رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

تطوير "كفر فرسيس" بالقليوبية بالتعاون مع جامعة بنها.. ترميم 10 منازل وتنظيم قوافل صحية وبيطرية وزراعة 1000 شجرة مثمرة وإعادة رصف الطرق

السبت 09/نوفمبر/2019 - 02:03 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أسامة علاء
طباعة
نسقت محافظة القليوبية، مع جامعة بنها لاختيار قرية كفر فرسيس لتطويرها، في إطار توجيهات رئيس الجمهورية للمجلس الأعلى للجامعات ووزارة التعليم العالى، بتفعيل الدور المجتمعى للجامعات المصرية خلال شهور فصل الصيف.
وشملت عمليات التطوير عدة محاور، وهى أعمال الترميم والصيانة، والتى جرى خلالها ترميم عدد من المنازل القديمة والآيلة للسقوط بالقرية، والتى تنفذها كلية الهندسة بشبرا وعددها ١٠ منازل، وأعمال تطوير مدرستى الشهيد محمود عبد العظيم أبو طالب الإعدادية، والشهيد حمادة أحمد عبد الحميد الابتدائية، حيث جرى طلاء المدرستين والفصول وتجميلهما باللوحات الفنية والمجسمات من أعمال طلاب كلية التربية النوعية ببنها.
كما جرى توزيع عدد من بطاريات تربية الأرانب بمشتملاتها، والتى تتبناها كلية الطب البيطرى بمشتهر ضمن تدريب أهالى القرية على المشروعات الصغيرة والمتوسطة متزامنًا مع أعمال القافلة البيطرية، وأيضًا تطوير مركز شباب القرية ومكتب البريد.
ويتم من خلال الخطة التنفيذية لتطوير القرية تحسين مستوى الخدمات العامة، وتحسين مستوى خدمات البنية الأساسية، وذلك من خلال تنظيم قوافل صحية وبيطرية وزراعية وبرامج لمحو الأمية، والتدريب على المشروعات الصغيرة، وإعداد دراسات جدوى لمشروعات مجتمعية تخدم احتياجات أهالى القرية، كما تم تنظيم استبيان لاستطلاع آراء الأهالى حول المشكلات التى يعانون منها على أرض الواقع، وشارك فيها ٧٥٠ طالبًا وعضوًا بهيئة التدريس بجامعة بنها، إلى جانب المشاركة المجتمعية من منظمات ومؤسسات المجتمع المدني.
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
قوافل علاجية
في المجال الصحى، تم تنظيم قوافل علاجية والكشف المبكر عن سرطان الثدى وأمراض سوء التغذية والأمراض غير السارية وتحليل المخدرات، وفيما يخص خدمة البيئة والبنية الأساسية، جرى تجميل وتنظيف القرية وزراعة ١٠٠٠ شجرة مثمرة، وتمهيد ورصف الطرق، وعمل دراسة للصرف الصحى، وتحليل المياه، وتحويل المخلفات العضوية إلى سماد ومكافحة الحشرات.. وفيما يخص مجال الزراعة والثروة الحيوانية، تم تنظيم قوافل بيطرية وحملات توعية وإرشاد زراعى للفلاحين والتشجير والتدريب على المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتربية الدواجن وزراعة الصوب الزراعية، وأيضًا في مجال التدريب والتوعية، إضافة، إلى تنظيم دورات تدريبية للمعلمين ومحو الأمية وتعليم الكبار، والإعلان عن أن القرية خالية تمامًا من الأمية، فضلًا عن الاهتمام بالمدارس وتنظيفها وعمل ما يلزم من الصيانة اللازمة وتجميل الفصول، وجرى تنظيم ندوات عن التغذية السليمة واستخدام الرياضة في العلاج والوقاية من أمراض السمنة والضغط والسكري، إلى جانب اكتشاف المواهب الرياضية والفنية والموسيقية.
وشارك في أعمال تطوير القرية، الأجهزة التنفيذية بمحافظة القليوبية، ومجلس مدينة بنها، ومديرية الشئون الصحية، ومديرية الشباب والرياضة، ومديرية التربية والتعليم، والشركة القابضة للمياه، وهيئة تعليم الكبار، وهيئة الأبنية التعليمية، ومديرية الأوقاف، والمجلس القومى للمرأة، وشركة الكهرباء.
وقال الدكتور جمال السعيد، رئيس جامعة بنها، إن عدد الطلاب المشاركين في تطوير القرية، ٣٠٠ طالب، موضحًا أن كلية الطب نظمت قافلتين علاجيتين تضم جميع التخصصات (٨٠ عضو هيئة تدريس ومعاونيهم)، وجرى توقيع الكشف على عدد ٩٠٠ مريض، وتم صرف الأدوية لهم بالمجان، وعمل تحاليل طبية لعدد ٢٠٠ حالة، وتحويل عدد من الحالات التى احتاجت إلى جراحات أو تحاليل وأشعات متخصصة إلى مستشفيات بنها الجامعية، وقامت بعمل مسح شامل لأهالى القرية الراغبين في الالتهاب الكبدى C والأمراض غير السارية، كما قام قسم الجراحة بالتعاون مع وزارة الصحة، بتدريب ٢٠ سيدة من القرية على كيفية الكشف المبكر عن سرطان الثدى والتوعية بها. وأضاف رئيس الجامعة، أن كلية الطب البيطرى، نظمت قوافل بيطرية علاجية وإرشادية بمشاركة (٧٠ من أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم)، وتم الكشف على ١٠٠٠ حالة المواشى والدواجن وصرف العلاج بالمجان ــ كما قامت بتدريب عدد من الأهالى على تربية الأرانب وتوزيع البطاريات، مضيفًا أن كليات الطب والتمريض والتربية والعلوم والحاسبات، قامت بعمل حملات توعية في موضوعات: «العنف ضد المرأة والطفل وكبار السن، والوقاية من هشاشة العظام والأمراض المزمنة، وأضرار التدخين ومكافحة الإدمان، وتأثير البيئة على صحة وسلامة السكان، ورعاية الحوامل، والمشكلات الصحية للأطفال (أمراض الصيف- أمراض الجهاز التنفسى- التطعيمات)، ومكافحة الحشرات المنزلية، وسلوك وأخلاقيات الوظيفة العامة (للمعلمين)».
تطوير كفر فرسيس بالقليوبية
مياه الشرب
أشار «السعيد»، إلى أن كلية العلوم قامت بالتعاون مع الشركة القابضة للمياه بتحليل مياه الشرب وغسل خطوط المياه بالقرية وغسل الخزان الرئيسى، وإصلاح المحبس الرئيسى بالتعاون، وتمت تنقية المياه نهائيًا لأعلى درجة من النقاء، وجار عمل بئر لرفع مستوى تنقية المياه بالقرية، كما قامت أيضًا بعمل برنامج متكامل لمكافحة الحشرات والآفات داخل وخارج المنازل، وتوزيع مبيدات حشرية على أهالى القرية، كما قام فريق من كلية العلوم بتنفيذ عملية شرح وتدريب على تدوير المخلفات المنزلية وتحويلها إلى كمبوست (سماد عضوى)، بالتنسيق مع شركة النظافة الخاصة بالقرية، واستمرارية مكافحة البعوض (الناموس) بالقرية داخل المنازل. 
وأوضح «السعيد»، أن كلية التربية النوعية بدأت في أعمال الجداريات والتجميل لسور مركز الشباب والمدارس بالقرية، كما قامت بحملة تنظيف وتجميل القرية ورفع القمامة المتراكمة على طول الطريق الرئيسى للقرية بالتعاون مع مجلس مدينة بنها، كما قام فريق عمل من كلية التربية النوعية قسم الاقتصاد المنزلى، بالبدء في فعاليات دورة الكروشيه بالقرية، وتم تدريب مجموعة من السيدات على مبادئ فن الكروشيه وبعض غرز الكروشيه.
كما قامت كلية التربية الرياضية، باكتشاف ورعاية الموهوبين في الرياضة، وإقامة دورات رياضية (كرة القدم) بالتعاون مع مديرية الشباب والرياضة، ومركز الشباب بالقرية، وقاموا أيضًا بتنفيذ باقى مباريات الدور الثانى ومباراة قبل النهائى، وتم الاتفاق مع إدارة مركز شباب القرية على البدء في الدعاية والإعلان عن بدء برنامج الرياضة للجميع لجميع الأعمار من خمس سنوات حتى كبار السن.
ونوه «السعيد»، بدور كلية الحاسبات والمعلومات بعمل مسح لأجهزة الحاسب بالمدرسة الابتدائية والإعدادية مع التوصية بعمل معمل حاسب جديد، وقامت كلية الهندسة ببنها بمعاينة محولات الكهرباء، والوقوف على أسباب انقطاع التيار الكهربائى بالقرية، كما قامت بعمل دراسة لمشكلة الكهرباء، وقام مركز تعليم الكبار بالجامعة وفرع هيئة تعليم الكبار بالقليوبية، وجمعية الشبان المسلمين، بحصر عدد الأميين بالقرية (١٧١ أميا)، وجار فتح فصول محو الأمية.
تطوير كفر فرسيس بالقليوبية
ترميم المنازل
أشار إلى دور كلية الهندسة بشبرا، والتى قامت بتحديد المنازل التى تحتاج إلى ترميم بالقرية وعددها ١٠ بيوت، وتم أخذ تصريح على هدم وبناء عدد من البيوت (٢) بالكامل، التى تحتاج إلى بناء وترميم، وتم عمل صيانة وترميم لعدد (٢) من البيوت، كما تمت صيانة وطلاء مركز شباب القرية.
وقامت كلية الزراعة بتحديد الأماكن التى تحتاج إلى تجميل وتشجير، خاصة الطريق الرئيسى للقرية، وبجانب المصرف؛ حيث قامت الجامعة بتوفير عدد كبير (نحو ١٠٠٠ شجرة) من الأشجار المثمرة (ليمون- زيتون- جوافة)، تمهيدًا لزراعتها بالقرية، وأشجار كثيفة من الكلية، وقامت هيئة الأبنية التعليمية برفع كفاءة المدرستين وعمل دهانات كاملة للمدرستين.
وقال محمد محمود، من أهالى قرية كفر فرسيس، إن مبادرة جامعة بنها لتطوير القرية أعادت الحياة إليها من جديد من خلال تحسين جودة مياه الشرب، وتكثيف أعمال النظافة العامة وتجميل الشوارع وزراعة الأشجار وتمهيد الطرق وإزالة الإشغالات، وتركيب كشافات بأعمدة الإنارة ورفع أطنان القمامة ومكافحة الناموس بالتعاون مع أهالى القرية بهدف تفعيل مبدأ المشاركة المجتمعية من أجل تنمية المجتمع المحلى إلى جانب تنظيم القوافل الطبية والبيطرية والإعلامية والدعوية. وقال الدكتور علاء عبد الحليم مرزوق، محافظ القليوبية: «إننا نرى اليوم حصاد مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي بالاهتمام بالقرية المصرية»، مشيرًا إلى أن المحافظة بها العديد من القرى التى تحتاج إلى دعم الجهود لتطويرها.
وأشار المحافظ إلى أن جامعة بنها ستظل شريكا أساسيا لإحداث التنمية المستدامة في كل المجالات للمساهمة في تقدم ورقيّ المجتمع باعتبارها بيت الخبرة للمحافظة، مؤكدا ضرورة الاستفادة من أفكار وعلماء الجامعة في تطوير قرى القليوبية.
"
من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟

من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟