رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

مستقبل مصر.. شرايين الزراعة تغزو الصحراء.. "البوابة نيوز" ترصد الإنجاز العظيم على أرض الواقع

الثلاثاء 06/أبريل/2021 - 12:41 م
البوابة نيوز
نصر عبده
طباعة
يولى الرئيس عبد الفتاح السيسي، اهتمامًا كبيرًا بالزراعة، حيث استطاع خلال سنوات معدودة أن يضع مصر على طريق النهضة الزراعية، وجاء مشروع استصلاح المليون ونصف المليون فدان، ومشروعات الصوب الزراعية الكبرى، ومشروع المليون رأس ماشية، وإحياء مشروع البتلو، والمشروعات الكبرى التى تحققت في مجال تنمية الثروة السمكية، لتساهم في سد الفجوة الغذائية وتقديم أشكال الدعم للفلاح في طليعة الإنجازات.
وفى خطوة جديدة للنهوض بالزراعة، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالبدء الفوري في تنفيذ مشروع "الدلتا الجديدة"، مع دمج مراحل التنفيذ في مرحلة واحدة وضغط الجدول الزمنى، وذلك لتعزيز إستراتيجية الدولة في مجال تكوين وإنشاء مجتمعات زراعية وعمرانية جديدة تتسم بنظم إدارية حديثة، وتضم مجمعات صناعية تقوم على الإنتاج الزراعى، وتوفر الآلاف من فرص العمل الجديدة.
مستقبل مصر.. شرايين
ويأتى مشروع "مستقبل مصر"، ليكمل مسيرة النهوض بالزراعة ويعد هو الأهم في مشروع الدلتا الجديدة،حيث يقع في نطاق المشروع القومي العملاق "الدلتا الجديدة" ويمثل 60% من المشروع، ويهدف لزراعة مليون فدان على امتداد محور روض الفرج/ الضبعة الجديد، وذلك بالقرب من مطاري سفنكس وبرج العرب ومينائي الدخيلة والإسكندرية، مما يساعد على سهولة توصيل مستلزمات الإنتاج والمنتجات النهائية، ويجعل المشروع مقصدًا زراعيًا جاذبًا للمستثمرين.
وعقب تفقد الرئيس عبد الفتاح السيسي، صباح اليوم الثلاثاء، موسم الحصاد الزراعي بمشروع "مستقبل مصر" بالصحراء الغربية قامت البوابة نيوز بجولة من قلب هذا المشروع العظيم.
بدأ التفكير في مشروع مستقبل مصر في أبريل عام 2017، حيث وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالبدء في تنفيذ مشروع مستقبل مصر للإنتاج الزراعى لتوفير منتجات زراعية ذات جودة عالية وبأسعار مناسبة للمواطنين، وتصدير الفائض للخارج مما يساعد في تقليل الاستيراد وتوفير العملة الصعبة وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
ويقع مشروع مستقبل مصر على امتداد طريق محور روض الفرج والضبعة الجديد وهو الطريق الذى أنشأ ضمن المشروع القومى للطرق ويبعد 30 دقيقة من مدينة السادس من أكتوبر بطول 95 كيلو متر وعمق من 40 إلى 45 كيلو متر وتم تقسيم المشروع إلى عدد 55 طريق طولى و35 طريق عرضى طرق رئيسية مقسمة إلى قطع متساوية كل قطعة 1000 فدان.
ويعد موقع مشروع مستقبل مصر من أهم المزايا الإستراتيجية لتوافر الأيدى العالمة بالإضافة لسهولة وصول مستلزمات الإنتاج كالأسمدة والمبيدات والبذور والمعدات وكذلك سهولة توصيل المنتجات النهائية إلى الأسواق الرئيسية وإلى موانئ التصدير البرية والجوية، ويوفر المشروع نحو 7 آلاف فرص عمل مباشرة وأكثر من 200 ألف فرصة عمل غير مباشرة، كما يتم تطبيق أعلى معايير السلامة والصحة المهنية في بيئة العمل لسلامة العمال والموظفين، وتقوم وزارة الزراعة بتقديم الدعم الكامل ونقل الخبرات للمشروع.
مستقبل مصر.. شرايين
يقوم مشروع مستقبل مصر بالاستفادة من خزانات المياه الجوفية وهى 3 خزانات الأيوسين والمايوسين والمغرة وهى امتداد لمنطقة لوادى النطرون وذلك بحفر الابار الجوفية مع الوضع في الاعتبار المسافة البينية بين الابار للحفاظ على الخزانات الجوفية وعوامل التنمية المستدامة، ويتم تحقيق الاستغلال الانسب للمياه من خلال إجراء تحاليل دورية لقياس ملوحة المياه وربطها بأنواع الزراعات التى تتناسب مع الملوحة.
واستطاع مشروع مستقبل مصر بالتعاون مع الشركات الزراعية الكبرى في الانتهاء من تنفيذ البنية الأساسية للمشروع، والتى تشهد تمهيد الطرق الداخلية بإجمالي أطوال 500 كيلو متر وعرض 10 امتار وحفر أبار مياه جوفية ومحطتين للكهرباء بقدرة 350 ميجا وات وشبكة كهرباء داخلية بطول 200 كيلو متر ومخازن مستلزمات الإنتاج ومبانى إدارية وسكنية، كما سعى المشروع لتوفير الميكنة الزراعية بأحدث المعدات والتقنيات لإتمام العمليات الزراعية المختلفة بجودة وسرعة عالية، وحيث يتعاون المشروع مع شركات القطاع الخاص الجاد وتم الانتهاء من استزراع مساحة 200 ألف فدان سنويا باستخدام 1700 جهاز رى محورى مطور والتى يتم زراعتها مرتين سنويا والتى تنتج أجود المحاصيل الزراعية.
مستقبل مصر.. شرايين
ونجح مشروع مستقبل مصر في موسم 2020 / 2021 في إنتاج 17 ألف فدان قمح، ومثلهم ذرة صفراء، و8 آلاف فدان شعير، و42 ألف فدان بطاطس، و46 ألف فدان بنجر سكر، و12 ألف فدان سودانى، و3 آلاف فراولة، و5 آلاف فدان بطاطا، و6 آلاف فدان فاصوليا بيضاء، و15 ألف فدان بصل، و10 آلاف فدان طماطم، و3 آلاف فدان لكلا من البسلة والجزر والخيار، كما تم زيادة الرقعة الزراعية للأشجار من 7 آلاف فدان إلى 10 آلاف فدان من البرتقال واليوسفى والليمون.
وتتمثل مراحل تطور مشروع مستقبل مصر في الانتهاء من استصلاح وزراعة 200 ألف فدان في الموسم الحالى، وتم تكليف المشروع من الرئيس عبد الفتاح السيسي، باستصلاح 150 ألف فدان تنتهى العام الجارى، كما تضمنت التوجيهات الرئاسية بإنشاء مشروع الدلتا الجديدة باستصلاح أكثر من مليون فدان ليدخل مشروع مستقبل مصر بمساحة 500 ألف فدان، والتي تمثل 60 % من مساحة مشروع الدلتا الجديدة.
ويتميز مشروع مستقبل مصر بموقع يجعله مقصدا زراعيا للمستثمرين والمزارعين حيث يقع على محور الضبعة وبالقرب من مطاري سفنكس وبرج العرب ومينائي الدخيلة والإسكندرية، مما يساهم في الحفاظ الدائم على توجيهات رئيس الجمهورية بتحقيق الأمن الغذائي والاكتفاء الذاتى، والحرص التام على المساعدة في القضاء على البطالة وتوظيف المواطنين في تخصصات مختلفة، حتى يستشعر المواطن بحجم العمل المبذول وفق خطة الدولة في التوسعات الاقتصادية التى من شأنها تحقيق النمو الاقتصادى والتنمية المستدامة، والعمل بنظام المشاركة مع المستثمرين الزراعيين الجادين بمحددات وضوابط وخبرات في التعامل مع هذا النوع من اقتصاديات تعظيم العائد.
ويقوم مشروع مستقبل مصر بتحقق أعظم أسلوب وطريقة اقتصادية بالنظام الموجه بالوقت لتقليل التكلفة في المشاريع القومية الاقتصادية والإنتاجية، وبالتعاون مع وزارة الزراعة سيقوم المشروع بعمل برامج تدريبية لأوائل الخريجين، وكذلك تثقيف العناصر البشرية تماشيا مع دفع عجلة الإنتاج الزراعى وتعظيم دور الاستفادة من الخبرات الموجودة، وتحقيق المستهدف من خطة الدولة في إنهاء مشروع الدلتا الجديدة في 2023.
"
هل تؤيد شعار "اتفرج وبعدين احكم" على دراما رمضان هذا العام؟

هل تؤيد شعار "اتفرج وبعدين احكم" على دراما رمضان هذا العام؟