رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

شمس مجنحة يتوسطها لقب الملك.. سيارات ملوك الفراعنة في رحلتهم لمتحف الحضارة

الجمعة 04/ديسمبر/2020 - 03:55 م
سيارات ملوك الفراعنة
سيارات ملوك الفراعنة
بهاء الميري
طباعة
تتعلق أنظار العالم الآن بموكب المومياوات الملكية، الذي يتوقع أن يقام في مصر خلال الأيام القليلة القادمة، لنقل المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى متحف الحضارة، والذي تهدف مصر من ورائه إلى الترويج للسياحة.
وتجري الدولة استعدادات مكثفة منذ عام مضى للخروج بهذا الموكب، في أبهى صورة ممكنة دون خطأ واحد، ولذا تم تصميم سيارات خاصة لنقل مومياوات الملوك المصريين من متحف التحرير إلى متحف الحضارة.
وقد ظهرت هذه السيارات أثناء بروفات الموكب التي أجريت على مدى الأسبوع الماضي، وقد تزينت برسم تحويري للشمس المجنحة يتوسطها لقب الملك بالهيروغليفية والعربية والإنجليزية على الجانب الآخر.
ومن المتوقع أن تتم عملية نقل المومياوات الملكية من مكان عرضها الحالي بالمتحف المصري بالتحرير إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، وسط موكب ملكي مهيب يليق بعظمة الأجداد وعراقة الحضارة المصرية.
المومياوات الملكية تضم 17 تابوتا ملكيا ترجع إلى عصر الأسر "17، 18، 19، 20"، ومنها 18 مومياء لملوك، و4 مومياوات لملكات من بينهم مومياوات الملك رمسيس الثاني، والملك سقنن رع، والملك تحتمس الثالث، والملك سيتي الأول، والملكة حتشبسوت، والملكة ميريت آمون زوجة الملك آمنحتب الأول، والملكة أحمس - نفرتاري زوجة الملك أحمس.
ومن المتوقع أن تنقل المومياوات في احتفالية كبيرة تضم 22 سيارة بطراز مصرى قديم، فكل ملك من ملوك الفرعنة يخصص له سيارة باسمه من المتحف المصري بالتحرير إلى متحف الحضارة بالفسطاط حمله من المتمع وجود خيول. 
كما تم تصنيع عجلات حربية مشابهة للعجلات الحربية المصرية القديمة، مع عزف مقطوعات موسيقية، بالإضافة إلى توحيد لون دهانات وجهات العمارات الواقعة في طريق السير بنقل المومياوات، بحيث يكون خروج الحدث أمام العامل بشكل راقى عالمى، يليق بتاريخ الحضارة المصرية القديمة.
وقال مؤمن عثمان، رئيس قطاع المتاحف وعضو لجنة سيناريو العرض المتحفي، إن قاعة العرض الرئيسية تضم مجموعة متنوعة من القطع الأثرية منها على سبيل المثال لا الحصر مجموعة الكاهن سنجم من عصر الدولة الحديثة ونماذج لمجموعات تماثيل لخدم من الدولة القديمة والذين يقومون بأعمال العجن والخبيز والأفران، ومجموعة تماثيل خشبية ملونة لآلهة من عصر امنحتب الثاني، ومجموعة أواني وتمائم للملك تحتمس الرابع مصنوعة من الفيانس الازرق، وبردية ونسخة من كتاب الموتى من العصر المتأخر، وباب خشبي للمهندس كائم ست، وتمثال للكاتب المصري مصنوع من الجرانيت الأحمر مع أدوات الكتابة والأحبار والفرش الخاصة به.
"
هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟

هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟