رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

نائب بالشيوخ: زيارة «مدبولي» لطرابلس تعكس الحرص على تحقيق التنمية

الثلاثاء 20/أبريل/2021 - 07:47 م
البوابة نيوز
أحمد سليمان
طباعة
أكد النائب عبدالرحيم كمال، عضو مجلس النواب، أن زيارة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء و11 وزيرًا مصريًا، إلى العاصمة الليبية طرابلس، تأتي في إطار بحث التعاون الاقتصادي والسياسي مع حكومة الوحدة الوطنية، مشيرًا إلى أن تلك الزيارة تفتح الباب على مصراعيه لمشاركة مصر وشركاتها وقطاعها الخاص في إعادة إعمار ليبيا الذي يقدر بقرابة الـ 100 مليار دولار، مما يؤكد اهتمام مصر بعودة التنمية لليبيا.
وأضاف «كمال»، في بيان له اليوم الثلاثاء، أن الدولة المصرية حريصة طوال التاريخ على أمن واستقرار الشعب الليبي، موضحًا أن القيادة السياسية المصرية تعويل على قدرة المجلس الرئاسي والحكومة الليبية على تحمل المسئولية التاريخية لإدارة المرحلة الانتقالية الحالية وتحقيق المصالحة الشاملة بين الليبيين، وتوحيد المؤسسات الليبية وصولًا إلى عقد الانتخابات الوطنية في موعدها المحدد في ديسمبر من العام الجاري، وذلك كخطوة مهمة وفارقة للانتقال بليبيا إلى واقع جديد ونظام سياسي مستدام يستند إلى إرادة الشعب الليبي باختيارهم الحر.
وأشار عضو مجلس الشيوخ، إلى أن التكامل التجاري بين مصر وليبيا كان يصل إلى 2.5 مليار دولار في 2010، وهبط إلى أقل من المليار دولار خلال السنوات الماضية، وتراجعت الاستثمارات الليبية في مصر من 10 مليارات دولار في 2010 إلى النصف تقريبا بسبب الظروف التي مرت بها ليبيا خلال السنوات الماضية.
وتابع: «زيارة الدكتور مصطفى مدبولي تؤكد وتعكس ما أعلنه الرئيس عبدالفتاح السيسي طوال السنوات الماضية، حول العلاقة الوطيدة التي تجمع البلدين الشقيقين وحرص القيادة السياسية المصرية على خروج ليبيا في أسرع وقت من هذا النفق المظلم، وعودتها لمسارها الطبيعي، وعودة عجلة العمل والتنمية والإعمار للدوران بداخلها»، مؤكدًا دعمة الكامل لما تقوم به القيادة السياسية في تعمير ليبيا للوقوف بجوار الأشقاء الليبيين، حتى عودة ليبيا لوضعها الطبيعي في المنطقة.
"
هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟

هل نجحت دراما رمضان في تقديم محتوى جاذب للمشاهدين؟