رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

محافظ الشرقية: خطة التجميل والتطوير تأخذ طريقها للخروج إلى النور

الأربعاء 03/يونيو/2020 - 10:41 ص
البوابة نيوز
طلال مهدى -سمير ابراهيم
طباعة
أكد الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، اليوم الأربعاء، أن خطة التجميل والتطوير للشوارع والميادين الرئيسية ومداخل ومخارج المحافظة بدأت تأخذ طريقها للخروج إلى النور لإستعادة المظهر الجمال والحضاري لمدنها أمام مواطنيها وزائريها.
وأضاف المحافظ أن مدينة الزقازيق شهدت أعمال تجميل وتطوير بكورنيش بحر مويس والتى تتم على مرحلتين، فالمرحلة الاولى بدأت من كوبرى الرى وصولا إلى نادى الرى وبتكلفة تقدر ب (٣٩٦٩٠٠٠) جنيها والمرحلة الثانية تبدأ من نادى الشرطة وصولا إلى كوبرى الجامعه أمام كلية الآداب - جامعة الزقازيق بتكلفة تقدر بـ ( ٧٣٠٠٠٠٠ ) جنيها بالإضافة إلى تطوير وتجميل منطقه القناطر التسعة وإقامة سوق حضاري مفتوح بمنطقة الصناعات النمطية والتي تصل مساحتها إلى 5 آلاف متر، فضلا عن أعمال التجميل والتطوير والرصف ببلاط الانترلوك بالشوارع التى يصعب رصفها مثل (عبد السلام عارف وكفر معوض والحريرى والاشاره وكفر عبد العزيز) فضلا عن دهان البلدورات والحواجز الحديدية بالشوارع الرئيسية والكبارى العلوية بمداخل ومخارج المدينه وإحلال أعمدة كهربائية جديدة محل الأعمدة المتهالكة لرفع كفاءة منظومة الإنارة العامة.
وأشار المحافظ أن مدينه الزقازيق على وشك الانتهاء من أعمال إنشاء المرحلة الأولى لإقامه الممشي السياحي بكورنيش بحر مويس والتى تبدأ من كوبرى الرى وصولا إلى نادى الرى، والتي اشتملت على أعمال توسعه لعرض الرصيف وإقامة مسطحات خضراء وغرس لأعمده الإناره وتشجير المنطقة ودهان البلدورات وإقامة أحواض للزهور الملونه وإنشاء مدرجات ومقاعد لجلوس المواطنين وتوفير أماكن لتقديم بعض الخدمات المرتبطه بتواجد وتنزه المواطنين بالممشي.
وأوضح المحافظ أنه تم الانتهاء من المراحل الأساسية للمشروع بمرحلتيه كالتدبيش وإقامه حائط ساند للمشي السياحي بطول 80 سم وعرض 20سم على مسافه 100م طول على بحر مويس، كما تم الانتهاء من إقامة السور الحديدي للحائط الساند وتم الانتهاء من التخطيط والإنشاء الخرساني للمشي السياحي ومقاعد المواطنين والتبليط ببلاط الإنتر لوك، وتم البدء في أعمال التشجير وإقامة احواض للزهور الملونه بطول الممشى لخلق متنفس لأبناء المحافظة وتنفيذا لخطة التجميل والتطوير التي بدأتها المحافظة لإعادة الطابع الجمالي والنسق الحضاري لشوارع وميادين المحافظة.
وتتعدد مشروعات التطوير والتجميل ليضيف المحافظ أنه جارٍ تنفيذ أعمال تطوير وتجميل المرحله الثانيه لمنطقه القناطر التسعه بالزقازيق والمقامه بتكلفه تصل إلى 15 مليون جنيه حيث تشمل إقامة عدد من الحدائق والمنتزهات المميزة لتكون متنفس حقيقي وآمن يليق بالمواطن الشرقاوي، فضلًا عن أعمال الإنارة والتشجير وطلاء واجهات المباني للعقارات الكائنه بالمنطقة بالطلاء الموحد ورفع جميع الإشغالات والمخلفات لإضفاء الطابع الجمالي والحضاري المميز للمنطقه..بالإضافة إلى تنفيذ واقامة سوق حضارى بمنطقة الصناعات النمطية والتي تصل مساحتها إلى 5 آلاف مترًا مقسم إلى محلات متجاوره ومحاط بسور خارجي وذلك للتصدي لظاهرة الباعة الجائلين في الشوارع والطرقات مع مراعاة البعد الاقتصادي والاجتماعي لهم.
وتابع المحافظ أن أعمال التجميل والتطوير بمدينة الزقازيق شملت مناطق عبد السلام عارف وكفر عبدالعزيز وكفر معوض بتكلفه 4 ملايين جنيه حيث تم رفع كفاءتها ورصف شوارعها ببلاط الإنترلوك “وهو نوع من أنواع البلاط على هيئة أشكال هندسية متنوعة، يتم تركيبه بطريق التعشيق أو التداخل يستخدم في الشوارع الضيقة بالإضافة إلى وطلاء واجهات المنازل بلون موحد تنفيذًا لتكليفات رئيس الجمهورية.... بتوفير الحياه الكريمة لكل مواطن على أرض مصر.
"
هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟

هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟