رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

مستشفيات الشرطة تصفِّر قوائم انتظار الجراحات الحرجة.. العجوزة والإسكندرية في الصدارة.. والمرضى: العلاج على أعلى مستوى ونشكر الرئيس

الإثنين 20/أغسطس/2018 - 03:07 م
البوابة نيوز
احمد يحيي تصوير أيمان أحمد
طباعة
واصل مستشفى الشرطة بالعجوزة استقباله للمرضى في إطار المبادرة القومية لإنهاء قوائم الانتظار لمرضى العمليات الجراحية الحرجة، وفق برنامج زمني محدد، واستمرارًا لتوجيه وزير الداخلية اللواء محمود توفيق لقطاع الخدمات الطبية بالوزارة بالتنسيق مع وزارة الصحة فيما يخص حالات المرضى، حيث تمكنت الوزارة من إنهاء قوائم الانتظار بمستشفيات العجوزة والإسكندرية ومدينة نصر، وذلك في أول خطوة لتطبيق مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، بعلاج المصريين على نفقة الدولة وبالمجان.
مستشفيات الشرطة تصفِّر
وأبدى المرضى الذين تمت الاستجابة لطلبهم من قبل القطاع الطبى للوزارة سعادتهم وارتياحهم للعلاج داخل المستشفيات.. "البوابة نيوز" التقت عددا من المرضى الذين تمت الاستجابة لمطالبهم بالعلاج داخل مستشفيات الشرطة بالعجوزة.
فقالت المريضة كريمة عبدالفتاح من محافظة الإسكندرية: "أجريت لي عملية قلب مفتوح وتغيير دعامات وأنا على قوائم الانتظار منذ عام تقريبا وعلمت بتخصيص خط ساخن 15300 لاستقبال بيانات المرضى وقمت بادخال البيانات أهمها الاسم رباعى ورقم التليفون ونوع العملية وتاريخ صدور قرار العلاج على نفقة الدولة".
وأضافت: "أشكر وزارة الداخلية على سرعة الاستجابة لإجراء العملية خلال 4 أيام فقط من اتصالي" وأكدت تلقيها خدمة ورعاية صحية مميزة للغاية قائلة: "أشكر الرئيس السيسي اللي أنقذ حياتي". 
فيما أضاف الطبيب المعالج للحالة الدكتور أحمد محمد سيف الدين أن السيدة كانت قد قامت بتركيب الصمام الميترالي بالقلب منذ 10 سنوات مما استلزم تغييره وتركيب آخر، مشيرا إلى أن مستشفى الشرطة مجهز بالكامل لاستقبال الحالات الخطرة ومرضى عمليات القلب المفتوح نظرا لوجود خبراء مصريين وأجانب في هذا التخصص، مؤكدا أن العملية للحالات العادية بدون العلاج على نفقة الدولة تتكلف نحو 50 ألف جنيه ولا يدفع منها المريض أي مبالغ. 
مستشفيات الشرطة تصفِّر
في نفس السياق قال المريض عمرو علي، إنه على قوائم الانتظار منذ عام وحالته تستلزم الجراحة العاجلة لتغيير الصمام الميترالي لانسداده وحاول العلاج طبقا للتأمين الصحي إلا أنه فشل بسبب عدم وجود أماكن.
وأكد المريض أنه قام بالاتصال وبالفعل في اليوم الثاني تم الاتصال به لتحديد العملية بمستشفى الشرطة بالعجوزة، حيث تم إجراء التحاليل وأنه بالفعل الآن داخل غرفة بالمستشفى لإجراء عملية القسطرة والدعامة.
وتوجه بالشكر إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، لأنه صدق في وعده وأثنى على حفاوة استقبال الجميع في مستشفى الشرطة.
مستشفيات الشرطة تصفِّر
وعلق الدكتور أحمد محمد الطبيب المسئول عن الحالة، أنه تم عمل التحاليل والأشعة اللازمة للحالة وتجهيز المريض للعملية وتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية المتميزة للمرضى طبقا لتوجيهات القيادة السياسية ووزير الداخلية.
فيما التقت "البوابة نيوز" بحالة أخرى وهو الشاب عمرو محمود 24 سنة الذي كان يعاني من مشاكل بالقلب ويحتاج إلى عملية تغيير صمام بالقلب وقال أنا كنت على قوائم الانتظار منذ عام ونصف العام إلا أن والدي قام بالاتصال بالخط الساخن طبقا لمبادرة الرئيس السيسي ولم يستغرق الأمر سوى يومين وجاء الاتصال بقبول حالتي بمستشفى الشرطة بالعجوزة وتم إجراء العملية بنجاح وأود أن أشكر الرئيس السيسي ووزير الداخلية وكل المسئولين لإنقاذ حياتي وإجراء الجراحة. 
مستشفيات الشرطة تصفِّر
وعلق الدكتور أحمد محمد سيف على الحالة قائلا: كما ترون شاب في مقتبل العمر يعاني من انسداد في صمام بالقلب مما استدعى تقديم كافة أوجه الرعاية الطبية واجراء العملية الجراحية بنجاح وهو الآن يتماثل للشفاء مشيرا إلى أن تكلفة العملية في الحالات العادية نحو 40 ألف جنيه ولم يدفع أي مواطن في قوائم الانتظار تم استقباله أى مبالغ مالية. 
حالة أخرى تم إنقاذها من قوائم الانتظار للعلاج على نفقة الدولة وهي للمهندس نبيل داود والذي شرح حالته الدكتور المعالج قائلا: الحالة لرجل 57 عاما يعاني من انسداد بالشريان الأورطي وهي حالة حرجة للغاية مما تطلب سرعة استقباله واجراء العملية بنجاح وانقاذ حياته وهو الآن في فترة النقاهة وتم تقديم كافة أوجه الرعاية الطبية. 
مستشفيات الشرطة تصفِّر
من جانبه قال المريض نبيل محمود، أتوجه بالشكر إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، لأنه صدق في وعده وأثنت على حفاوة استقبال الجميع في مستشفى الشرطة أنا انكتبلي عمر جديد عارف يعني إيه الأطباء يبغلوك إنك هتموت لانسداد صمام بالقلب وتنقذك عناية الله والرئيس السيسي ربنا يبارك فيه ويحميه. 
من جانبها قالت السيدة منى عبدالرازق، أعاني من خشونة شديدة بالركبة منذ أعوام مما استلزم استخراج خطاب للعلاج على نفقة الدولة لتغيير مفصل الركبة نظرا لحالتي الاجتماعية الا انني كنت على قوائم الانتظار التي طال انتظارها بمدة عامين تقريبا إلا أنني قمت بالاتصال بالخط الساخن لإنهاء حالات الانتظار ولم أتوقع أن يتم الاستجابة لي وقبولي لإجراء العملية الجراحية في مستشفى الشرطة بالعجوزة خلال أقل من 48 ساعة. 
وأضافت أشكر الرئيس السيسي على تلك المبادرة التي أنقذت أرواحنا وصحتنا جقيقي بقى عندنا بلد بتخاف علينا وبتعالجنا أحسن علاج انا مبسوطة من المستشفى وجودة تقديمها للرعاية الطبية، حقيقي تحيا مصر ألف مرة. 
وأضافت سيدة محمد عبدالجواد، إحدى المريضات التي تم إجراء عملية تغيير مفصل للركبة لها، أعاني منذ عامين من آلام مبرحة بالركبة وحاولت الحصول على العلاج على نفقة الدولة إلا أنني لم أجد لي دور، ما أثر على حياتي ولكن قمت بالاتصال بالرقم الساخن لقوائم الانتظار وفوجئت بالاتصال بي عقب 4 ابام من تسجيل بياناتي وتم استقبالي بمستشفى الشرطة بالعجوزة بكل ترحيب وقاموا بإجراء العملية بنجاح وأقضى الآن فترة العلاج المطلوبة، وحقيقي أشكر كل فرد في المستشفى والرئيس السيسي ووزير الداخلية لتنفيذهم الوعد بالعلاج السريع للمواطنين المحتاجين ربنا يوفق بلدنا ويحميها دائما. 
من جانبه قال الدكتور المشرف على علاج حالتي الحاجة منى والحاجة سيدة، إن تكاليف عملية تغيير مفصل الركبة تتكلف في حدود 35 ألف جنيه في الأحوال العادية، الا انه طبقا لمبادرة الرئيس السيسي ووزير الداخلية بانهاء حالات الانتظار على قوائم الدولة تم إجراء العمليات مجانا ولم تتحمل أي حالة أى أعباء أو تكاليف.
ولفت إلى تميز مستشفيات الشرطة في كل التخصصات الطبية وجاهزيتها لاستقبال أي حالات في أي وقت قائلا "مستعدين لاستقبال أية حالات يتم تحويلها الينا.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟