رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

البرلمان يقرر إرجاع قانون الملاحة الداخلية للجنة المختصة لإعادة صياغته

الأحد 12/مايو/2019 - 02:34 م
مجلس النواب
مجلس النواب
محمد العدس - نشأت ابو العينين
طباعة
قرر مجلس النواب خلال جلسته العامة اليوم الأحد، برئاسة الدكتور على عبد العال، مشروع قانون الملاحة الداخلية للجنة المختصة لإعادة صياغته.
كان مجلس النواب قد وافق من حيث المبدأ على مشروع قانون الملاحة الداخلية، وخلال المناقشات قرر المجلس إعادة مشروع القانون للجنة النقل والمواصلات لإعادة صياغة بعض مواد القانون على أن يعاد عرضه للمناقشة في المجلس خلال أسبوع.
واستعرض المجلس تقرير اللجنة المشتركة من لجنة النقل والمواصلات ومكاتب لجان: الإدارة المحلية، والدفاع والأمن القومي، والزراعة والرى والأمن الغذائي والثروة الحيوانية، والشئون الدستورية والتشريعية عن مشروع القانون.
وأوضح تقرير اللجنة أن مشروع القانون يستهدف ضمان سلامة الملاحة الداخلية من خلال تعديل قواعد وضوابط التراخيص الخاصة بتسيير واستعمال وقيادة الوحدات وتأمينها، وتفادى وقوع الحوادث الناجمة عن الأخطاء الفنية والبشرية من خلال الالتزام بضوابط منح الترخيص وخطوط السير مع إلزام الوحدات العاملة فى مجال النقل النهري بحمل لوحتين معدنيتين يتم تثبيتها بشكل ظاهر فى الوحدة النهرية، بما يضمن حسن سير حركة الملاحة فى مجارى ملاحية آمن وميسرة.
وأشار تقرير اللجنة إلي أن مشروع القانون يعم على تشجيع الاستثمار فى مجال النقل النهري عن طريق وضع تنظيم قانوني محكم لتسهيل إجراءات استخراج التراخيص، وضبط ملكية الوحدات النهرية من خلال توثيق كافة التصرفات الواردة عليها.
كما يستهدف مشروع القانون إنشاء قواعد بيانات لمنظومة النقل النهري والوحدات النهرية العاملة تكون تحت يد الهيئة العامة للنقل النهرى حتى يتسنى لها معرفة كافة التصرفات التي تحدث للوحدة النهرية، ومدى استخدام صاحب الوحدة لحقوقه العينية الأصلية والتبعية، ذلك للمحافظة على حقوق الغير حسن النية وتحديد حجم استيعاب المجرى الملاحي من الوحدات النهرية. 
وقالت اللجنة في تقريرها: إن مشروع القانون يعمل على تخويل جهة الإدارة عند الضبط - فى جرائم يحددها القانون - سلطة السحب الإداري للرخص أو إيقافها أو إلغائها أو اعتبارها ملغاة أو التحفظ على المركب وفقًا للضوابط، والنص على التزام الهيئة باتخاذ التدابير اللازمة لسلامة مرور الوحدات النهرية داخل المجاري الملاحية، وتعديل الرسوم المستحقة بما يتناسب مع تكلفة الخدمة المقدمة والاستفادة من العائدات في تطوير المنظومة فى ضوء المتغيرات الاقتصادية مع ضمان استحقاق الدولة من الضرائب والرسوم الناجمة من استخدام الشركات للبنية التحتية للدولة من خطوط ملاحية مائية والتواجد داخل النهر، وتحقيق التزامات دستورية بحماية مياه النيل.
"
من ترشح لقيادة منتخب مصر؟

من ترشح لقيادة منتخب مصر؟