رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

طلب إحاطة لضم مهندسي وزارة الصحة لكادر المهن الطبية

الأربعاء 01/أبريل/2020 - 11:16 ص
أيمن أبو العلا
أيمن أبو العلا
محمد العدس - نشأت أبوالعينين
طباعة
تقدم النائب أيمن أبو العلا، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، بطلب إحاطة لرئيس مجلس الوزراء، ووزيرة الصحة، ووزير المالية، بشأن ضرورة ضم مهندسي الأجهزة الطبية العاملين بوزارة الصحة لكادر المهن الطبية، والذي قرر الرئيس عبدالفتاح السيسي زيادته بنسبة 75% خلال الأونة الأخيرة.
وأكد أبو العلا، أن المواجهة الشاملة لأزمة فيروس كورونا كشفت حجم الجهود التى تبذل من الأطقم الطبية المختلفة في مصر، والتحديات الكبيرة التى تواجههم، في أداء رسالتهم السامية ودورهم الفعال في المجتمع، ومن ثم الحاجة لدعمهم ومساندتهم والتغلب على الإشكاليات التى كانت تواجهم في الماضي أصبحت ضرورة مهمة، فيما عمل الرئيس عبدالفتاح السيسي على إصدار عدد من القرارات بشأنهم مثلت هدية منه لجموع الأطقم الطبية والجيش الأبيض بأكمله، وخاصة فيما يتعلق بزيادة كادر المهن الطبية وصندوق المخاطر.
وأضاف عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، أن كادر المهن الطبية حديث العهد تم إقراره منذ عام 2014، تقديرًا من الدولة لجموع الأطقم الطبية ومساهمة من جانبها لرفع أوضاعهم وتحسينها، حيث يطبق من خلال قرار وزير الصحة رقم ٢٣٦ لسنة ٢٠١٤ بشأن اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم شئون أعضاء المهن الطبية الخاص بقانون ١٤ لسنة ٢٠١٤، والمتضمن للطبيب وطبيب الاسنان والبيطرى والعلاج الطبيعى والصيدلى والتمريض والفنيين، وفنيين الأجهزة خريجي المعهد إلا أنه تجاهل مهندسي الأجهزة الطبية، وهذه فئة مهمة داخل المستشفيات لم يتضمنها كادر المهن الطبية، رغم أنها معرضة لمثل إشكالياتهم ومعاناتهم.
ولفت إلى أن جهود كبيرة بذلت من نقابة المهندسين في هذا الصدد ولكن دون أى استجابة على أرض الواقع، وأصبح الأمر وكأنه نوع من التمييز المتعمد الذي يحتاج لتدخل حاسم في ظل هذه الأجواء، وترتب عليه العديد من الشكاوي من المهندسين، خاصة أن الكادر يطبق على جميع العاملين في المنظومة الطبية من أطباء وصيادلة وفنيين معامل وتمريض دون المهندسين الذين هم في الأساس منتشرون في جميع قطاعات الوزارة ويعملون في مجالات مثل التخطيط وصيانة الأجهزة الطبية وغير الطبية واختبار وصيانة كل ما يستخدمه الأطباء والممرضون من أجهزة تخدير، بالإضافة إلى الحضانات وأجهزة غسيل الكلى وأجهزة التبريد والتكييف فضلًا عن أعمال المحارق وصيانة سيارات الإسعاف.
واختتم حديثه بالتأكيد على أن القيادة السياسية بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي تدرك جميع التحديات، ومن ثم حالة التمييز التى يعاني منها المهندسين بوزارة الصحة في حاجة لحسم وتدخل من الجهات المعنية لدراسة الأمر وتطبيقه وفق ما يحقق الأهداف لجموع العاملين بالمنظومة الطبية، والزيادة الأخيرة من الرئيس فرصة من أجل استفادة الجميع ومساواتهم.
"
هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟

هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟