رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

الأخبار

"السبكي" يبحث التعاون مع "إيلومينا" في التنبؤ والاكتشاف المبكر للأمراض وسرعة علاجها

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

استقبل الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، وفدا من مؤسسة إيلومينا الرائدة عالميًا في مجال الاختبارات الجينية وتسلسل الحمض النووي وتكنولوجيا الهندسة الوراثية، لبحث سبل التعاون، وذلك بالمقر الرئيسي للهيئة في مدينة نصر.

وفي بداية اللقاء، رحب الدكتور أحمد السبكي، بوفد مؤسسة إيلومينا، مؤكدًا حرص الهيئة على تعزيز الشراكة مع المؤسسات العلمية الدولية الكبرى لتطبيق الأساليب والحلول المبتكرة لعلاج المرضى، وأشار السبكي إلى أن الاختبارات الجينية وتسلسل الحمض النووي وتكنولوجيا الهندسة الوراثية تساعد على التنبؤ بالأمراض الوبائية المستقبلية، وتحديد طرق مواجهتها، كما تساعد على الاكتشاف المبكر للجينات المتعلقة بالأمراض الأكثر شيوعًا عند الأفراد، وأفضل البروتوكولات العلاجية والوقائية لها.

وناقش اللقاء، سبل التعاون بين الطرفين والتي من شأنها تبادل الخبرات والاستفادة من التقدم الطبي في مجالات التشخيص الدقيق، وسرعة تقديم العلاج الأمثل للحالات المرضية، وبخاصة لمعالجة قضايا الرعاية الصحية مثل الأمراض السرطانية وأمراض الدم والأمراض الوراثية والنادرة، حيث تلعب الاختبارات الجينية وتسلسل الحمض النووي دورًا حيويًا في تحديد احتمالية الإصابة بأمراض معينة، من خلال تمكين الأطباء من الإجابة على الأسئلة المتعلقة بطفرات الخلايا، وأصول الأمراض، وتوقعات تفشي الأمراض في المستقبل، والذي ينعكس على تطوير نموذج الرعاية الصحية وتحسين مخرجاته من خلال تنبؤ ومعالجة أفضل في المراحل المبكرة من المرض، أو الوقاية منه.

وأشار الدكتور أحمد السبكي، إلى التعاون في مجالات التدريب والتعليم فيما تقدمه المؤسسة من خبرات بمجالات التكنولوجيا الحيوية والجينوم، لافتًا إلى أن ذلك سيساهم بشكل فعَّال في علاج المرضى بمستشفيات الهيئة بمحافظات التأمين الصحي الشامل طبقًا لآخر ما توصل إليه العلم، وزيادة كفاءة مخرجات الرعاية الصحية، وخفض تكلفة الرعاية الصحية، ورسم خطط وقائية تحمي الأفراد من الإصابة بالعديد من الأمراض والأوبئة، وعلاج الأمراض المستعصية، وتطبيق الوراثة الدوائية في العلاج، وتصميم الأدوية بما يتلاءم والمحددات الجينية للأفراد.

وتابع السبكي: أن ذلك يتماشى مع اتجاهات الدولة والمبادرات الصحية الرئاسية للكشف المبكر عن الأمراض الوراثية، بما يسهم في تحقيق أهداف التنمية الصحية المستدامة وفقًا لرؤية مصر 2030، مؤكدًا حرص مصر على النهوض بالخدمات والرعاية الصحية، وتلبية كافة الاحتياجات المستقبلية.

ومن جانبها، أعربت الدكتورة سامية الشريف، رئيس قطاع الشئون الحكومية لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وباكستان وتركيا بمؤسسة إيلومينا، عن امتنانها بالتعاون مع الهيئة العامة للرعاية الصحية، مشيدة بجهودها في تطوير منظومة الرعاية الصحية بمصر، وحرصها على اتباع أحدث الأساليب والتقنيات المبتكرة لعلاج المرضى، ومؤكدة أن هيئة الرعاية الصحية لديها البنية التحتية والكفاءات القادرة على استخدام تكنولوجيا العلاج الشخصي والهندسة الجينية.

وضم وفد مؤسسة إليومينا، الدكتورة سامية الشريف، رئيس الشئون الحكومية لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وباكستان وتركيا، والدكتور جريجوري إيسرت، مدير عام الأسواق الناشئة، والدكتور غرايم بيثيل، رئيس قسم النمو الاستراتيجى، والدكتور باسم محمود، المدير الإقليمي في مصر.

وشهد اللقاء، حضور ممثلي شركة محرم وشركاه للسياسات العامة والإتصالات الإستراتيجية، الدكتور ولاء شومان، نائب الرئيس للتخطيط والمتابعة، والدكتورة سارة جاد، محلل السياسات العامة، وتعد الشركة مستشار السياسيات العامة والعلاقات الحكومية لمؤسسة إليومينا.

وشارك اللقاء من جانب الهيئة العامة للرعاية الصحية، الدكتور أمير التلواني، المدير التنفيذي للهيئة، والدكتور مجدي بكر، مستشار رئيس الهيئة للشئون الفنية، والدكتور شريف كمال، مستشار رئيس الهيئة للشئون الصيدلية وإدارة الدواء، والدكتور أحمد حماد، مدير عام الإدارة العامة للمكتب الفني لرئيس الهيئة.

ويذكر أن مؤسسة إليومينا Illumina هي مؤسسة أمريكية، مقرها في سان دييغو، كاليفورنيا، تأسست عام 1998، وتعد من أبرز المؤسسات العلمية الرائدة في مجال التكنولوجيا الحيوية والرائدة في مجال الجينوم على مستوى العالم، وتم اختيار المؤسسة في عام 2014 على أنها أذكى مؤسسة في العالم بحسب مجلة إم آي تي تكنولوجي ريفيو الصادرة عن معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.