الإثنين 04 يوليو 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محافظات

المنوفية تستعد لتنظيم احتفالية لدعم ذوى الهمم بـ"أكشاك مجهزة بالبضاعة والكهرباء"

جانب من الاكشاك
جانب من الاكشاك
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تستعد محافظة المنوفية لتنظيم احتفالية بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعى لتوزيع 10 أكشاك لذوى الهمم بالمنوفية من مختلف فئات الإعاقة.

ياتى ذلك فى إطار الدعم المتواصل الذى يقدمه  اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون، محافظ المنوفية، إلى ذوي الهمم فى محافظة المنوفية من أجل توفير فرص تضمن لهم الرعاية الصحية والعمل وتأمين الدخل الكافي لهم والمشاركة في المجتمع بشكل لائق وإنساني.

وأشاد المحافظ  بالتقدم الملحوظ فى مصر فى الآونة الأخيرة، خاصة فى السنوات الماضية، فى مجال دعم وتمكين الأشخاص ذوى الهمم، نتيجة للإرادة السياسية الداعمة والمساندة التى سعت إلى خلق مساحة ومناخ ملائم لتضافر جهود كل شرائح المجتمع من مؤسسات وهيئات وغير ذلك، لدعم أصحاب الهمم والقدرات الخاصة، وباعتبارهم جزءا رئيسى فى المجتمع .

وأكد اللواء ممدوح شعبان، مدير عام جمعية الأورمان، أن الجمعية بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعى انهما بصدد تنظيم احتفالية لتوزيع 10 أكشاك لذوى الهمم بالمنوفية من مختلف فئات الإعاقة ، تتضمن الاحتفالية توزيع 10 أكشاك مجهزة بالبضاعة والديب فريزر، وتوصيل عداد الكهرباء، بحيث تكون تكلفة مشروع الكشك الواحد 28500 جنيه باجمالى تكلفة  280,500 جنيه .

واوضح ، أن دعم الأورمان لذوى الهمم يأتى  على رأس أولويات عملها الخيري فى جميع انشطتها، لرفع المعاناة عنهم  وتخفيف الأعباء عن كاهلهم و تلبية احتياجاتهم، وانهم شريحة كبيرة من المجتمع المصرى، ويوجد بينهم العديد من النماذج المتميزة ولديهما الرغبة والقدرة على الإنتاج والعمل.

وبالفعل على مدار السنوات الماضية قامت الجمعية بعمل مشاريع تنموية  وخدمات طبية تخص ذوي الهمم سواء التي تضمن لهم حياة كريمة آمنة وتسهل عليهم أمور حياتهم أو مشاريع تساعدهم على العيش ووجود حرفة لكسب الرزق أو تنمية مهاراتهم وقدراتهم الخاص، فضلا عن دعم أفكارهم وتحويلها لمشروعات.

يذكر أن الأورمان شاركت مؤخرًا في مؤتمر «تكافؤ الفرص التعليمية» بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي لدعم زوى الهمم من خلال توزيع ألف جهاز لاب توب مزود بأحدث برامج ناطق الشاشة للمكفوفين على طلاب المدارس والجامعات من المكفوفين وضعاف البصر، والتي تمكنهم من التعامل مع الجهاز بشكل مرن مما يسهل عملية التحصيل الدراسي.