الثلاثاء 28 مايو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

العالم

شبكة أمريكية: رسائل قادة العالم خلال «كوب 28» هي ضمان لمساعدة البلدان الأكثر ضعفًا

كوب 28
كوب 28
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أفادت شبكة (يو إس نيوز) الإخبارية الأمريكية بأن الرسائل التي أطلقها قادة العالم خلال مؤتمر الدول الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ (كوب 28) في دبي، هي ضمان لمساعدة البلدان الأكثر ضعفًا.
وأذاعت الشبكة مقتطفات من كلمات زعماء الدول في مؤتمر الأطراف (كوب 28) في دبي؛ حيث ركز العديد منهم على ضمان مساعدة البلدان الأكثر ضعفا للصدمات المناخية وجلب مزيد من الأطراف المعنية بأزمة المناخ إلى طاولة المفاوضات.
وقال المستشار الألماني أولاف شولتز بشأن صندوق الكوارث المناخية: "بالنسبة لنا، من المهم أن يفيد هذا الصندوق البلدان الأكثر ضعفا وأن يدعم أكبر عدد ممكن منا هذا الصندوق قدر الإمكان ".
وأضاف: "بالنسبة للبلدان التي نما ازدهارها بشكل هائل خلال العقود الماضية والتي ساهمت إلى حد كبير في الانبعاثات العالمية اليوم تتحمل المسؤولية أيضًا: نحن بحاجة إلى دعمكم أيضًا".
بدوره، قال رئيس وزراء بربادوس ميا موتلي: "إن الخسائر والأضرار وحدها ليست إلا جزءا من المعادلة.. لأنه مقابل كل دولار ننفقه قبل الكارثة، يمكننا توفير 7 دولارات من الأضرار، بل ونحفظ به خسارة الأرواح".
وتابع "ما زلنا بحاجة إلى أموال كبيرة للتكيف.. لم يكن هناك نهج مختلف لكيفية معالجة كل من رسملة المؤسسات المالية الدولية، والتزام البلدان، والاعتراف بأن الجهات الفاعلة غير الحكومية والأفراد بحاجة إلى الجلوس إلى طاولة المفاوضات".
وفي كلمة قرأها وزير خارجية الفاتيكان الكاردينال بيترو بارولين قال: "أنا معكم.. أيها الإخوة والأخوات، من الضروري أن يكون هناك انفراجة لا تمثل تغييرا جزئيا للمسار، بل طريقة جديدة لتحقيق التقدم معا".
بدورها، قالت نائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس: "إنها لحظة محورية.. إن عملنا بشكل جماعي، أو الأسوأ من ذلك، تقاعسنا عن العمل، سيؤثر على مليارات الأشخاص لعقود قادمة.. وعلى الرغم من أن ما أنجزناه، لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين علينا القيام به، ولن يكون من الممكن مواصلة التقدم بدون قتال".