رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

العضو المنتدب لـ"إيه بي بي": 15% من إنتاج الشركة محلي يصدر إلى أفريقيا.. ناجي جريجيري: مصر أصبحت مركزًا قويًا عالميًا لتصدير الكهرباء

الثلاثاء 23/يوليه/2019 - 09:30 م
ناجى جريجيري، عضو
ناجى جريجيري، عضو مجلس الإدارة المنتدب لمجموعة إيه بى بى
أية عاكف
طباعة
ABB توفر أحدث تكنولوجيا فى حلول نقل وتوزيع الطاقة
نتعاون مع وزارة الكهرباء لتقوية وتحديث الشبكة عن طريق الحلول المتطورة فى مجال الطاقة

قال ناجى جريجيري، عضو مجلس الإدارة المنتدب لمجموعة «إيه بى بى» بمصر وشمال ووسط أفريقيا، إن مصر لاعب أساسى فى مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة، وتهدف مصر لتحقيق التنمية المستدامة وزيادة استخدام الطاقة المتجددة بنسبة 22 بالمائة بحلول عام 2020.
وانضم جريجيرى إلى ABB الشرق الأوسط وأفريقيا، فى عام 2001 كنائب لرئيس تطوير الأعمال والتسويق (فى الشرق الأوسط وأفريقيا) ثم تدرج فى المناصب داخل الشركة حتى أصبح عضو مجلس الإدارة المنتدب لمجموعة «إيه بى بى» بمصر وشمال ووسط أفريقيا منذ يناير 2011. وتتكون هذه المنطقة من مصر و22 دولة أفريقية من بينها نيجيريا وإثيوبيا وغانا والبلدان الناطقة بالفرنسية مثل الجزائر والمغرب وتونس. وتصل العمالة فى مصر إلى 2000 موظف ولدى الشركة أكثر من 100 ألف متر مربع من مرافق التصنيع بمدينة العاشر من رمضان كما يوجد لديها مصنع تجميع مخصص لطلبات التصدير فى المنطقة الحرة بمدينة نصر، ومركز إقليمى وورشة لخدمة المعدات فى مدينة العبور، ومركز إقليمى لخدمة التوربينات فى المنطقة الحرة بالسويس. وهناك أيضا مركز تدريب جامعة ABB متاح لخدمة احتياجات العملاء.
إلى نص الحوار:
العضو المنتدب لـإيه
■ بداية.. كيف ترى مصر بعد استخدامها للطاقات المتجددة؟
مصر الآن أصبحت دولة رائدة فى مجال الطاقة، خاصة مع إنشاء محطات الطاقة الجديدة وتحديث الشبكات، ولكى يتم توزيع الطاقة المتجددة على الشبكة القومية يجب عمل تحديث لها، لأن جميع الخسائر التى كانت تحدث على الشبكة كانت بسبب الهدر وبسبب عدم تحديث البنية التحتية لشبكة الكهرباء.
فالتوليد بشكل عام يخلق كمية طاقة كبيرة، ومصر اليوم أصبح لديها فائض كبير فى الطاقة زائد عن احتياجاتها، ومن هنا يخلق مجال جديد وهو تصدير الطاقة خارج مصر، ومصر أصبحت الآن مؤهلة لتصدير الطاقه لجميع الدول الفقيرة للطاقة، وتصدير الطاقة يكون أيضا أسرع عندما يتم أخذها من دول التصدير مثل مصر وتصديرها لأوروبا. وهناك عوامل عديدة جعلت مصر مركزًا قويًا للطاقة، منها الموقع الجغرافى وقربها من مجموعة متنوعة من الدول والقارات، كما أنها منفتحة على دول الجوار فى الشرق الأوسط وتعد بوابة أفريقيا. ولا ننسى مشروعات الغاز الطبيعى الجديدة بشمال مصر، كما يوجد مزيج من الطاقة المتجددة والأحفورية.
وإذا أردنا تصدير الطاقة يتعين علينا أن نعمل على تطوير قدرة الشبكات الموجودة لتتحمل آليات «توريد» بسرعة وبأقل تكلفة وأقل خسائر، واليوم تعمل ABB على التعاون مع وزارة الكهرباء لتقوية وتنمية وتحديث الشبكة عن طريق الحلول المتطورة فى مجال الطاقة.
■ وما هى التكنولوجيا المستخدمة فى حلول الطاقة؟
تُعد ABB من الشركات الرائدة فى حلول الطاقة، كما نعمل على تنفيذ هذه المشروعات إما بشكل مباشر أو عن طريق التعاقد من الباطن مع شركات كبرى تعمل فى مصر. أما بالنسبة لإدارة والتحكم بالشبكة، تعمل ABB على توفير حلول متقدمة لتحقيق هذا الهدف. وتوفير معدات وتكنولوجيا متطورة تسهم فى الارتقاء بأداء شبكات الكهرباء وتوفير حلول ذكية لرقمنة الشبكات بمدن القناة ومنطقة قناة السويس، أحد أهم وأسرع المناطق نموًا فى مصر، والتى يقطنها أكثر من ١٢ مليون نسمة.
ويأتى هذا التعاون كجزء من جهود الحكومة المصرية للارتقاء بشبكات الكهرباء فى أنحاء البلاد وتزويدها بأحدث المنتجات والحلول بما يضمن توفير إمدادات موثوقة من الكهرباء، وخاصة فيما يخص عمليات تشغيل قناة السويس، أحد أهم شرايين التجارة العالمية والتى تشهد اهتمامًا كبيرًا على المستويين المحلى والعالمى أيضًا.
وستساعد مجموعة حلول «Ability ABB» المقدمة من ABB والخاصة بالتحكم وإدارة واستخلاص البيانات ونظم إدارة الطاقة على مراقبة شبكات نقل وتوزيع الكهرباء والتحكم فيها بشكل أكثر فاعلية ولضمان جاهزية نظم الطاقة عبر منطقة قناة السويس بما يتيح اتخاذ الإجراءات اللازمة فى وقت قياسى ويضمن أداءً قويًا للشبكة ويجعلها أكثر ذكاءً وأكثر توافقًا مع البيئة.
وتخدم هذه التكنولوجيا أيضًا الشبكة فى تحقيق استقرار التيار فمع دخول الطاقة المتجددة على الشبكة، يحدث تذبذبا فى التيار والضغط على الشبكة، فتقوم هذه التكنولوجيا بعمل توازن على الشبكه بدون تلاعب فى الأحمال. كما نعمل بالتعاون مع وزارة الكهرباء لتقديم مثل هذه الحلول والمحافظة على التيار.
ABB لديها أيضًا تقنيات وحلول تخدم المحطات بحسب الظروف البيئية والموقع، بحيث توفر خدمات التحكم عن بعد وتحليل البيانات يتم من خلالها معرفة أماكن الأعطال وتقييم العطل وكيفية إصلاحه، بما يوفر الوقت والمال ويقوم بحل المشاكل الموجودة والمحتملة وإطالة عمر المحطة.
■ وما دور مصانعكم فى مصر؟
تقوم مصانعنا فى مصر بتصدير المنتجات إلى أفريقيا وبلدان الشرق الأوسط، وتشمل الاستثمارات الأخيرة فى مصر تطوير خطوط إنتاج جديدة وتوسيع خطوط الإنتاج القائمة حاليًا، وقد تم بناء أول محطة تجريبية للطاقة الشمسية على سطح المبنى الإدارى الجديد بمصنعنا بالعاشر من رمضان بقدرة تصل إلى حوالى ١٢٠ كيلووات، كما قمنا أيضًا بإنشاء مركز خدمة إقليمى لمغيرات السرعة وصالة للعرض.
■ هل الشركة فى مصر تصدر للخارج؟ وما حجم استثماراتكم فى مصر؟
قمنا فى مصر بعمل استثمارات بملايين الدولارات فى آخر خمس سنوات فى مصانع الشركة، ويتم باستمرار تطوير مصانعنا حتى تستوعب استقدام آخر ما توصلت إليه الشركة على مستوى العالم.
وأصبحت إمكانيات مصانع ABB أربعة أضعاف الإمكانيات منذ عشر سنوات، وتم افتتاح خطوط إنتاج جديدة للأكشاك وتطوير وتوسيع لخطوط الضغط المتوسط، وتطوير وتحديث للخطوط القائمة لتلبية السوق المحلية، كل هذه الاستثمارات قمنا بها لسببين: رفع مستوى الجودة لدينا والتدريب على أفضل تكنولوجيا متوفرة، والتصنيع والتصدير لتغطية احتياجات السوق المصرية وأفريقيا.
فالطفرة فى قطاع الكهرباء التى حصلت مؤخرًا فى مصر أحدثت حراكًا واسعًا فى الكثير من المصانع، فلذلك قمنا بتوسيع وزيادة إمكانيات المصانع لتغطية السوق المحلية، وأيضًا التصدير لأفريقيا. كما نقوم بالتصدير حاليًا لـ٢٠ دولة فى أفريقيا ويتم التصدير لـ٥٠ دولة أفريقية أخرى منتجات مثل الأكشاك، المحولات، منتحات الضغط المنخفض والمتوسط.
وصادرات الشركة وصلت إلى ١٥٪ من جملة إنتاج الشركة بمصر، ونصدر مؤخرًا إلى المغرب والجزائر وشرق أفريقيا وساحل العاج ونيجيريا ومالى والسنغال وتنزانيا وكينيا وإثيوبيا.

العضو المنتدب لـإيه
■ هل هناك تعامل مع شركات مصرية لتنفيذ مشروعات متكاملة للتصدير لأفريقيا ؟
نتعاون دائمًا مع الشركات المصرية فى تنفيذ المشاريع من الباطن، ولدينا قائمة طويلة من المشروعات التى قمنا بتنفيذها فى مصر والمنطقة مع شركات مصرية عريقة وكبيرة.
■ ماذا عن خطة التطوير فى المصانع الفترة المقبلة؟
التطوير دائمًا مستمر فى كل العالم، وقد بلغ حجم المصنع ١٠٠ ألف متر مربع، ونعتبر أكبر مصنع لـ ABB فى مصر ومنطقة الشرق الأوسط، ولكن فى مصر نعتبر أكبر شركة عالمية لتصنيع معدات الكهرباء ويتم تصنيع محولات الضغط المنخفض والمتوسط والعالى والأكشاك بمصانعنا فى العاشر من رمضان.
■ ABB تقوم بتركيب أول شاحن للسيارات الكهربائية فى مصر.. فما هى إنجازات الشركة ومشاريعها ؟
بالنسبة للسيارات الكهريائية يجب تهيئة الشبكة فى مصر لتشجيع المواطنين لشراء مثل هذا النوع من السيارات، ويوجد الآن أنواع من شواحن السيارات يتم ربطه على الشبكة تشحن السيارات فى مدة ١٥ دقيقة. ويتم تجهيز المحطات العادية على الطرق السريعة فى الغردقة والجونة والصعيد والإسكندرية بشواحن السيارات الكهريائية، كما يوجد عدد من شواحن السيارات الكهربائية بمناطق التجمعات مثل الجراجات والمولات. ويتم العمل حاليًا على تهيئة البنية التحتية فى العاصمة الإدارية ليكون لديها القدرة على تشغيل هذا النوع من وسائل المواصلات، لاسيما الباصات، فاليوم أصبح هناك شواحن باصات بالكهرباء وهى تشبه شاحن الترام يتم شحنها أثناء عملية صعود ونزول الركاب وهى منتشرة فى دول أوروبا. ويوجد لدى شركة ABB شاحن السيارات الكهربائية Terra ٥٣ فائق السرعة على التيار المباشر والذى تم تثبيته فى عدة محطات للوقود للمساعدة فى حماية البيئة وزيادة الاعتماد على السيارات الكهربائية فى مصر.
■ وما المشاريع الأخرى التى تقوم الشركة بها فى مصر؟
لدينا عدة مشاريع أخرى مع شركات كبرى تعمل فى هذا المجال، وقمنا مؤخرًا بإنشاء أكبر محطة للطاقة الشمسية فى مصر فى إحدى المزارع فى منطقة توشكى على مساحة ما يقرب من ٧٠ فدانًا بقدرة ٢٠ ميجاوات ومتصلة بالشبكة القومية للكهرباء بما يسهم فى تعزيز الاستفادة من الطاقة الكهربائية الناتجة. كما قامت ABB بتوفير ٨ وحدات للعواكس الكهربائية المركزية لتطبيقات الطاقة الشمسية من طراز PVS٨٠٠-IS لتوزيع الطاقة على شبكة محطة الخلايا الفوتوفولطية بقدرة ٢٠ ميجاوات. تتكون كل وحدة من ٨ عواكس كهربائية مركزية من طراز PVS٨٠٠ متصلة بمحولات للتيار ولوحات جهد متوسط من طراز PVS٨٠٠-MVP، يتضمن محولات جهد متوسط ووحدات ربط حلقي. كما تضمنت أعمال ABB تقديم الاستشارات الهندسية والتصميمات وتوفير الحلول الكهربائية المتكاملة والتشغيل الآلى للمحطة بما فى ذلك علب الأسلاك وأنظمة المراقبة والتحكم عن بعد بالإضافة إلى توفير عمليات اختبار المحطة والتشغيل المبدئى والإنتاج.
كما نقوم بتوريد مواتير طواحين الهواء الخاصة بمحطات الرياح ومحطات التوزيع. بالنسبة للطاقة الشمسية نقوم بتوفير الانفرترات الكبيرة والصغيرة التى يتم تركيبها فى محطات الطاقة المتجددة ذلك بالإضافة إلى منتجات الكهرباء اللازمة لتوصيل التيار من مثل هذه المحطات للشبكة مثل المحولات ولوحات الجهد العالى والمتوسط.
■ هل تحتاج الكوادر المصرية فى الصناعة إلى تدريب؟
الكوادر المصرية تحتاج تدريبًا للسوق المصرية ونحن نهتم كثيرًا بأن نكون طرفًا فاعلًا فى المشاركة فى تحديث وتأهيل الكوادر المصرية بما توصلت إليه التكنولوجيا الحديثة فى مجال الطاقة. لذلك قمنا بتوقيع مذكرة تفاهم مع وزارة الصناعة والتجارة لتقديم الدعم الفنى فى مجالات التدريب وكفاءة الطاقة، تدعم تنفيذ الركائز الاستراتيجية للوزارة، وعلى رأسها تحقيق التنمية الصناعية، وتطوير المشاريع الصغيرة ومتوسطة الحجم وتشجيع ريادة الأعمال، وتنمية الصادرات، وتطوير التعليم والتدريب التقنى والمهنى فضلًا عن تحقيق أسس الحوكمة والتطوير المؤسسي.
وبموجب مذكرة التفاهم، اتفق الجانبان على تطوير قدرات الفنيين المتخصصين ومختبرات أنظمة التحكم فى خمسة مواقع بما فى ذلك مراجعة مناهج الطلاب، وخاصة المتعلقة منها بقطاع الكهرباء والطاقة، وتقديم فرص التدريب فى منشآت التصنيع الخاصة بشركة ABB فى مصر. كما توفر الشركة التدريب اللازم لعدد من المهندسين العاملين فى وزارة التجارة والصناعة على أساليب تدقيق كفاءة الطاقة للقطاعات ذات استهلاك الطاقة الكثيفة. ولدينا عدد كبير من المهندسين يتم تدريبهم فى الخارج، كما نتيح تدريبًا فى الشركة فى فترة الصيف لحوالى ٨٠ طالبًا ومهندسًا وإداريًا على أحدث التقنيات وأساليب الإدارة فى مصانع الشركة.
"
من ترشح لقيادة منتخب مصر؟

من ترشح لقيادة منتخب مصر؟