الثلاثاء 27 يوليو 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بوابة العرب

الإعلام العبري يصف الرئيس الإيراني الجديد بـ"الجزار".. ومسئول أمني يخشى من هجوم نووي

البوابة نيوز

علقت وسائل إعلام عبرية، على فوز رجل الدين المحافظ المتشدد، إبراهيم رئيسي، في الانتخابات الرئاسية الايرانية، وقالت إن انتخاب رئيسي يشير إلى تقوية تيار المتطرفين في الشرق الأوسط.
وأوضح تقرير للقناة 12 العبرية، أن المؤسسة العسكرية الإسرائيلية، على دراية جيدة بالرئيس الجديد لإيران؛ مشيرةً إلى أنه ملقب بـ"الجزار".
وأضاف التقرير، أن السلطات الأمنية الإسرائيلية، تقدر أن انتخاب رئيسي يعني أنه سيتبنى الخط المحافظ للمرشد الأعلى على خامنئي، وذلك من خلال تكثيف تواجد الميليشيات الموالية لإيران، على طول الحدود السورية اللبنانية، فضلا عن دعم الاتفاق النووي، بهدف رفع العقوبات عن إيران.
ونقلت القناة العبرية، عن مسئول أمني كبير، قوله إن "تل أبيب قد لا يكون أمامها خيار، سوى إعداد خطة هجوم نووي، لمهاجمة إيران، وهناك حاجة إلى الميزانية وتحويل الموارد، ومن المتوقع أن يبحث هذا الموضوع رئيس الأركان، أفيف كوخافي، خلال زيارته إلى واشنطن".

من جانبها؛ رأت سيما شاين؛ الباحثة الإسرائيلية في الشئون الإيرانية، ورئيسة برنامج إيران بمعهد دراسات الأمن القومي بجامعة تل أبيب، أن "انتخاب رئيسي يكمل عملية سيطرة معسكر المحافظين القريب من خامنئي، واستيلاء الحرس الثوري على مؤسسات الحكومة المركزية، وربما يتم تحضيره لضمان استمرار الثورة الإسلامية بقيادة شخصية مخلصة لمسار خامنئي".
وأشارت "شاين"، بحسب القناة العبرية، إلى أن "تحركات النظام الإيراني تهدف من انتخاب رئيسي، أن تكون خطوة لوضعه في موقع مهم، تحضيرًا لليوم الذي سيتم فيه انتخاب بديل للمرشد الأعلى، مع العلم أن رئيسي يولي القليل من الاهتمام لقضايا السياسة الخارجية، وعلى وجه التحديد لمسألة العودة إلى الاتفاق النووي، رغم أنه أعرب عن دعمه للمحادثات بما يتوافق مع مواقف خامنئي".
ونقلت القناة العبرية، عن مسئول أمريكي كبير، قوله إن "تشكيل حكومة جديدة في إيران سيثير تساؤلات جدية، حول قدرة الأطراف على التوصل إلى اتفاق نووي، لأنّ الوقت يمُرّ دون انفراجة، وتقل فرص نجاح المحادثات، وهذا يعكس استمرار علامة الاستفهام حول نوايا الرئيس الإيراني الجديد، لكن الخلاصة أن البرنامج النووي مستمر في التقدم".