رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

في تحد جديد للأمريكان.. إيران ترسل 3 ملايين برميل نفط لسوريا

الثلاثاء 06/أبريل/2021 - 08:12 م
البوابة نيوز
عمر رأفت
طباعة
في خطوة جديدة لانتهاك العقوبات الأمريكية، أتجهت ملايين براميل النفط الخام إلى سوريا من إيران، وفقا لشركة استخبارات بحرية مدنية.
وتعاني سوريا من نقص في النفط، وتعتمد بشكل أساسي على المساعدة الإيرانية النفطية في محاولة للتغلب على هذا العجز، لكن مع فرض الولايات المتحدة العقوبات على البلدين، تحول هذا النقص إلى أزمة تسببت في انقطاع التيار الكهربائي وتقنين البنزين.
وقالت الشركة، إن هناك أربع سفن بأكثر من 3 ملايين برميل مجتمعة في طريقها إلى مصفاة بانياس للنفط، بالقرب من ساحل البحر الأبيض المتوسط، وحسبما ذكرت شبكة فوكس نيوز الأمريكية، تُظهر صورة الأقمار الصناعية التي تم التقاطها قبل يومين فوق الجزء الجنوبي من البحر الأحمر أربع سفن: أرمان 114، وسام 121، وداران، ورومينا.
كانت السفينة أرمان 114 تُعرف سابقًا باسم ادريان دريا 1، وهي سفينة فرضت عليها عقوبات من قبل إدارة ترامب في أغسطس 2019، بعد محاولاتها لنقل النفط إلى سوريا.
وقال سمير مدني، الشريك المؤسس لشركة تانكر تراكرز، لشبكة فوكس نيوز: "في هذا الوقت تحديدًا، عبرت واحدة من أربع ناقلات إيرانية قناة السويس محملة بالنفط الخام لمصفاة سورية في بانياس".
وأكد سعيد خطيب زاده المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية للصحفيين في مؤتمره الصحفي الأسبوعي أمس الاثنين إن إيران تمكنت بالفعل من بيع النفط الخام في تحد للعقوبات.
فيما ذكرت قناة برس تي في الإيرانية، الاثنين، بحسب مصدر لم يذكر اسمه، أن إيران ستوافق على العودة إلى التزاماتها بموجب الاتفاق النووي فقط إذا رفعت الولايات المتحدة جميع العقوبات المفروضة عليها.
وذكر أن إيران ستبدأ إجراءاتها للعودة إلى التزامات خطة العمل الشاملة المشتركة فقط بعد رفع جميع العقوبات الأمريكية والتحقق منها.
‏فيما وصف رئيس الوفد الإيراني ونائب وزير الخارجية، كبير المفاوضين الإيرانيين في ملف الاتفاق النووي عباس عراقجي، مساء اليوم الثلاثاء، مباحثات فيينا بأنها بناءة، حسبما ذكرت "العربية".
وأوضح كبير المفاوضين الإيرانيين في ملف الاتفاق النووي في إيران أن الاجتماع القادم مع القوى العالمية سيكون يوم الجمعة المقبل.
وعقدت في فيينا اليوم الثلاثاء، الأطراف الدولية التي وقعت على الاتفاق النووي مع إيران عام 2015 اجتماع يمهد لعودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق الذي انسحبت منه إدارة ترامب عام 2018، وفي محاولة لإحياء هذا الاتفاق بين إيران والقوى الدولية.
"
هل تتوقع زيادة اقبال المواطنين على لقاح فيروس كورونا؟

هل تتوقع زيادة اقبال المواطنين على لقاح فيروس كورونا؟