الإثنين 18 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البوابة ستار

«العودة» يشارك في مهرجان الجونة السينمائي

فيلم العودة
فيلم العودة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أطلقت المخرجة سارة الشاذلي المقدمة الإعلانية لفيلمها الوثائقي العودة، وذلك قبل منافسته في الدورة الخامسة من مهرجان الجونة السينمائي الدولي والذي يٌقام في الفترة ما بين 14 أكتوبر وحتى 22 المقبل.

وكشفت المقدمة الإعلانية عن لقطات من عودة سارة إلى مصر بعد قضاء 10 سنوات بالخارج، فنشاهدها في المطار وهي تحمل حقائبها، ثم في السيارة أثناء عودتها للمنزل، وأخيرًا أمام منزلها بينما تطرق الباب، لتدخل سارة ويبدأ معها الفيلم.

ويدور الفيلم حول والد سارة ذو الـ 80 عامًا، وهو مفعم بالحيوية. بسبب الوباء العالمي تنقلب خطط سارة رأسًا على عقب وتجد نفسها عالقة في منزل طفولتها مع والديها بعد أن عاشت خارج البلاد عشر سنوات. بينما يقضون شهورًا معًا في العزل المنزلي، تشعر سارة بالحاجة إلى التقاط اللحظات الثمينة التي قضتها مع والدها في فيلم. للمرة الأولى، تبدو عودة سارة إلى مصر صائبة.

تخرجت سارة من الجامعة الأمريكية بباريس في دراسات الأفلام، كما درست الفنون الجميلة في جامعة كونكورديا، مونتريال، وفيESEC (المدرسة العليا لدراسات السينما) في باريس ، فرنسا. بعد تخرجها عادت إلى مصر وعملت كمساعدة مخرج ومصورة. ثم درستسارة إخراج الأفلام الروائية بالمدرسة الدولية في كوبا.

عُرض فيلمها الوثائقي "Jo" في مهرجان Cinemed الدولي للسينما المتوسطية في مونبلييه عام 2014 خلال تكريم المخرج المصرييوسف شاهين، ثم قامت بعمل برنامج مدته ثلاث سنوات في المدرسة الدولية للسينما والتلفزيون (EICTV) في كوبا، وتخصصت في إخراج الروايات.

كتبت سارة وأخرجت وأنتجت فيلمًا متوسط الطول بعنوان "عيد الميلاد"، وهو فيلم شخصي هجين تلعب فيه الدور الرئيسي.

حصلت آخر أفلامها القصيرة "إيزابيل" على جائزة أفضل فيلم قصير في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في المسابقة الرسمية "سينما الغد" في عام 2020.

وينافس فيلمها العودة في الدورة الخامسة من مهرجان الجونة السينمائي من خلال مسابقة الأفلام الوثائقية.

وبين دراستها للسينما، عملت سارة الشاذلي كمؤرشف لمدة عامين في Cinémathèque Française في باريس، تعمل حاليًا على فيلمها الوثائقي الطويل "البحث عن وودي" وتعمل على أول فيلم روائي طويل لها: "نور".