الأربعاء 19 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

حوادث وقضايا

مقتل طالب جامعي على يد مسجل خطر

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news


لم يعرف « محمد مجدى»، الشاب العشرينى أن الفصل الأخير من حياته سيكتب على يد مسجل خطر، طعنا بسلاح أبيض، بسبب خلافات بينهما، فى مشهد أبكى العيون وأدمى القلوب حزنًا على فقدان الضحية بمنطقة المطرية.
تعود البداية إلى تلقى المقدم كريم البحيرى، رئيس مباحث قسم شرطة المطرية، إلى بلاغ وكان قد وصل للتو، يتفقد دفتر النوبتجية، وينهى بعض الأعمال الإدارية اليومية قبل مغادرته القسم للمرور على الكمائن والنقاط الأمنية بالمنطقة، ليقطع انهماكه فى العمل صوت جهاز اللاسلكى القابع أمامه معلنا بداية ساخنة ليوم عمل جديد: «نشوب مشاجرة ومقتل طالب جامعى على يد مسجل خطر بدائرة القسم» اعتدل الضابط فى جلسته وأمسك هاتفه ليخطر اللواء نبيل سليم، مدير مباحث العاصمة بالواقعة، ليأمر بسرعة الانتقال وفحص البلاغ والوقوف على ملابساته.
انتقال وفحص
فى غضون دقائق استقل رئيس المباحث ومعاونوه الرائد معتز الصاوى، والنقيب محمد صفوت، عربة الشرطة، قاصدين محل البلاغ، لحظات قليلة كانت كفيلة أن تتبدل الأجواء بالشارع، رجال شرطة يطوقون العقار وفرض كردون أمنى ومنع حركة الدخول والخروج من المنطقة التى باتت مسرحًا لجريمة قتل، وفور وصوله، عاين رئيس المباحث جثة الضحية، ثم أستمع لأقوال أسرة المجنى عليه، ليوجهه المقدم كريم البحيرى معاونيه، بسماع أقوال شهود العيان ومراجعة كاميرات المراقبة حال وجودها، ومع انتهاء معاينة الأدلة الجنائية وفريق النيابة العامة تم تعيين حراسة بمسرح الحادث، وأسفرت التحريات أن مشاجرة نشبت بين المجنى عليه « محمد مجدى» وشخص آخر مسجل خطر يدعى «ماهر» وشهرته «شاكوش» بسبب قيام الثانى بالتعرض للأول ومحاولة مضايقته بين الحين والآخر، فقام المجنى عليه بالدفاع عن نفسه وهو الأمر الذى أغضب الجانى ليسدد له طعنه نافذة فى الصدر أودت بحياته فى الحال.
ديوان القسم
بالعودة إلى ديوان القسم تحولت وحدة المباحث لغرفة عمليات مصغرة، حيث اجتمع المقدم كريم البحيرى، بمعاونيه لوضع خطة محكمة لضبط المتهم وتكثيف التحريات حوله وتتبع خط سيره عن طريق تفريغ كاميرات المراقبة بالمنطقة محل الواقعة والمصادر السرية.
فريق بحث
٥ ساعات قضاها رجال البحث الجنائى فى جمع المعلومات والتحريات للوصول للجناة، لم يتسلل يأس أو ملل إلى فريق البحث، ثمة يقين يسود تحركاتهم، وأن الله سيبعث لهم طوق نجاة تنحل معه تلك العقدة، حتى جاءت على لسان الرائد معتز الصاوى محدثا رئيس المباحث: «عرفنا مكان المتهم يا فندم».
ساعة الصفر
على الفور انطلقت مأمورية بقيادة المقدم كريم البحيرى وبمشاركة الرائد معتز الصاوى والنقيب محمد صفوت، أسفرت عن ضبط المتهم فى الواقعة بمحل اختبائه، وتحرر المحضر اللازم عن الواقعة والعرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات والتى أمرت بحبس المتهم ١٥ يوما على ذمة التحقيقات.