رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads
اغلاق | Close

تخرج الدفعة الثانية من برنامج التأهل للأعمال الفندقية.. 109 شباب من "الفيوم" يملئون استمارات التشغيل.. توفير فرص عمل بكبريات المنشآت السياحية.. "زكريا": نسعى للحدّ من الهجرة غير الشرعية

الإثنين 01/مايو/2017 - 12:24 ص
 تخريج الدفعة الثانية
تخريج الدفعة الثانية من برنامج التأهيل للأعمال الفندقية
مروه ابو زاهر
طباعة
شهدت، اليوم، محافظة الفيوم تخرج الدفعة الثانية من برنامج تأهيل الشباب في مجالات الأعمال الفندقية والسياحية ضمن بروتوكول التعاون بين وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، ومؤسسة مصر الخير، وكلية السياحة والفنادق جامعة حلوان، والمدرسة الإيطالية للفندقة.
وضمت الدفعة 94 خريجا من بينهم 15 شابًا من ذوي القدرات الخاصة، وفق شروط وقواعد موضوعية ضمانا للحصول على أقصى استفادة، بهدف إيجاد فرص عمل للشاب، وتوعيتهم بمخاطر الهجرة غير الشرعية وتدريبهم على سبل الهجرة الآمنة.
وتضمن حفل التخرج تسليم الشهادات المعتمدة من جهات التدريب التي عكفت على تأهيل الشباب، فضلا عن قيام الخريجين بملئ استمارات التشغيل بكبرى شركات الفندقة من أجل توفير فرص عمل لهؤلاء الشباب خلال الفترة القليلة المقبلة.
من جهتها قالت إيمان زكريا وكيل أول وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، إن تخريج الدفعة الثانية من دورة التدريب الفندقية يمثل إنجازا للبروتوكول القائم بين وزارة الهجرة ومؤسسة مصر الخير ومعهد الفندقة بالفيوم، والذي يقضى بتقديم المعهد خدمة تدريبية متميزة للشباب فى مجالات فندقية وحرفية، وذلك فى المحافظات الأكثر تصديرا للهجرة غير الشرعية، وتتضمن التعريف بسبل الهجرة الآمنة، نظرا لما يعانيه الشباب فى هذه المحافظات من صعوبة فى إيجاد فرص عمل تكفل لهم حياة كريمة.
وأضافت أن الوزارة تسعى لتنفيذ عدد من البروتوكولات المختلف المتعلقة بالشباب المصري، بهدف الحفاظ على ارواحهم فيما ينبع ذلك من وعى الدولة والقيادة السياسية للاستفادة من الموارد البشرية المصرية الكبيرة والكامنة بالشباب، مما يدفع الوزارة لتوفير التدريب والتوظيف الشباب، في مختلف المجالات وفق احتياجات أسواق العمل.
وأكدت أن الوزيرة نبيلة مكرم تحظى بدعم ومساندة كاملين من القيادة السياسية والرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزارء المهندس شريف اسماعيل، فضلا عن مجلس النواب، الذي وافق على خطة الوزارة لمساعدة الشباب وتوفير فرص عمل لحمايتهم من خطر الهجرة غير الشرعية.
وأشارت زكريا إلى أهمية الشراكة المجتمعية بين المنظمات المختلفة، حيث أثبتت هذه الشراكة نجاحها القائم على تضافر الجهود لتقديم خدمة مميزةفي محافظات مصر المختلفة، آملة ان يكون هذا البروتوكول دافعا للشباب نحو مستقبل مشرق.
وقال نبيل فؤاد أحمد مدير عام إدارة الموارد البشرية بالمعهد القومي للإدراة، إن اليوم يمثل احتفالا حقيقا بتخريج مجموعة جديدة من الشباب المتدربين على اعمال الفندقة، وتنبأ هذه المجموعة من الشباب عن مستقبل مشرق في هذا المجال، حيث تضم عددا من ذوي الاحتياجات الخاصة من الصم وضعاف السمع.
وأضاف ان التواصل مع الخريجين سيظل قائما حتى بعد انتهاء فترة التدريب، للوقوف على خطوات بدايتهم الأولى وتوجيههم التوجيه الأمثل خلال تلك المرحلة من حياتهم.
وأثنى عبد الحميد حمد نائب مدير مدرسة الفيوم الفندقية بمجهودات وزارة الهجرة ومؤسسة مصر الخير وكلية السياحة والفنادق بجامعة حلوان، في تنفيذ بروتوكول التعاون الخاص بتدريب شباب المحافظات وتأهيلهم لسوق العمل، مضيفا أن المشروع لا يهدف فقط لتدريب الشباب بل وتوفير فرص عمل حقيقة ملائمة لقدراتهم، وهو ما تم تطبيقه في الدفعة الأولى، ويتم العمل عليه في الدفعة الثانية من خلال تواجد كبرى الشركات والمطاعم المرحبة بهؤلاء الشباب المتدريب والقادر على العمل.
وأضاف أن محافظة الفيوم تعد من أكثر المحافظات تصديرا للهجرة غير الشرعية، ويمثل البروتوكول عاملا هاما للحد من هذه الظاهرة من خلال ما يتضمنه من تدريب وتأهيل للشباب، وتوفير فرص عمل لهم.
وقال ياسر إبراهيم رئيس كلية السياحة والفنادق جامعة حلوان، أن البداية الفعلية للمشروع كانت في عام 2014 عندما شرعت مؤسسة مصر الخير في سد فجوة العمالة المؤهلة لسوق السياحة في مصر، وعليه جاء التعاون مع كلية السياحة والفنادق بالجامعة وتم انشاء مركز تدريب فندقي وإعداد المناهج العلمية من خلال أسلوب علمي وعملي لتحديد ما يحتاجه الطلاب من تدريب وفق احتاجات سوق العمل المصرية والأجنبية.
وأوضح أنه تم تقديم عدد كبير من الدورات لتدريب الشباب وتخرج منها خريجين مؤهلين من الشباب لسوق العمل، ويعد ذلك إنجازا حقيقيا في سبيل توفير فرص عمل للشباب والحد من البطالة المتوغلة.
وأضاف أنه تم القيام بدراسة شاملة لاحتياجات سوق العمل لتحديد المجالات التدريبية للشباب، فضلا عن إيجاد فرص العمل المناسبة لؤهلاء الشباب من خلال اتصالات عدة بعدد من المطاعم والفنادق الكبرى لتوفير فرص ملائمة لهم.
وقالت ملك عصمت مدير إدارة التعليم الفني والتدريب المهني لمؤسسة مصر الخير إن المشروع يظهر التعاون بين اطراف المشروع المختلفة وكان هناك وعي من جميع الأطراف بأهمية هذا المشروع.
وأضافت أن هذه المرحلة تعد من أصعب المراحل التي يمر بها المتدرب كونها بداية الطريق بالنسبة له.
ويعد هذا المشروع من أهم المشروعات التي تقوم عليها مؤسسة مصر الخير، لما يتسم به من استمرارية لا تتوقف على انتهاء فترة التدريب، حيث من مهام المؤسسة المتابعة الدائمة للخريجين وتتبع خطوات نجاحهم لما يمثلوه من دافع قوي لمختلف المتدربين والراغبين في النجاح.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟