الإثنين 18 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

فضائيات

"العزاوي": الانتخابات البرلمانية العراقية تؤكد نجاح حكومة الكاظمي ووفاءها لثورة لتشرين

البوابة نيوز
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قال الدكتور رائد العزاوي، أستاذ العلاقات الدولية، ورئيس مركز  الأمصار للدراسات السياسية والاقتصادية، إن اليوم هو يوم الوفاء لدماء شهداء تشرين وللضحايا والمصابين، وللتأكيد على نهج الدولة العراقية وحكومة الكاظمي، التي قالت بشكل واضح أنها ستحمي الانتخابات وستجرى في موعدها بناءً على رغبة الملايين من العراقيين.

وأضاف أستاذ العلاقات الدولية، في حديثه لقناة الحدث: "نراقب الانتخابات منذ ضباح اليوم، وهي طبيعية جدًا، كما يحدث في أي انتخابات في العالم، والسؤال المهم، هو كيف يمكن أن تفضي هذه الانتخابات إلى غد مشرق وجيد للعراق؟". 

وأكد العزاوي، أنه ضد تصويت القوات المسلحة قائلًا: "أي جيوش في العالم لا أرغب أن تكون مشاركة في العملية الانتخابية، لأنه موظف حكومة وهو جزء منها وبالتالي لا يمكن أن يصوت".

وتابع: "حتى نؤسس لديمقراطية حقيقية يجب أن نبعد السلاح، أيًا كان هذا السلاح، سواء سلاح الدولة أو حتى السلاح الآخر، ويجب أن نؤمن أن السلاح خارج ديمقراطية الدول".

وأشار العزاوي، إلى أن القوات المسلحة، والأجهزة الأمنية، وأجهزة المخابرات، والأجهزة الخاصة، حمت ثورة تشرين، وهذا ما نراه اليوم، من حماية صناديق الانتخابات.

وأكد العزاوي: اليوم نحن أمام مرحلة مفصلية في علاقة العراق مع محيطه العربي والدولي، مشيرًا إلى أن كل أنظار العالم وكل وسائل الإعلام العالمية، مهتمين جدًا بالانتخابات العراقية؛ فالعراق نقطة ارتكاز في المنطقة، ومهم أن يعود مقتدرًا وسيدًا لقرار نفسه.

وعن مدى تقبل الأحزاب العراقية والمرشحون للنتائج، قال أستاذ العلاقات الدولية، إن هذه الانتخابات مفصلية، وستؤسس لمائة سنة في العراق، وستعود هذه الأحزاب مرة أخرى ولكن ليس بحجمها وقوتها.

وعن حديث البعض بأنهم سيحصلون على المركز الأول أو الثاني في الانتخابات، أوضح العزاوي، أنه لا يمكن لأي ذكي في العالم أن يتحدث في نتائج الانتخابات قبل ظهورها.

واختتم العزاوي قائلًا: سيفاجئ الجميع بهزيمة الأحزاب التي التحفت بالطائفية والعرقية والمذهبية، وستهزم شر هزيمة في هذه الانتخابات وسيفاجئ الجميع بحجمهم الحقيقي.