رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

بعد وفاة 3 فتيات بالبحيرة.. فتح ملف أقراص "الغلة القاتلة" بالبرلمان

السبت 27/أبريل/2019 - 08:49 م
البرلمان المصري
البرلمان المصري
طارق سيد
طباعة

في اجتماع عاجل للجنة الزراعة والري بمجلس النواب، طالب الأعضاء بضرورة حضور اللجان المعنية بالبرلمان، لفتح ملف "أقراص الغلة" والتي تستخدم في الحفاظ على محصول القمح من التسوس، حيث ظهرت حالات انتحار كثيرة خلال الفترة الماضية بعدة محافظات وهو ما يشير ناقوس خطر يحيط بأولادنا وبناتنا في المحافظات والتي يستخدمها صغار السن في الانتحار، وذلك على إثر انتحار 3 فتيات من أسرة واحدة بمحافظة البحيرة أمس بعد تناول هذه الحبوب.

وعقب وكيل لجنة الزراعة والري بمجلس النواب رائف تمراز، بأن هذه ليست الحالات الأولى للانتحار، ولكن سبقتها حالات أخرى فى عدة محافظات، الأمر الذى يتطلب ضرورة مناقشة هذا الملف واستدعاء المسؤولين، للوقوف على إمكانية البحث عن بديل أمن لهذه الحبوب تمكّن الفلاحين من الحفاظ على المحاصيل دون وقوع أي أضرار عليهم وحظر حبوب الغلة لدى الفلاحين.

وأضاف تمراز، أن هذه الحبوب "السامة" يتم تداولها بالصيدليات البيطرية، وبيعها دون أدنى رقابة والذي من المفترض أن يكون هناك توعية بشأن خطورة استخدام "حبوب الغلة"، والبحث عن بديل آمن بعيدًا عن هذه الحبوب.

وقال النائب محمود شعلان: إن محافظة البحيرة الأكثر في حالات الانتحار بحبوب الغلة حيث لقي 3 فتيات من أسرة واحدة مصرعهم بسبب تناول هذه الأقراص

وأكد شعلان، أن الحل الوحيد لهذه الحبوب منعها واللجنة تتخذ إجراءات في سبيل ذلك باستدعاء الحكومة، ووزارات الصحة والزراعة والبيئة، لمناقشة هذا الملف والوقوف على تداعياته لا سيما في ظل تكرار حالات الانتحار لصغار السن، مشيرًا إلى تقدمه بطلب مناقشة من أجل مناقشة هذا الموضوع في أقرب وقت.

وشدد فى طلب إحاطة، على ضرورة عقد اجتماع عاجل بالبرلمان، واستدعاء المسؤولين المعنيين بهذا الملف، ومناقشته في أقرب وقت وأكد من خلال طلب إحاطة له، ضرورة عقد اجتماع عاجل بالبرلمان، واستدعاء المسؤولين المعنيين بهذا الملف، ومناقشته في أقرب وقت.

وفي سياق متصل، علق النائب أبوبكر غريب، أن كثرة حالات الانتحار لصغار السن فى عدد من المحافظات باستخدام "حبوب الغلة"، أمر كارثي، يستدعى استدعاء جميع الوزراء المعنيين، والبحث عن البديل الآمن للمزارعين للحفاظ على محصول القمح من التسوس 

"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟