رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

من ذاكرة ماسبيرو.. سعاد حسني: "ضهري كان مكسور في فيلم الراعي والنساء ولا أعلم"

الأحد 08/ديسمبر/2019 - 07:21 ص
سعاد حسنى
سعاد حسنى
كتبت - أسماء شعيب
طباعة
في برنامج زووم ولقاء نادر مع السندريلا سعاد حسنى وسلمى الشماع على شاشة القناة الثانية، وحديث حول حياتها ومشوارها الفنى وكواليس فيلم الراعى والنساء سألتها الشماع قائلة: أن الجميع يسأل لماذا سعاد حسنى غائبة.. هل هناك أسباب؟ 
قالت سعاد حسني: «لا طبعا أنا مش غايبة ولا حاجة، كنت تعبانة شوية فعلا وكنت مضايقة وغضبانة جدا غضب شديد قوي»، تقدرى تقولى إن الفن بالنسبة لى كأنه شيء طبيعى كأنه حياة طبيعية، وأشعر أنى ليس لدى شيء أقدمه، لذا ماكنتش بقدم حاجة، حتى الفيلم الأخير، وهو الراعى والنساء، لا أستطيع القول إنى كنت بكل قوتي، كنت متعبة جدا ومع ذلك استغربت أن في حاجات طلعت كويسة في الفيلم بالدرجة دي، كنت بموت في الفيلم كل يوم من الإرهاق كان عندى كسر في ضهرى وماكنتش أعرف.
وتابعت: أما فترة البعد عن التمثيل والشاشة كنت بقرا وبسمع مزيكا وكنت مضايقة وكنت بذهب للطبيب واتكلم معه وأقوله أنا مضايقة جدا ومش عارفة أعمل إيه ويتكلم معى ويقول أنت غلطانة ويخفف الشعور القوى بالضيق اللى عندي، وفى الحقيقة من قبل فيلم الراعى كنت قررت أن أرجع أشتغل، وأنا سعيدة جدا بهذا الفيلم وكان مفاجأة بالنسبة لى أن أقدر أشتغل بكل الإرهاق اللى أنا فيه وبعدين يطلع بعض المشاهد فعلا كويسة، وكان معى مجموعة كلها جميلة يسرا بحبها قوى والزميل أحمد زكى طبعا اشتغلنا مع بعض قبل كده كتير ومعنا البنت الجديدة ميرنا طلعت، فالجو كله كان جميلا وهادئا وكويس والفيلم كان عامل زى الرحلة أكثر منه حاجة تانية. 
وواصلت، عندى موضوعات كثيرة جدا من زملاء في العمل مخرجين ومؤلفين وزملاء في كل المهن وعدد كبير من المشروعات المسرحية والتليفزيونية والأفلام، فأنا أشد حيلى شوية كمان وكل اللى أقدر عليه حاعمله لأن دى طاقة عند الواحد يحب إنها تطلع للجمهور اللى وحشنى جدا وحاعمل بكل طاقتى لإسعاد الجمهور والرجوع بشكل أفضل وأحسن.
ads
"
من يحسم السوبر الإفريقي؟

من يحسم السوبر الإفريقي؟