الأربعاء 26 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بنوك

البنك الأهلي يعتزم ضخ 45 مليار جنيه بمحفظة التجزئة المصرفية خلال 2022

والوصول بعدد العملاء إلى 20 مليونا في ديسمبر 2022

يحيي أبو الفتوح نائب
يحيي أبو الفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

يعتزم البنك الأهلي المصري ضح ما يزيد على 45 مليار جنيه خلال العام المالي 2022، بمحفظة التجزئة المصرفية استكمالا للنجاح الذى حققه البنك في هذا النشاط، حيث بلغ إجمالي محفظة التجزئة المصرفية حتى تاريخه نحو 156 مليار جنيه متضمنة 11 مليار جنيه ضمن مبادرة البنك المركزي للتمويل العقاري يستفيد منها ما يزيد على 100 ألف عميل والتي استهدفت كل شرائح المواطنين من محدودي ومتوسطي وكذا فوق متوسطي الدخل، كما بلغ إجمالي مبادرة تمويل إحلال المركبات نحو 926 مليون جنيه حتى تاريخه يستفيد منها 3.8 ألف عميل.
وكشف يحيي أبو الفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، أن محفظة ودائع العملاء حققت طفرة غير مسبوقة، إذن بلغ حجمها، حوالي 2.37 تريليون جنيه حتى تاريخه بحصة سوقية تخطت 37 %، ومن المستهدف الحفاظ على الحصة السوقية للبنك وتحقيق معدلات نمو متميزة عن طريق استقطاب مزيد من العملاء تحقيقا للشمول المالي.
وأعلن البنك الأهلي المصري عن أهم ملامح خططه الاستراتيجية لعام 2022، والتي وضعها استكمالا لما حققه العاملون بالبنك من إنجازات خلال عام 2021 في مختلف مجالات العمل المصرفي وبمعدلات نمو مرتفعة ومتميزة.

وفي إطار جهود البنك الرامية إلى تطبيق المفهوم المتكامل للشمول المالي وتعزيزا لدور البنك القومي، أشار أبو الفتوح إلى أن البنك يستهدف الوصول بعدد عملائه الى 20 مليون عميل في ديسمبر 2022، حيث بلغ إجمالي عملاء البنك الاهلي 18 مليون عميل حتى تاريخه يتم خدمتهم من خلال 585 فرعا حاليا بالإضافة إلى القنوات الإلكترونية، ويستهدف البنك الوصول إلى كافة فئات وشرائح المجتمع مع التركيز بشكل كبير على شريحة الشباب واتاحة منتجات وخدمات مخصصة للمرأة.
وبشأن تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتي تعد أحد أهم الأنشطة التي تؤثر في الاقتصاد المصري من خلال توفير المزيد من فرص العمل بمختلف التخصصات، أكد أبو الفتوح استهداف البنك ضخ حوالي 35 مليار جنيه خلال العام المقبل بمحفظة تلك التمويلات تتنوع بين النشاط الزراعي، الصناعي، التجاري والخدمي والتي يتم توجيهها لخدمة العملاء بمختلف محافظات الجمهورية من خلال فرق عمل مدربة لخدمة هؤلاء العملاء وبما يتناسب مع احتياجات مشروعاتهم ضمانا لأفضل فرص النجاح، مشيرا إلى أن إجمالي محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة قد وصل إلي ما يزيد على 103 مليارات جنيه يستفيد منها حاليا حوالي 97 الف عميل يستهدف البنك زيادتهم بحوالي 20 ألف عميل جديد خلال عام 2022 ويتم خدمتهم من خلال 249 فرعا من فروعه لخدمة عملاء المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومن المستهدف زيادة الانتشار الجغرافي لهذه الفروع وبالأخص في منطقة الصعيد والتي تعد من المناطق الواعدة في هذا المجال.

وأكد أبو الفتوح، على فرق العمل المدربة التي تتولى تقديم خدمات تمويلات المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالبنك، حيث ينتهج البنك سياسة فعالة لتطوير العنصر البشري وتدريب الكوادر البشرية التي تتولي تقديم كافة الخدمات المصرفية المالية القائمة على المنح المباشر والمتابعة أو غير المالية التي تستهدف توجيه المشورة والتوجيه والدعم الفني لأصحاب المشروعات ورواد الأعمال، حيث يتم تدريب العمالة على أفضل أساليب تقديم الخدمة وأحدثها لضمان أعلى معدلات الجودة.

أما فيما يتعلق بنشاط تمويل الشركات الكبرى، فقد صرح أبو الفتوح أن البنك يسعى للحفاظ على مركز الصدارة في هذا المجال حيث بلغت الحصة السوقية بالبنك في تمويلات الشركات الكبرى نحو 41% من إجمالي تمويلات القطاع المصرفي بإجمالي يزيد على 900 مليار جنيه حتى تاريخه للتمويل المباشر ، حيث يحرص البنك على منح كافة التمويلات اللازمة لمختلف القطاعات بصفته شريك استراتيجي في تمويل تلك المشروعات سعيا لاستمرار قيامه بدوره في دعم مشروعات القطاعين العام والخاص ذات الجدارة الائتمانية والجدوى الاقتصادية والتي تنعكس إيجابيا على اقتصاد البلاد.
وأوضح أن دور البنك الأهلي المصري مستمر في ريادة القروض المشتركة والتي بلغت حتى تاريخه 321 مليار جنيه بلغت حصة البنك الأهلي المصري منها 171 مليار جنيه، وتنوعت تلك التمويلات ما بين عمليات منح جديد وزيادة لتمويلات قائمة من خلال 38 صفقة في عدة قطاعات اقتصادية وهو أكبر عدد صفقات تم ترتيبها وإدارتها من قبل أي مؤسسة مالية على مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا.