الإثنين 02 أغسطس 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

ثقافة

ويليام جولدنج.. روائي إنجليزي رفضته دور النشر وقبلته نوبل

الشاعر والروائي الإنجليزي
الشاعر والروائي الإنجليزي ويليام جولدنج

تحل اليوم السبت ذكرى وفاة الشاعر والروائي الإنجليزي ويليام جولدنج، الذي درس العلوم الطبيعية من أجل أن يصبح عالما ولكن بعد عامين من دراسة العلوم، اتجه إلى الأدب والكتابة والفلسفة، وحصل على مجموعته الأولى من القصائد المنشورة قبل تخرجه.
بدأ جولدنج تدريس اللغة الإنجليزية في المدرسة بعد تخرجه لكنه تخلى عن الوظيفة للانضمام إلى البحرية الملكية للخدمة في الحرب العالمية الثانية، بعد فترة خدمته في الجيش لمدة 5 سنوات، تمكن من نشر روايته الأولى "أمير الذباب" بعد أن رفضت من 21 دور النشر، وكتب العديد من الروايات بعد ذلك ولكن "أمير الذباب" أثبت أنه أكبر نجاح في حياته الأدبية، وصورت كتاباته في الغالب تجاربه مع الجيش والحرب ووحشية الطبيعة البشرية وإرادة البقاء.
حصل جولدنج على جائزة "بوكر" الأدبية سنة 1980، وحصد جائزة نوبل في الأدب سنة 1983، ومنحته ملك إنجلترا لقب فارس سنة 1988.
أصدر رواية "أمير الذباب" سنة 1954، والتي تتحدث عن مجموعة من الأولاد، تتراوح أعمارهم بين الخامسة والرابعة عشرة من العمر، تتعرض طائرتهم لنيران طائرات العدو خلال حرب خيالية، ولم ينجو أحدا من البالغين، تبدأ الرواية بترتيب الأولاد لأنفسهم، ولكن لا تلبث شخصياتهم بالتحول إلى وحشية، وتبدأ البدائية بالظهور عليها.
نشر جولدنج أيضا مسرحية بعنوان "الفراشة النحاسية" سنة 1958، ومجموعتين من المقالات "البوابات الحارة" سنة 1965، و"هدف متحرك" سنة 1982، ورواية "عتمة واضحة" سنة 1979، و"شعائر العبور" سنة 1980 التي نالت جائزة "بوكر"، و"أمكنة ضيقة" سنة 1987، و"النار في الأسفل" سنة 1989.