رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

من عيد مسيحي إلى عالمي.. قصة الاحتفال بـ"الفالنتين"

الخميس 13/فبراير/2020 - 08:49 م
البوابة نيوز
محمود سامي
طباعة
يعتبر عيد الحب من الأعياد التي يحتفل بها الأشخاص في جميع أنحاء العالم، ويُسمى بعيد الحب أو عيد العشاق أو يوم القديس فالنتين في بعض البلدان، ويعتبر عيد الحب عيدًا مسيحيًا إلا أنه مؤخرًا أصبح يحتفل به الجميع حول العالم بمختلف دياناتهم.
لماذا يُسمى عيد الحب بالفالنتين؟
يسمى عيد الحب بفالنتين تقديرًا لقديس حمل نفس الاسم، ويتم تكريمه في يوم 14 فبراير من كل عام، وكان هناك قديسان يحملان نفس الاسم، أحدهم يعيش في روما، والآخر يعيش في مدينة تورني.
قصة الاحتفال بعيد الحب
تحكي بعض القصص أن الاحتفال بعيد الحب جاء من بعض القساوسة الذين كانوا يريدون منع بعض الاحتفالات الوثنية بعيد الحب، واستبدالها بعيد آخر مسيحي يخلو من الاحتفالات الوثنية الهمجية التي تنتهي بقطع رأس أحد المحتفلين، فقاموا بترشيح اسم القديس فالنتين لأنه كان محبوبًا، ولأن له قصة في محاولة رده عن المسيحية مشهورة في المسيحية.
المصريون هم أكثر من يحتفلون بعيد الحب
يوجد في مصر عيدان في الحب، وليس عيد واحد حيث يحتفل المصريون بعيد الحب العالمي الذي يأتي في يوم 14 فبراير، وعيد الحب العالمي الذي يأتي يوم 4 نوفمبر من كل عام، ويعتبر الشعب المصري الوحيد الذي يحتفل بهذا العيد مرتين.
سر اللون الأحمر والحب
اللون الأحمر يرمز إلى لون القلب، حيث يُعتقد أن القلب هو مصدر جميع العواطف البشرية، وهو المسئول عن الحب والكره؛ لذلك ارتبط الحب دائمًا بالقلب واللون الأحمر.
"
من يفوز بالسوبر المصري؟

من يفوز بالسوبر المصري؟