رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
علي التركي
علي التركي

علي التركي يكتب: مؤشرات قصور وعجز الهيكل الإداري داخل المواقع الإخبارية «78»

الإثنين 25/مارس/2019 - 10:56 م
طباعة

يتوقف 20% من نسبة نجاح أي موقع على جودة النظام الإداري الداخلي، ونسبة انضباط فريق العمل في الحضور والغياب والتأخيرات والانتماء إلى المؤسسة وأهدافها.

وهنا نقوم بإجراء عملية تقييم للأوضاع والمشكلات المتعلقة بطريقة الإدارة بشكل عام، والتنظيم بشكل خاص، والتي ساعدت في الوصول إلى الوضع السيئ الذي نراه الآن، ونحاول تغييره.

فقد يعاني النظام الإداري، داخل الموقع من هشاشة، ساعدت في إحداث حالة فوضى؛ بسبب سوء اختيار فريق العمل، وسوء التنظيم وتحديد المهام والعلاقات بين الأفراد داخل الموقع، وسلطات كل عضو مشارك في المنظومة، وهو ما ساهم في بناء عراقيل أمام تحقيق أهدافك.

وبالتالي يجب أن نجري عملية تقييم لحجم الإنجازات التي حققها الموقع؛ للوصول إلى الأهداف الموضوعة مسبقًا، وأداء فريق العمل، وقدرة اللوائح على ضبط وتيرة العمل، وفاعلية معايير قياس الإنتاجية في خدمة مصالح الموقع

مؤشرات قصور وعجز النظام الإداري

وتظهر مؤشرات القصور في النظام الإداري الداخلي للموقع، عندما تزداد مظاهر التقصير في العمل والتأخير والأعمال الخاطئة، والرعونة في أداء المهام، وافتقاد سياسات الثواب والعقاب للفاعلية اللازمة، والجهد الضائع في عمليات غير مجدية، وتضر بعملية النشر.

ونرصد عددًا من مظاهر القصور التي تستوجب إعادة الهيكلة على النحو التالي:

v زيادة عدد المستويات الإدارية داخل الموقع دون مبرر ما يسبب الازدواجية.

v توزيع الوحدات والأقسام وفقًا لتقسيمات جغرافية غير ملائمة

v سوء استخدام المديرين والقادة داخل الموقع للسلطة.

v عدم قدرة المديرين والقادة داخل الموقع على تحمل مسؤولياتهم.

v اكتشاف أساليب إدارية أفضل وتسهل العمل على فريق التحرير.

v تراجع الموقع على المستوى التحريري والإداري.

v حدوث تغيير في الأهداف «الاستراتيجية والتكتيكية والتشغيلية» للموقع.

v عدم قدرة الهيكل التنظيمي الحالي على مجاراة تغيير أنشطة الموقع وخطة النمو المستهدفة.

لكن أكبر مؤشرات القصور في التنظيم هو تنامي قوة التنظيم غير الرسمي، فأي موقع أو مؤسسة يحتوي على نوعين من التنظيمات على النحو التالي:

التنظيم الرسمي 

هو الهيكل الرئيسي الذي كونته بنفسك، واخترت قياداته وعناصره وفقًا للسمات التي يتمتعون بها باعتبارهم القادرين على تحقيق الأهداف

ينشأ التنظيم الرسمي لتحديد السلطات والمسؤوليات بهدف تحقيق أهداف المؤسسة، وهو الخطوة التي نتحدث عنها الآن.

ويتم تشكيل التنظيم الرسمي بشكل مرتب تصاعدي وتنازلي وفقًا للوظائف والصلاحيات، بهدف تحقيق الأهداف الإدارية والتحريرية والإعلانية للموقع، ويضم هذا التنظيم القادة الرسميين.

التنظيم غير الرسمي

ينشأ التنظيم غير الرسمي خلال مراحل العمل داخل الموقع، فتظهر المواهب والقيادات القادرة على الإدارة، وتفرزهم دورة العمل الطبيعية، وأيضًا مراكز القوى التي تتحكم في دورة العمل، وترى في نفسها القدرة على القيام بمهام إضافية وأحقيتها في وظائف قيادية أفضل.

ولا يمكن وضع تصور مسبق عنه، لأنه يتسم بالعشوائية والفوضوية وانتشار الوشاية والنميمة، ويتبع سلوكيات لا تمت للقيادة بصلة لإظهار قدراته

وعندما يعجز التنظيم الرسمي عن أداء دوره وتحقيق أهداف المؤسسة والأفراد العاملين بها، ينمو التنظيم غير الرسمي بمجرد إجماع عدد من المرؤوسين على هدف معين.

ويسعى التنظيم غير الرسمي لتحقيق الأهداف الشخصية لبعض الأفراد، وإشباع الحاجات الإنسانية كالترقيات ورفع الأجور.

وتأتي خطورة التنظيم غير الرسمي في قدرته على نشر حالة من الفوضى؛ كلما زاد حجمه وتأثيره مثل «النميمة والصراعات والانقسامات».

ولا يمكن القضاء على التنظيم غير الرسمي، لأنه كيان عشوائي ينمو تلقائيًّا بمجرد إدارة العمل، لكن يمكن التحكم فيه بشكل إيجابي في إتاحة الفرصة لبعض المهرة والأكفاء في قيادة مراحل معينة من العمل، ودعمهم بالحوافز المادية والمكافآت.

ويضم هذا التنظيم ما يسمى القائد غير الرسمي «Informal»، وهو لا يحتل أي مناصب وليست لديه سلطات، لكنه يمتلك كل مواصفات القيادة والمهارة الإدارية والفنية، والتأثير، ويعتبر من ركائز أي موقع أو منظومة، وتلك النوعيات تقود العمل داخل المنظومة ويتم الاعتماد عليه في قيادة فرق العمل تدريجيًّا

ويمكن لمثل تلك النوعيات أن تصبح قادة المستقبل بالنسبة للموقع، وفقًا لما تقدمه من مهارات.

للتواصل:

علي التركي

مدير عام تحرير موقع «البوابة نيوز»

Ali_turkey2005@yahoo.com

مقالات تهمك:-

مبادرة لإنقاذ الصحافة الإلكترونية «1»

لماذا «جوجل» منقذ الصحافة الإلكترونية؟ «2»

لماذا تخسر المواقع الإخبارية مع «جوجل»؟ «3»

كيف تربح المواقع الإخبارية؟ «4»

الكيان المؤسسي في المواقع الإخبارية.. الفريضة الغائبة «5»

فن صناعة المواقع الإخبارية.. «التخطيط» «6»

تصور مبدئي لإنشاء موقع إخباري ناجح «7»

شركات الإنترنت وتدمير «صحافة الفيديو».. «8»

كيف تحمي موقعك من النصابين؟ «9»

7 يفسدون موقعك الإخباري «10»

«مسمار جحا» في قانون الصحافة «11»

«أنا منافق إذا أنا موجود».. «12»

عن أزمة الصحافة.. كيف تصنع بطلًا من ورق؟ «13»

العلاقة بين الصحفي والمصدر «تجارة رقيق».. «14»

«التصميم التجاوبي» والمواقع الإخبارية «15»

«الذهنية الورقية» تحرق المواقع الإخبارية «16»

الصحافة الورقية «ماتت».. والإلكترونية مريضة بـ«التوحد»! «17»

«الصحافة» و«فيس بوك» صراع دائم وهدنة مؤقتة «18»

عبدالله كمال ونبوءة المحتوى المتعمق في المواقع الإخبارية «19»

هل تستطيع «الذهنية الإلكترونية» صناعة صحيفة ورقية؟ «20»

كيف جعلت الصحافة الإلكترونية «العلم في الراس والكراس»؟ «21»

لماذا تلجأ المواقع الكبرى إلى «الزيارات الوهمية»؟! «22»

المعايير الرئيسة لتقييم جودة المواقع الإخبارية «23»

لماذا كتاب «صناعة المواقع الإخبارية»؟ «24»

"صناعة المواقع الإخبارية".. مهام فريق التسويق «25»

صناعة المواقع الإخبارية.. التسويق لا يعني الزيارات فقط! «26»

10 أخطاء تسويقية تقع فيها المواقع الإخبارية؟ «27»

الخطة التسويقية للمواقع الإخبارية «28»

كيف نختار المعلومات الصالحة للنشر؟ «29»

دراسة السوق وتحديد الأهداف التسويقية للمواقع الإخبارية «30»

استراتيجيات ومحاور خطة التسويق في المواقع الإخبارية «31»

6 مهام رئيسة لقيادات المواقع الإخبارية «32»

«دورة النشر» في المواقع الإخبارية «33»

هل اجتماعات التحرير مضيعة للوقت؟ «34»

المشكلات التحريرية في المواقع الإخبارية «35»

السياسة التحريرية.. لعنات وتجاوزات «36»

4 عناصر تتحكم في السياسة التحريرية «37»

كيف نضع السياسة التحريرية للموقع؟ «38»

المحتوى الصحفي القصير.. المشكلات والتحديات «39»

المحتوى المتعمق.. نكون أو لا نكون! «40»

كيف نختار موضوعات الـ«Top Story»؟ «41»

المراجع التحريري.. المهام والصلاحيات والمسئوليات «42»

المراجع اللغوي.. المهام والمسئوليات والصلاحيات «43»

سكرتير التحرير.. المهام والصلاحيات والمواصفات «44»

رئيس القسم ونوابه.. المهام والصلاحيات والمواصفات «45»

مدير التحرير.. الواجبات والمسئوليات «46»

رئيس التحرير.. المهام والمسئوليات والصلاحيات «47»

الاستراتيجيات الصغيرة.. كيف يفكر مديرو المواقع الإخبارية؟ «48»

كيف يفكر مديرو المواقع الإخبارية الكبرى «49»

كيف يفكر مديرو المواقع الإخبارية المتوسطة؟ «50»

الميزانيات الكبيرة تصنع مواقع صغيرة أحيانًا! «51»

كيف تعمل المواقع الإخبارية متناهية الصغر؟ «52»

كيف تدار المواقع الإخبارية الصغيرة؟ «53»

كيف تدار المواقع الإخبارية المتوسطة؟ «54»

التنظيم المؤسسي للمواقع الإخبارية «55»

10 خطوات لإعداد الهيكل التنظيمي للمواقع الإخبارية «56»

بعد 7 سنوات.. نتائج هجرة المصريين إلى «فيس بوك» «57»

التسويق عبر محركات البحث «58»

تقييم التسويق في المواقع الإخبارية.. حجم الجمهور «59»

هل زيادة الزيارات تعني نجاح المنظومة التسويقية للمواقع الإخبارية؟ «60»

تقييم الجوانب التحريرية في المواقع الإخبارية «61»

عفوًا.. السياسة التحريرية لا تعني تنفيذ رغبات الملاك؟! «62»

«المحتوى هو الملك».. تقييم المواد الصحفية في المواقع الإخبارية «63»

6 محاور رئيسية لتقييم المواقع الإخبارية «64»

المواقع الإخبارية.. الفارق بين «التطوير» و«التغيير» و«التنمية الإدارية» «65»

عوامل نجاح استراتيجية تطوير المواقع الإخبارية «66»

5 عوامل تفرض التطوير على المواقع الإخبارية «67»

أنواع عمليات التطوير في المواقع الإخبارية «68»

أهمية التخطيط لعملية «التطوير» في المواقع الإخبارية «69»

عوامل إنجاح عملية التطوير في المواقع الإخبارية «70»

"
من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟

من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟