الجمعة 14 يونيو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

اقتصاد

"اتصال" ولجنة تكنولوجيا المعلومات بجمعية رجال الأعمال تبحثان تنمية الصناعة

اجتماع لجنة تكنولوجيا
اجتماع لجنة تكنولوجيا المعلومات برجال الأعمال واتصال
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تحت شعار "قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات: قاطرة النمو – أين الطريق؟"، وبتوجيهات القيادة السياسية للاهتمام بهذه الصناعة، عقدت لجنة تكنولوجيا المعلومات بجمعية رجال الأعمال بالتعاون مع جمعية اتصال لقاءً مشتركًا لبحث سبل تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات لتحقيق المٌستهدف في الناتج القومي لعام 2030.
حضر الاجتماع عدد من القيادات من هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا"، وممثلي الشركات العالمية والمحلية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالإضافة إلى عدد من نواب مجلس النواب والشيوخ ومنظمات المجتمع المدني. ترأس الاجتماع المهندس حسام مجاهد، رئيس مجلس إدارة جمعية اتصال، والنائب حسانين توفيق، عضو مجلس الشيوخ ورئيس لجنة تكنولوجيا المعلومات بجمعية رجال الأعمال.


في إطار الاستعداد لهذا الاجتماع، أعدت جمعية اتصال بالتعاون مع جمعية رجال الأعمال المصرية ورقة عمل بعنوان "رؤية صناعة تكنولوجيا المعلومات المصرية"، والتي تهدف إلى مناقشة التحديات التي تعيق تحقيق التوجيهات الرئاسية وتقديم تصور شامل حول مستقبل هذا القطاع الحيوي وكيفية تعزيز دوره كقاطرة لنمو باقي القطاعات لتحقيق مساهمة تصل إلى 100 مليار دولار في الاقتصاد القومي.


وركزت الورقة على ثلاثة محاور رئيسية وهي رأس المال البشري وتنميته ويشمل الاستثمار في التعليم والتدريب لتأهيل الكوادر البشرية المتخصصة في مجالات التكنولوجيا المختلفة.
المحور الثاني وهو محور المشروعات الحكومية ويضم تعزيز دور الحكومة كمشتري رئيسي لنظم المعلومات لتنمية السوق المحلية.


أما المحور الثالث والأخير وهو دعم التصدير ويركز على تشجيع الشركات المحلية على التصدير وتحفيز الابتكار وريادة الأعمال.
ناقش الحضور أبرز النقاط للتغلب على التحديات القائمة ومنها تطوير الكفاءات البشرية: الاستثمار في التعليم والتدريب لتأهيل الكوادر البشرية المتخصصة.


تشجيع الاستثمارين الأجنبي والمحلي وتحسين مناخ الاستثمار وجذب المزيد من الاستثمارات إلى قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
كذلك تنمية السوق المحلية من خلال المشروعات الحكومية باعتبار أن الجهاز الحكومي هو أكبر مشتري لنظم المعلومات.
دعم الابتكار وريادة الأعمال و توفير بيئة تشجع على الابتكار ودعم الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا من خلال حوافز مالية وتنظيمية.


أكد المهندس حسام مجاهد أهمية هذه المبادرة في تحقيق رؤية مصر 2030، مشددًا على ضرورة العمل مع جميع الجهات المعنية لتحقيق الأهداف المرجوة وتذليل التحديات، مع إعطاء الأولوية للمنتجات المحلية وتدريب العناصر الشابة وتشجيع الشركات المحلية على التصدير.

من جانبه، أوضح النائب حسانين توفيق أن التعاون مع جمعية اتصال يهدف إلى دمج صناعة التكنولوجيا في كافة القطاعات الاقتصادية، فضلًا عن التأكيد على دور هذا القطاع الحيوي في تحقيق التنمية المستدامة للدولة