الأربعاء 28 يوليو 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الأخبار

عين على خبر.. الحكومة: لا صحة لحظر حركة المواطنين.. والتعامل بحزم مع المخالفين للقرارات

البوابة نيوز

نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، عن فيديو يتضمن إجراءات مشددة تطبقها الدولة خلال الأسبوعين المقبلين، منها حظر حركة المواطنين على كافة الطرق العامة، وإيقاف وسائل النقل وإغلاق كافة المحال من الخامسة مساءً وإغلاق كامل يومي الجمعة والسبت، وتعليق كافة الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين.
وأكد أنه لا صحة للفيديو المتداول وأن الفيديو المتداول قديم ويعود للعام الماضي عند تطبيق الحظر في بداية انتشار فيروس كورونا، وبالتالي فإن كافة المعلومات الواردة به لا تسري على الوضع الحالي.
وأضاف المجلس أنه لا يوجد أي حظر على حركة المواطنين أو إيقاف للمواصلات العامة والنقل الجماعي، موضحًا أنه وفقًا لقرارات لجنة أزمة كورونا فإنه سيتم غلق المحال والمولات التجارية والمقاهي والكافتيريات والمطاعم ودور السينما والمسارح، وما يماثلها من التاسعة مساءً، وغلق الحدائق والمتنزهات والشواطئ، مع حظر إقامة أية مؤتمرات أو فعاليات وكذا الاحتفالات الفنية أو الحفلات في أية منشآت، على أن تسري هذه القرارات اعتبارًا من اليوم الخميس الموافق 6 مايو حتى الجمعة 21 مايو، مشيرًا إلى استمرار الجهات المعنية في رصد ومتابعة مدى الالتزام بالإجراءات الاحترازية، مع اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حال رصد أي مخالفة.
وفى سياق متصل وجه اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، المحافظين بالالتزام الشديد في تطبيق الإجراءات الإحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا المستجد خلال الأيام المتبقية من شهر رمضان المبارك وإجازة عيد الفطر للحد من زيادة أعداد الإصابة بكورونا.
وشدد وزير التنمية المحلية على ضرورة التصدي بحزم لمخالفات عدم إرتداء الكمامات الواقية والاستمرار في الحملات اليومية لرؤساء الأحياء والمدن والمراكز على المقاهى والكافيهات والمطاعم والمولات التجارية لمتابعة الالتزام بالمواعيد المعلنة من لجنة إدارة أزمة كورونا بأن يكون موعد الغلق في تمام الساعة التاسعة مساءً اعتبارًا من اليوم الخميس 6 مايو 2021 وحتى 21 مايو من نفس الشهر.
كما وجه نواب المحافظين بالمتابعة الشخصية على مدى اليوم فيما يخص تطبيق الإجراءات الإحترازية والوقائية خلال الأسبوعين القادمين، مع قيام قيادات المحافظات على كافة المستويات بالمتابعة الدورية وتحرير المخالفات لغير الملتزمين والتأكيد على مواعيد غلق المحلات والأنشطة التجارية والترفيهية وعدم التهاون مع أى مخالفات واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في هذا الشأن.
وطالب "شعراوي" بالتشديد على تطبيق الإجراءات الوقائية بكافة أنحاء المحافظة خاصة المناطق الخدمية والتى تشهد في تلك الأيام تردد أعداد كبيرة من المواطنين وعلى رأسها مكاتب البريد والبنوك والمحلات التجارية والأسواق العامة حفاظًا على المواطنين من تداعيات فيروس كورونا المستجد.
وجدد وزير التنمية المحلية مناشدته للمواطنين للحفاظ على سلامتهم وصحتهم والالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والقرارات التى اتخذتها الدولة في إطار التعامل مع فيروس كورونا وعلى رأسها تجنب التواجد في الأماكن المزدحمة والتجمعات، قائلًا: ساعدوا أنفسكم والدولة للمرور بالظروف الاستثنائية التى فرضتها علينا جائحة كورونا لضمان السلامة للجميع.. وعليكم دور كبير في الالتزام بالإجراءات الوقائية لحماية أنفسكم وأسركم والمجتمع ككل.
وشدد على أهمية تطبيق غرامات عدم إرتداء الكمامات للحد من انتشار الإصابة بالمرض وبما يضمن سلامة المواطن وأسرته والمجتمع أجمع خلال تلك الظروف التى تمر بها الدولة والعالم أجمع.
وأشار إلى ضرورة عدم التهاون في تطبيق قرارات اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا وعلى رأسها أنه إعتبارًا من اليوم الخميس 6 مايو 2021 ولمدة أسبوعين ستكون مواعيد غلق لكل المحال، والمولات التجارية، والمقاهي، والكافتيريات، والمطاعم، ودور السينما، والمسارح، وما يماثلها، في الساعة 9 مساء والسماح للمطاعم باستمرار خدمة توصيل الطلبات من المأكولات والمشروبات " الديليفري " للمنازل بعد هذا التوقيت، وكذا حظر إقامة أية مؤتمرات أو فعاليات أو تجمعات جماهيرية وكذا الغلق الكامل للشواطئ والحدائق والمتنزهات خلال إجازة عيد الفطر المبارك.
ولفت اللواء محمود شعراوى إلى أنه تم خلال اللجنة التوافق على غلق كامل للحدائق والمتنزهات والشواطئ العامة خلال إجازة العيد، كما سيكون هناك حد من استخدام الحافلات الجماعية، وأتوبيسات الرحلات، بينما ستعمل وسائل النقل العادية والسيارات بصورة طبيعية، وكذا السماح بصلاة العيد والتعامل معها مثل صلاة الجمعة، حيث سيسمح بها فقط في المساجد التي يقام فيها حاليًا صلاة الجمعة، وبنفس الإجراءات الاحترازية، التي تتم في صلاة الجمعة، وأيضًا مع حظر اصطحاب الأطفال.