رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
علي التركي
علي التركي

علي التركي يكتب: المحتوى المتعمق.. نكون أو لا نكون! «40»

الخميس 30/نوفمبر/2017 - 01:45 ص
طباعة
لا يقصد بهذا النوع من الموضوعات الطويلة «Long Form Content» فقط، بل أي محتوى يعتمد على رصد وتحليل الأحداث والكواليس وإيصال الأفكار مكتملة، فيُكتفى بها عن تصفح روابط كثيرة.
وأغلب الدراسات الحديثة المهتمة برصد اتجاهات الجمهور على شبكة الإنترنت تشير إلى أن المحتوى المتعمق بما فيها الموضوعات الطويلة، أكثر مشاركة وتداولا، إذا كانت دسمة وتتسم بالعمق ومليئة بالمعلومات التي تهم القارئ وتقدم تفسيرات وتحليلات تتسم بالجدية.
وتتجه أغلب المواقع الإخبارية العالمية نحو تطوير المحتوى والدراسات الحديثة تشير إلى أن المستقبل سيكون للموضوعات المتعمقة خصوصا التحليلات والتحقيقات الاستقصائية، باعتبار أنها مستقبل الصحافة الإلكترونية، فمواقع التواصل الاجتماعي اقتصت كثيرا من حصص المواقع الإخبارية من المستخدمين خصوصا الذين يفضلون الأخبار القصيرة السريعة.
ويعد هذا النوع من المحتوى خيارا لا مفر منه، فمع التطور التقني السريع للغاية فإنه ينذر بانهيار منظومة العمل الخبري التقليدي، ولن تجد الصحافة أية خيارات أخرى سوى الاتجاه للمحتوى المتعمق.
ويضم هذا النوع من المحتوى أنواعا كثيرة من المواد الصحفية مثل «الأخبار، والتقارير، والتحقيقات، والإنفوجراف، والتحليلات، والبروفايل، والملفات، وصحافة القوائم»، فالغرض هو العمق في استعراض الأحداث وليس عدد الكلمات.
الإيجابيات
هناك بعض الإيجابيات التي تعود على الموقع جراء الاعتماد على هذا النوع من المحتوى على النحو التالي:
- الموضوعات المتعمقة تنمي روح ابتكار الأفكار والأطروحات الجديدة، وتحفز الإبداع.
- تزيد من إحساس وانطباع القراء بصدق المعلومات المنشورة على المواقع وتقيم روابط صداقة جيدة وتصبح رفيقا لهم أينما وجدوا، وبالتالي يظلون وقتا طويلا في تصفح الموقع.
- تزيد من تأثير الوسيلة الإعلامية لدى المستخدمين، وقدرة الموقع على تغيير اتجاهات وقناعات القراء.
- تظهر القدرات الإبداعية لفريق العمل في الكتابة ومهارات التحليل.
- تحقق مثل تلك الموضوعات نجاحا كبيرا في المواقع الإخبارية التي تتبنى توجهات سياسية معينة، حيث تحتاج إلى تفنيد جميع الحجج والأسانيد التي تستخدمها لخدمة أهدافها التي أنشئت من أجلها.
- تمنح الموقع فرصة تفجير الأزمات والتركيز في الموضوعات ذات الأهمية عند المستخدمين.
- تحقق التفرد والتميز للموقع، فعدد المواقع المهتمة بهذا النوع من المحتوى قليل جدا. 
- أن تكون اللاعب الأول في المحتوى المتعمق أفضل كثيرا من أن تكون ضمن أفضل 10 في نشر المحتوى القصير، فالقراء لا يتذكرون إلا المواقع المؤثرة.
- تغليب المحتوى الأصلي عن المحتوى المنقول خصوصا من الوكالات.
- زيادة جودة المحتوى وخلوه من الأخطاء الإملائية واللغوية.
- تحافظ على أداء ثابت في ضخ الموضوعات عكس المواقع التي تعتمد على الموضوعات القصيرة التي تعاني من ركود خلال أيام الركود المعلوماتي.
- نشر عدد قليل من الموضوعات يساعد في التركيز أكثر في عملية التسويق والترويج.
السلبيات
قد تواجهك بعض المشكلات والسلبيات جراء الاعتماد بشكل أساسي على هذا النوع من المحتوى على النحو التالي:
- قد يعاني الموقع من بعض السلبيات جراء الاعتماد على هذا النوع من المحتوى على النحو التالي:
- يعاني هذا النوع من المحتوى أزمة حقيقية، فإدارات التحرير في المواقع غير مقتنعة بأنه يصلح لقراء المواقع الإخبارية، معتقدين أنه كلما كان الضخ كبيرا للمعلومات كان الإنتاج أكبر ومعدل الزيارات أعلى.
- المواقع التي لجأت إلى هذا النوع من المحتوى لم تثبت نجاحا حتى الآن بالمقارنة بالمواقع التي اعتمدت على المحتوى القصير.
- يتهم هذا النوع من المحتوى بأنه السبب الرئيسي في تعطيل عجلة الإنتاج وبث المعلومات للقراء، وتفقد المواقع الإخبارية سمات التحديث والفورية، فمثل تلك الأنواع تستغرق وقتا طويلا يمكن فيه إنتاج كم كبير من الأخبار والمعلومات والروابط وبثها للجمهور وجلبه سريعا.
- تعطل الإيقاع السريع لصالة التحرير، الوحدة الرئيسية لإنتاج المحتوى، بسبب المجهود الذي يبذل في المراجعة والتدقيق التحريري واللغوي لمثل تلك الموضوعات، فالانطباع السائد أن الصحافة المتعمقة عالية الجودة تعني نقص الإنتاج.
- من الصعب إنتاج عدد كبير من الأفكار الصالحة للنشر بشكل يومي ومستمر، خصوصا في ظل ضعف مستوى الكتابة لدى المحررين.
- الخوف من إهدار وقت طويل لإنتاج محتوى مكتمل ومتعمق، ثم لا يلقى قبولا لدى المستخدمين.
- التركيز في الزيارات أدى إلى تفضيل جلب المستخدمين عن تجويد المحتوى المنشور والرغبة في إنتاج هذا النوع، باعتبار أنها الطريقة الوحيدة لتوليد الإعلانات ودعم اقتصاديات المواقع، خصوصا أن المعلنين أصبحوا يقيسون جدوى دفع المال بمقدار تحويل العملاء من المواقع الإخبارية إلى مواقعهم.
- القراء يصابون بالملل والكسل والإرهاق من قراءة موضوعات طويلة، فالمستخدمون يريدون أخبارا عاجلة يستقون منها المعلومات سريعا ثم يذهبون سريعا.
الحلول
هناك بعض المقترحات يمكن الاستفادة منها للتعامل مع السلبيات التقليدية التي قد تواجهك على النحو التالي:
- حاول قدر الإمكان التنويع بين الموضوعات المتعمقة، فلا تتمسك بأنواع المحتوى التقليدي مثل «التقارير والتحقيقات»، بل قدم محتوى مبسطا ومعمقا في نفس الوقت مثل «الإنفوجراف» و«صحافة القوائم».
- يمكن ابتكار تقنيات متعددة لعرض المحتوى الطويل عبر تقسيمه باستخدام الصور ودعمه بالفيديوهات، وبالتالي إراحة عين المستخدمين وإعطاؤهم فرصة لالتقاط أنفاسهم واستكمال باقي الموضوع.
- يمكن الاعتماد في بعض الأحيان على إعادة تقديم وتحليل موضوعات تم نشرها على استحياء دون تفاصيل في مواقع أخرى.

للتواصل:

علي التركي

مدير عام تحرير موقع «البوابة نيوز»

Ali_turkey2005@yahoo.com

 

مقالات تهمك:-

مبادرة لإنقاذ الصحافة الإلكترونية «1»

لماذا «جوجل» منقذ الصحافة الإلكترونية؟ «2»

لماذا تخسر المواقع الإخبارية مع «جوجل»؟ «3»

كيف تربح المواقع الإخبارية؟ «4»

الكيان المؤسسي في المواقع الإخبارية.. الفريضة الغائبة «5»

فن صناعة المواقع الإخبارية.. «التخطيط» «6»

تصور مبدئي لإنشاء موقع إخباري ناجح «7»

شركات الإنترنت وتدمير «صحافة الفيديو».. «8»

كيف تحمي موقعك من النصابين؟ «9»

7 يفسدون موقعك الإخباري «10»

«مسمار جحا» في قانون الصحافة «11»

«أنا منافق إذا أنا موجود».. «12»

عن أزمة الصحافة.. كيف تصنع بطلًا من ورق؟ «13»

العلاقة بين الصحفي والمصدر «تجارة رقيق».. «14»

«التصميم التجاوبي» والمواقع الإخبارية «15»

«الذهنية الورقية» تحرق المواقع الإخبارية «16»

الصحافة الورقية «ماتت».. والإلكترونية مريضة بـ«التوحد»! «17»

«الصحافة» و«فيس بوك» صراع دائم وهدنة مؤقتة «18»

عبدالله كمال ونبوءة المحتوى المتعمق في المواقع الإخبارية «19»

هل تستطيع «الذهنية الإلكترونية» صناعة صحيفة ورقية؟ «20»

كيف جعلت الصحافة الإلكترونية «العلم في الراس والكراس»؟ «21»

لماذا تلجأ المواقع الكبرى إلى «الزيارات الوهمية»؟! «22»

المعايير الرئيسة لتقييم جودة المواقع الإخبارية «23»

لماذا كتاب «صناعة المواقع الإخبارية»؟ «24»

"صناعة المواقع الإخبارية".. مهام فريق التسويق «25»

صناعة المواقع الإخبارية.. التسويق لا يعني الزيارات فقط! «26»

10 أخطاء تسويقية تقع فيها المواقع الإخبارية؟ «27»

الخطة التسويقية للمواقع الإخبارية «28»

كيف نختار المعلومات الصالحة للنشر؟ «29»

دراسة السوق وتحديد الأهداف التسويقية للمواقع الإخبارية «30»

استراتيجيات ومحاور خطة التسويق في المواقع الإخبارية «31»

6 مهام رئيسة لقيادات المواقع الإخبارية «32»

«دورة النشر» في المواقع الإخبارية «33»

هل اجتماعات التحرير مضيعة للوقت؟ «34»

المشكلات التحريرية في المواقع الإخبارية «35»

السياسة التحريرية.. لعنات وتجاوزات «36»

4 عناصر تتحكم في السياسة التحريرية «37»

كيف نضع السياسة التحريرية للموقع؟ «38»

المحتوى الصحفي القصير.. المشكلات والتحديات «39»

المحتوى المتعمق.. نكون أو لا نكون! «40»

كيف نختار موضوعات الـ«Top Story»؟ «41»

المراجع التحريري.. المهام والصلاحيات والمسئوليات «42»

المراجع اللغوي.. المهام والمسئوليات والصلاحيات «43»

سكرتير التحرير.. المهام والصلاحيات والمواصفات «44»

رئيس القسم ونوابه.. المهام والصلاحيات والمواصفات «45»

مدير التحرير.. الواجبات والمسئوليات «46»

رئيس التحرير.. المهام والمسئوليات والصلاحيات «47»

الاستراتيجيات الصغيرة.. كيف يفكر مديرو المواقع الإخبارية؟ «48»

كيف يفكر مديرو المواقع الإخبارية الكبرى «49»

كيف يفكر مديرو المواقع الإخبارية المتوسطة؟ «50»

الميزانيات الكبيرة تصنع مواقع صغيرة أحيانًا! «51»

كيف تعمل المواقع الإخبارية متناهية الصغر؟ «52»

كيف تدار المواقع الإخبارية الصغيرة؟ «53»

كيف تدار المواقع الإخبارية المتوسطة؟ «54»

التنظيم المؤسسي للمواقع الإخبارية «55»

10 خطوات لإعداد الهيكل التنظيمي للمواقع الإخبارية «56»

بعد 7 سنوات.. نتائج هجرة المصريين إلى «فيس بوك» «57»

"
من تتوقع أن يتوج بلقب الدوري في الموسم الحالي؟

من تتوقع أن يتوج بلقب الدوري في الموسم الحالي؟