رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الأمن الوطني يصفي أخطر 110 إرهابيين في مصر

الإثنين 10/ديسمبر/2018 - 01:13 م
البوابة نيوز
احمد يحيي - محمد الديسطي
طباعة
تمكن قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية، من القضاء على أخطر 110 إرهابيين بعدد من المحافظات خلال عام 2018، بعد إجراء العديد من العمليات التمشيطية حول أماكن تردد وتمركز العناصر الإرهابية المشتبه فيها، خاصةً الواقعة في المناطق النائية بالوجه القبلي والتي تسعى تلك العناصر لاتخاذها كملاذ للاختفاء والانطلاق لتنفيذ مخططاتهم العدائية.
وتمكن القطاع، خلال شهر أكتوبر الماضي من مداهمة 5 أوكار لعناصر جماعة الإخوان الإرهابية في محافظتي أسيوط والعريش أسفرت عن تصفية 46 إرهابيا بعد اتخاذ إجراءات حصار المناطق المتواجدين بها قامت العناصر الإرهابية بتبادل إطلاق النار على القوات، وعثر بحوزتهم على عدد كبير من الأسلحة التي تتضمن البنادق الآلية وسائل الإعاشة والأوراق التنظيمية بجماعة الإخوان الإرهابية والمعدات وعدد كبير من العبوات الناسفة المجهزة للاستخدام. 
كما وجه ضربات أمنية استباقية مقننة لعدد من أوكار عناصر الجماعة الإرهابية في عدد من المحافظات، وملاحقة كل العناصر المسلحة الهاربة والمتورطة في عمليات إرهابية سابقة والساعية إلى تنفيذ عمليات إرهابية بالبلاد.
كانت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية تمكنت من الثأر لشهداء دير الأنبا صموئيل بمحافظة المنيا بتاريخ 2 نوفمبر الماضى، وتمكنت من تصفية 19 إرهابيا في تبادل إطلاق نار بالمنيا، وبملاحقة باقى العناصر المنفذة للحادث تم تحديد موقع تمركز مجموعة منهم بإحدى المناطق الجبلية بالعمق الصحراوى لطريق دشلوط / الفرافرة بنطاق محافظة أسيوط، وتم مداهمة تلك المنطقة بالتنسيق مع القوات المسلحة، وأسفر ذلك عن مقتل 2 من العناصر الإرهابية المنفذة للحادث (المكنيين، أبو مصعب، أبو صهيب) وعثر بحوزتهما على (3 بنادق آلية، 1 طبنجة ماركة حلوان، كمية كبيرة من الطلقات مختلفة الأعيرة، نظارة ميدان، كمية من وسائل الإعاشة).
وأمكن ضبط إحدى السيارات المستخدمة فى الحادث الإرهابى وهاتف محمول سبق أن استولى عليه العناصر الإرهابية من أحد ضحايا الحادث (كمال يوسف شحاتة) عقب قتله.
وتوافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني بصدور تكليفات من قيادات الجماعة الإرهابية "الإخوان" بالخارج للقيادات داخل البلاد بتشكيل مجموعات إرهابية لتنفيذ سلسلة من التفجيرات والعمليات العدائية ضد مؤسسات الدولة ومنشآتها الحكومية والمسيحية بهدف إحداث حالة من الفوضى، وعدم الاستقرار والعمل على تأجيج الفتن الداخلية.
وعلى الفور، وجه قطاع الأمن الوطني بتوجيهات من اللواء محمود توفيق وزير الداخلية لمكافحة العناصر الإرهابية الخطرة عدة ضربات استباقية استهدفت إجهاض تحرك الخلايا الإرهابية المتمركزة في عدد من المناطق النائية من بينها كهوف جبلية بنطاق محافظة أسيوط التي يعتنق عناصرها الأفكار التكفيرية سعت لاستقطاب آخرين وتدريبهم تمهيدا لتنفيذ عمليات عدائية ضد أبناء الوطن ودور العبادة والمنشآت المهمة ورجال الشرطة والقوات المسلحة.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟