رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
علي التركي
علي التركي

علي التركي يكتب: كيف يفكر مديرو المواقع الإخبارية المتوسطة؟ «50»

الجمعة 29/ديسمبر/2017 - 04:47 ص
طباعة
قلنا من قبل إن «الإستراتيجيات»، تهدف إلى زيادة جوانب القوة، وتحسين بيئة العمل، وتعزيز الجهود المبذولة؛ بين إدارات وأقسام الموقع والتنسيق بينها، وتحويل كل ما هو مرغوب إلى الممكن.
وتمنح «الإستراتيجيات الصحيحة»، مزايا جوهرية للمنافسة مع المواقع الأخرى، تساعد في وضع برنامج ذي خطوط عريضة؛ لتحقيق الأهداف، وبيان أولويات الإدارة، وتصحيح العيوب في المسار.
وتتضمن «الإستراتيجيات»، وضع التصور النهائي، الذي يساعد في تحقيق أهداف الموقع، واتخاذ مجموعة من القرارات، التي تحدد الاتجاه، الذي يسير فيه نظام العمل داخل الموقع، واستبعاد خيارات وبدائل، كانت موضوعة من قبل، وأثبتت عدم صلاحيتها، كما تتحكم في شكل خطة العمل التي ستسير عليها، وتحدد شكل المنتج الصحفي، والسياسة العامة، والأسلوب الأمثل؛ للوصول إلى المكانة التي نريد تحقيقها، في سوق المنافسة بين المواقع الإخبارية.
وسنرصد في هذه الحلقة «الإستراتيجيات» التي تتبعها المواقع الإخبارية المتوسطة، للحفاظ على مكانتها في سوق المنافسة والصعود إلى القمة، وترسم أسلوب تعاملها مع المواقع الكبرى.
يطلق البعض على المواقع المتوسطة لقب «المغامرين»، وهي الفئة التي تنتمي إليها المواقع القريبة من المواقع الكبرى والتي تحاول بين الحين والآخر الدخول في الصراع والمنافسة، وقد تحتل الصدارة أحيانا وتستقر في المنتصف أحيانا أخرى.
وتعتمد هذه الفئة من المواقع على حماس ملاكها، لتحقيق مركز متقدم في المنافسة، إذا ما تم التركيز على جوانب ضعف المواقع الكبرى، وغالبا ما تمتلك كوادر بشرية متعددة المواهب والمهارات للقيام بأكثر من دور في الوقت الواحد.
وهذه الفئة دائما ما تشن هجومًا عنيفًا على المواقع الكبرى، كتكذيب الأخبار المنشورة، أو طرح رؤى مختلفة عن الموضوعات محور الاهتمام، للتركيز على أنها تتمتع بموضوعية ومصداقية تفتقدها المواقع الكبرى، لتسبب لها جرحا غائرا يترك أثرا في أذهان القراء.
وفي الغالب تشن هذه الفئة هجوما على قيادات المواقع الكبرى بشكل مستمر، لكشف المخالفات التي يرتكبونها، لإقناع الجمهور بعدم جدوى متابعة المعلومات واستقائها من تلك المواقع.
وتعاني سوق المنافسة من قلة المواقع الإخبارية التي تنتمي إلى هذا النوع، فالجمهور متعطش -دائما- لأفكار المعارضة والاختلاف أكثر من الطابع النمطي المعتاد لـ«القادة والتابعين»، وهو ما يفسر اتجاه الجمهور للمواقع المعارضة واعتبارها بوصلة التوازن.
وتعتمد إستراتيجية المواقع المتوسطة على 4 أنواع من الهجوم على النحو التالي:
1- الهجوم الأمامي:
عبر التشكيك الكامل في مصداقية المواقع الكبرى وموضوعيتها وقادتها، والمحتوى الذي تنشره، وقد يكون بشكل منظم أو مباغت وانتظار السقوط في الفخ، وذلك بهدف لفت انتباه القراء والمعلنين لها.
2- الهجوم الجانبي:
بالاهتمام بالأقسام التي لا تلقى الاهتمام اللازم في المواقع الكبرى، فتستحوذ على الجمهور المهتم بذلك المحتوى وتقدمه له بشكل مكثف، وبالتالي تفريغ المواقع الكبرى وسحب جزء من الزيارات.
3- الهجوم المتعدد:
عبر شن هجوم أمامي بالتشكيك في المواقع الكبرى، وفي نفس الوقت الاتجاه للاهتمام بتقديم محتوى أفضل في الأقسام التي تعاني منها المواقع الأخرى.
4- الهجوم المتجنب:
عبر إهمال التفكير في المواقع الكبرى، والاهتمام بتقديم منتج صحفي مختلف، وجذب جمهور جديد، وغالبا ما يكون للتصميم الجذاب والتطبيقات الجديدة عامل مؤثر.

للتواصل:

علي التركي

مدير عام تحرير موقع «البوابة نيوز»

Ali_turkey2005@yahoo.com

 

مقالات تهمك:-

مبادرة لإنقاذ الصحافة الإلكترونية «1»

لماذا «جوجل» منقذ الصحافة الإلكترونية؟ «2»

لماذا تخسر المواقع الإخبارية مع «جوجل»؟ «3»

كيف تربح المواقع الإخبارية؟ «4»

الكيان المؤسسي في المواقع الإخبارية.. الفريضة الغائبة «5»

فن صناعة المواقع الإخبارية.. «التخطيط» «6»

تصور مبدئي لإنشاء موقع إخباري ناجح «7»

شركات الإنترنت وتدمير «صحافة الفيديو».. «8»

كيف تحمي موقعك من النصابين؟ «9»

7 يفسدون موقعك الإخباري «10»

«مسمار جحا» في قانون الصحافة «11»

«أنا منافق إذا أنا موجود».. «12»

عن أزمة الصحافة.. كيف تصنع بطلًا من ورق؟ «13»

العلاقة بين الصحفي والمصدر «تجارة رقيق».. «14»

«التصميم التجاوبي» والمواقع الإخبارية «15»

«الذهنية الورقية» تحرق المواقع الإخبارية «16»

الصحافة الورقية «ماتت».. والإلكترونية مريضة بـ«التوحد»! «17»

«الصحافة» و«فيس بوك» صراع دائم وهدنة مؤقتة «18»

عبدالله كمال ونبوءة المحتوى المتعمق في المواقع الإخبارية «19»

هل تستطيع «الذهنية الإلكترونية» صناعة صحيفة ورقية؟ «20»

كيف جعلت الصحافة الإلكترونية «العلم في الراس والكراس»؟ «21»

لماذا تلجأ المواقع الكبرى إلى «الزيارات الوهمية»؟! «22»

المعايير الرئيسة لتقييم جودة المواقع الإخبارية «23»

لماذا كتاب «صناعة المواقع الإخبارية»؟ «24»

"صناعة المواقع الإخبارية".. مهام فريق التسويق «25»

صناعة المواقع الإخبارية.. التسويق لا يعني الزيارات فقط! «26»

10 أخطاء تسويقية تقع فيها المواقع الإخبارية؟ «27»

الخطة التسويقية للمواقع الإخبارية «28»

كيف نختار المعلومات الصالحة للنشر؟ «29»

دراسة السوق وتحديد الأهداف التسويقية للمواقع الإخبارية «30»

استراتيجيات ومحاور خطة التسويق في المواقع الإخبارية «31»

6 مهام رئيسة لقيادات المواقع الإخبارية «32»

«دورة النشر» في المواقع الإخبارية «33»

هل اجتماعات التحرير مضيعة للوقت؟ «34»

المشكلات التحريرية في المواقع الإخبارية «35»

السياسة التحريرية.. لعنات وتجاوزات «36»

4 عناصر تتحكم في السياسة التحريرية «37»

كيف نضع السياسة التحريرية للموقع؟ «38»

المحتوى الصحفي القصير.. المشكلات والتحديات «39»

المحتوى المتعمق.. نكون أو لا نكون! «40»

كيف نختار موضوعات الـ«Top Story»؟ «41»

المراجع التحريري.. المهام والصلاحيات والمسئوليات «42»

المراجع اللغوي.. المهام والمسئوليات والصلاحيات «43»

سكرتير التحرير.. المهام والصلاحيات والمواصفات «44»

رئيس القسم ونوابه.. المهام والصلاحيات والمواصفات «45»

مدير التحرير.. الواجبات والمسئوليات «46»

رئيس التحرير.. المهام والمسئوليات والصلاحيات «47»

الاستراتيجيات الصغيرة.. كيف يفكر مديرو المواقع الإخبارية؟ «48»

كيف يفكر مديرو المواقع الإخبارية الكبرى «49»

كيف يفكر مديرو المواقع الإخبارية المتوسطة؟ «50»

الميزانيات الكبيرة تصنع مواقع صغيرة أحيانًا! «51»

كيف تعمل المواقع الإخبارية متناهية الصغر؟ «52»

كيف تدار المواقع الإخبارية الصغيرة؟ «53»

كيف تدار المواقع الإخبارية المتوسطة؟ «54»

التنظيم المؤسسي للمواقع الإخبارية «55»

10 خطوات لإعداد الهيكل التنظيمي للمواقع الإخبارية «56»

بعد 7 سنوات.. نتائج هجرة المصريين إلى «فيس بوك» «57»

الكلمات المفتاحية

"
من تتوقع أن يتوج بلقب الدوري في الموسم الحالي؟

من تتوقع أن يتوج بلقب الدوري في الموسم الحالي؟