الخميس 18 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

اقتصاد

“العربي للمسؤولية المجتمعية ومصر الخير" يعلنان أسماء الفائزين في مسابقة "وسام الخير"

الدكتورة راندا رزق
الدكتورة راندا رزق
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

نظمت مؤسسة مصر الخير، اليوم السبت،  حفل ختام مسابقة "وسام الخير للمبادرات"، بالتعاون مع المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية، وذلك على مسرح جامعة المستقبل، لتوزيع جوائز المسابقة والتي تعد خطوة متقدمة ونوعية لتشجيع الشباب على الابتكار والإبداع، وتتم لأول مرة على مستوى مؤسسات المجتمع المدنى والتى تجمع بين مكون الشباب ومكون التنمية المستدامة لتشجيع الشباب من الجنسين تحت شعار "وسام الخير للمبادرات"، وذلك بحضور الدكتورة جيهان حنفي، وكيل وزارة الشباب والرياضة لتنمية النشء نيابة عن وزير الشباب والرياضة، والدكتورة أمل سليمان، استشاري قطاع مناحي الحياة بمؤسسة مصر الخير،  والدكتور عبادة سرحان، رئيس جامعة المستقبل، والدكتور رشاد عبد اللطيف، نائب رئيس جامعة حلوان الأسبق.
وشارك فى المسابقة  74 مبادرة ما بين فردية وجماعيه منها مشاركة ( 8)  دول عربية، إذ  بلغت عدد المبادرات المقدمة من الدول العربية ( 15 مبادرة) في مجال المبادرات المجتمعية و التطوعية والمبادرات العلمية والتكنولوجية والمبادرات الثقافية والفنية، وجاءت الدول المشاركة ( موريتانيا – الجزائر – ليبيا- سوريا – تونس – اليمن – العراق – سلطنة عمان)،  وذلك بواقع  ( 8 ) مبادرات ثقافية وفنية وعدد ( 5 ) مبادرات مجتمعية و تطوعية  وعدد (2) فى المبادرات العلمية والتكنولوجية .

 

الدكتور محمد رفاعي

من جانبه، قال الدكتور محمد رفاعي الرئيس التنفيذي لمؤسسة مصر الخير، إن حفل  ختام "وسام الخير للمبادرات" يأتي  تتويجاً لعمل المؤسسة مع المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية الذى استمر على مدار عام ليتم فيه الإعلان عن الفائزين بجائزة "وسام الخير للمبادرات" من مصر والدول العربية فى المجالات الثقافية والفنية، والابتكارات العلمية والتكنولوجية، والمبادرات المجتمعية التطوعية، ومراحل المسابقة.

و أضاف رفاعي، أن ذلك يأتي تماشياً مع توجيهات الدولة واهتمامها البالغ بخطة التنميه المستدامة 2030، باعتبار بناء الإنسان العنصر الأساسي لتحقيق التنمية والمسابقة كانت تستهدف فئة الشباب  من سن ( 16- 45 سنة ).
وقال الرئيس التنفيذي لمؤسسة مصر الخير، إن أهداف الوسام تكمن في اكتشاف أصحاب الإنجازات والمبادرات الثقافيه والفنية والعلمية والتكنولوجية و التطوعية، تعزيز دور الشباب فى تنمية المجتمع وتبنى الموهوبين و المبادرات فى مجالات الوسام وخلق عناصر تحفيزيه فعالة لتقوية قيمة الولاء والانتماء لدى الشباب وبناء جسر التواصل والحوار بين الشباب والخبراء والمتخصصين من خلال تبني مشاريعهم التى أبرزها الوسام ،ويحتوى كل مجال على جوائز للوسام  " ثلاثة أوسمة "  الوسام الذهبى و الوسام الفضى و الوسام البرونزى ويمنح كافة المشاركين شهادات تقدير تشجيعاً وتقديراً لهم.
تجدر الإشارة إلى أن تحكيم المبادرات، تم من خلال  لجان تحكيم متخصصة من الخبراء والمتخصصين فى المجالات المختلفة للوسام ، وتضم  اللجنة في عضويتها 10 أعضاء في المجالات المختلفة التى تشملها الجائزة  ، الى جانب لجنة التنسيق و المتابعه من قبل مؤسسة مصر الخير والمجلس العربى .
و قالت  الدكتورة راندا رزق، رئيس مجلس امناء المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية، إن شراكة  المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية مستمرة  مع مؤسسة مصر الخير منذ عام 2013 وحتى الآن، لافتة إلى أنها شاهدة على تأسيس المؤسسة منذ  عام 2007 ، وهي تسعى لمشاركتهم في تحقيق أهدافهم السامية في تنمية الإنسان.
و أضافت رزق،  أن هدف وسام الخير للمبادرات هو دعم الشباب ، وستستمر في العمل مع  مؤسسة مصر الخير حتى تظهر مشاريع هؤلاء الشباب للنور.
وقال  الدكتور محمد خليف، رئيس لجنة التحكيم، لجائزة " وسام الخير للمبادرات"، إن هذه هي الدورة الأولى للمبادرة وسيتم توسيع نطاق التغطية لقطاعات مختلفة من المسابقة، حيث أنها تنطلق في دورتها الأولى في ثلاث مسارات هي المبادرات العلمية والتكنولوجية، والمبادرات الثقافية والفنية، والمبادرات المجتمعية و التطوعية.
و أضاف خليف، أن هذه المسابقة فرصة للشباب حيث ستتبناهم كل من مؤسسة مصر الخير والمجلس العربي للمسؤولية المجتمعية،  و سيعملان على مساعدتهم في تنفيذ مشاريعهم عبر كافة سبل الدعم والتمويل.
وتابع خليف، أن هناك ١١ متقدم في القطاع العلمي والتكنولوجي، و 19 متقدم في المبادرات الثقافية والفنية، و 47  متقدم في المبادرات المجتمعية و التطوعية.
وفاز في مجال المبادرات العلمية والتكنولوجية بالجائزة التشجيعية،  كل من الدكتور إسلام إبراهيم محمد، وسمر فتحي أحمد..
فيما فاز  بالمركز الأول ( الوسام الذهبي) في مجال المبادرات المجتمعية و التطوعية، عبد الحليم عزت محمد، وشروق رضا محفوظ بالمركز الثاني (الوسام الفضي)، لدعم ضعاف و فاقدي السمع في مصر، 
وأحمد فوزي حسن، بالمركز الثالث ( الوسام البرونزي)، عن مشروع بعنوان ( بالعلم نبني)، وفاز كل من آلاء أحمد أبو التهى، و دكتورة وهاد سمير أحمد، ووليد محمود فهمي، بثلاث جوائز تشجيعية.