رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

محافظ أسيوط يشدد على تنفيذ قرارات إزالة المخالفات بحي شرق

الأربعاء 26/أغسطس/2020 - 12:31 م
البوابة نيوز
فاطمه جابر
طباعة
شدد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط على التعامل الحاسم مع البناء العشوائي والمخالف خلال حملات يتم شنها بمراكز وقرى المحافظة لإزالة المخالفات والتعديات على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية على أن يتم اتخاذ كافة الاجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفين طبقاً لقرارات رئاسة مجلس الوزراء وذلك لمنع كل من تسول له نفسه مخالفة القانون وعدم السماح للمخالفين بتحقيق مكاسب مادية وتربح على حساب حق الشعب والدولة مشيراً إلى تنفيذ حملة لإزالة مخالفات البناء والتعديات على الأراضي الزراعية بكافة أشكالها بحي شرق أسيوط.

ترأس اليوم المهندس نبيل الطيبي السكرتير المساعد للمحافظة حملة لإزالة مخالفات البناء بحي شرق أسيوط وذلك بمشاركة أيمن محروس رئيس حي شرق وأسامة بشاي نائب رئيس الحي ومروان ابراهيم نائب رئيس الحي وعدد من مساعديه ورؤساء الوحدات المحلية والقروية ومسئولي أملاك الدولة والجمعيات الزراعية والإشغالات والحملة الميكانيكية وقوات الأمن للتصدي بكل قوة وحسم للبناء العشوائي حيث استهدفت إزالة بعض مخالفات البناء وتنفيذ قرارات الإزالة الصادرة لبعض التعديات على الأراضي الزراعية وذلك بإستخدام معدات الحملة الميكانيكية فضلاً عن اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفين.

كان محافظ أسيوط قد ناشد كافة المواطنين المخالفين بسرعة تقديم الطلبات قبل انتهاء المهلة المحددة وسداد جدية التصالح 25% من قيمة الرسوم المستحقة للمخالفة وتقنين أوضاعها عن طريق تقديم طلب التصالح بالمراكز التكنولوجية بالمراكز والأحياء على مستوى المحافظة، مشيرًا إلى استمرار حملات ازالة مخالفات البناء والعقارات المخالفة للحد من المخالفات موجهاً قيادات المحافظة ورؤساء المراكز والمدن والأحياء بمتابعة سير العمل في المراكز التكنولوجية وتقديم كافة التسهيلات للمواطنين أثناء تقديمهم طلبات التصالح على مخالفات البناء لتقنين الأوضاع في الأعمال التي ارتكبت بالمخالفة لأحكام القانون مشددًا على ضرورة تقديم أوجه الدعم اللازمة للتسهيل على المواطنين خلال استقبال طلبات التصالح.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟