "أحمد.س" وقام بفتح محل لبيع الفضة ونجح مشروعه.
وفي أحد الأيام تعرف على أحد الشباب ونشأت بينهما علاقة صداقة وفي أحد الأيام استضافه في منزله ولكن ذلك الشاب كان قد طمع في ثروة أحمد وقرر سرقته وبالفعل قام بخنقه وسرقته والهروب ولكنه سقط في قبضة رجال المباحث.
تقول شقيقة الضحية أن المجني عليه لم تكن هناك أي عداوات بينه وبين أحد، ومنذ دفنه حتى اللحظة والأسرة تعيش في حالة حزن دائم مطالبين بالقصاص من المتهم.
يقول شقيق الضحية لـ"البوابة نيوز" أن شقيقه قرر السفر إلى الإسكندرية للعمل، واتجه للعمل في الاتجار بالفضة، وكان يعيش داخل شقة سكنية بمفرده، وبعد فترة من كفاحه والعمل ليلا ونهارًا من أجل إثبات الذات، نجح في مجال عمله بالتجارة.
وأضاف شقيق الضحية، أن المتهم استغل صداقته مع شقيقه وتسلل مرض الطمع إلى قلبه، وقرر أن يقتله، وفى ليلة الواقعة، كان المجني عليه قد استضاف المتهم إلى شقته، فقام بخنقه ووضعه على السرير وقام بتغطيته، واستولى على مسروقات وفر هاربًا.
وطالبت أسرة المجنى عليه بالقصاص من المتهم حتى تهدأ نار الأسرة خاصة أن المجنى عليه لم يرتكب ذنبًا في حق المتهم سوي أنه وثق فيه.
كانت البداية عندما ورد بلاغ إلى قسم شرطة المنتزة يفيد العثور على جثة أحد الأشخاص داخل شقته المستأجرة، وتم تشكيل فريق بحث، وتم التوصل إلى هوية المتهم وضبطه، وتم العثور بحوزته على 4 هواتف محمولة وكمية من المشغولات الفضية، كما أنه اعترف بارتكابه الواقعة، وسرقة هاتفين محمول، وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.