رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

أجيري مدرب الفراعنة المثير للجدل.. ركل لاعب بنما واستخدم صافرة لإيقاف هجمة للمنافس

الأربعاء 01/أغسطس/2018 - 04:06 م
المكسيكي خافيير أجيري
المكسيكي خافيير أجيري
بلال السيسي
طباعة
خافيير أجيري، المدير الفني الجديد للمنتخب الوطني، اسم برز في سماء الكرة المكسيكية والإسبانية، حيث نال شرف تدريب المنتخب المكسيكي في نسختين لكأس العالم، كما حظى بفرصة خوض تجربة التدريب في الكرة الإسبانية، حيث درب كل من ريال سراقسطة وأتلتيكو مدريد وإسبانيول وأوساسونا.
ليست هذه المرة الأولى التي يخوض فيها المدرب المكسيكي المخضرم، تجربة العمل في الدول العربية، حيث سبق وأن تولى الإدارة الفنية لفريق الوحدة الإماراتي، وقاده لتحقيق لقب كأس الإمارات مرتين، كما أشرف على تدريب المنتخب الياباني.
أجيري عادة يثير الجدل خلال مسيرته مع الفرق التي يدربها، سواء بالدهاء الخططي أو توجيه الاتهامات له بالتلاعب بالنتائج أو الخروج عن النص الذي يعرضه للإيقاف.
"البوابة سبورت"، ترصد في السطور الآتية مجموعة من غرائب أجيرى في عالم الساحرة المستديرة.
* يلجأ لصافرة لإيقاف هجمة خطيرة
لجأ أجيري لاستخدام صافرة، قريبة من صافرة الحكم، خلال إحدى مباريات الوحدة أمام النصر بالدوري الإماراتي، رغبة منه في إيقاف هجمة خطيرة للنصراوية، ليتسبب في إيقاف سالم صالح، مهاجم النصر للهجمه تحسبًا لارتكابه لخطأ إلا أن عامر مبارك قائد العالمي، أكد أن زميله وقع في فخّ أجيري.
* خروجه عن النص
خرج المدرب المكسيكي عن النص في العديد من المباريات، حيث اتهمه الفرنسي كيمبو إيكوكو لاعب النصر، بتويجه السباب له خلال إحدى المباريات، كما اشتكى ماجد حسن لاعب الأهلي من استفزازات لفظية، وجهها المدرب المكسيكي له.
* تعديه بالضرب على لاعب بنما
ظهر أجيري في لقطة غير رياضية، خلال تعديه بالضرب على لاعب منتخب بنما، في إحدى مباريات المنتخب المكسيكي أمام نظيره البنمي، حيث ظهر المدرب المخضرم، وهو يركل اللاعب ليتم إيقافه لثلاث مباريات.
* التلاعب بالنتائج
اتهم صاحب الـ59 عامًا بالتلاعب بالنتائج، خلال فترة توليه الإدارة الفنية لفريق سرقسطة الإسباني، حيث أشارت عدة تقارير إلى تورطه في التلاعب بالنتائج خلال موسم 2010-2011، تحديدًا في الجولة الأخيرة من مسابقة الدوري الإسباني الممتاز، بعدما طالب فريق ليفانتي الذي ضمن بقائه في الليجا، بتفويت المباراة لضمان سرقسطة البقاء في الدوري، وتمكن فريق المدرب المكسيكي وقتها من الفوز بهدفين لهدف، ليضمن البقاء.
واتهمت عدة تقارير وقتها أجيري وبعض لاعبيه والمسئولين في ناديه بالاتفاق مع ليفانتي بالتلاعب في نتيجة المباراة لضمان البقاء، وعلق المدرب على تلك الاتهامات قائلا: "لم أرتكب أي تصرف غير أخلاقي خلال فترة عملي في إسبانيا والتي امتدت إلى 12 عامًا".
وأنهى: "أكبر دليل على براءتي من التهم الموجهة لي هي أن جميع من اتهم في تلك الواقعة من لاعبين وحكام وإداريين ما زالوا يعملون في أماكنهم".
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟