رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads

شاهد.. وزير الداخلية: لا بد من تنسيق الجهود دوليًا لمكافحة ظاهرة الإرهاب

الثلاثاء 10/يوليه/2018 - 06:19 م
اللواء محمود توفيق
اللواء محمود توفيق وزير الداخلية
احمد يحيي - محمد الديسطي
طباعة
استقبل اللواء محمود توفيق، وزير الداخلية أنجلو دى باروس دافيجا، وزير داخلية جمهورية أنجولا الذى يزور القاهرة حاليًا زيارة رسمية على رأس وفد رفيع المستوى من قيادات الوزارة
ومن جانبه أعرب اللواء محمود توفيق، وزير الداخلية عن ترحيبه بزيارة الوزير الأنجولى للقاهرة مؤكدًا حرص وزارة الداخلية الدائم على مد جسور التواصل مع الأجهزة الأمنية الإفريقية الشقيقة وترحيبه بتعزيز آليات تبادل الخبرات والمعلومات معها انطلاقًا من إيمان كامل بأهمية دعم رسالة الأمن والاستقرار فى دول القارة، كما استعرض الوزير خلال اللقاء مجمل التطورات الأمنية على الصعيد الإقليمى وتأثير الصراعات الراهنة على انتشار الإرهاب والإيديولوجيات المتطرفة فى منطقة الشرق الأوسط والقارة الأفريقية، وأكد أن المعطيات الحالية تستلزم تضافر الجهود الدولية لمحاصرة كافة الظواهر السلبية الناجمة عن إنتشار الإرهاب.
وعلى الصعيد المحلى استعرض وزير الداخلية استراتيجية الوزارة الحالية وما لحقها من تطوير وإستحداث لأساليب جديدة فى مجالات مكافحة الإرهاب تعتمد فى الأساس على عنصر المبادرة والإجراءات الأمنية الإستباقية التى تهدف إلى تفكيك الخلايا الإرهابية وإحباط عملياتها قبل تنفيذها.
كما رحب بتوسيع استفادة وزارة الداخلية الأنجولية من الإمكانيات الفنية والتدريبية المتاحة بأجهزة الشرطة المصرية وإلحاق الكوادر الأمنية الأنجولية بالدورات التدريبية المتقدمة التى تعقدها الوزارة فى كافة المجالات الشرطية محل الاهتمام فى إطار التزام الوزارة الراسخ بدعم أجهزة الأمن فى الدول الإفريقية الشقيقة وإدراكًا منها لحجم التحديات الأمنية الملقاة على عاتقها. حضر اللقاء سفير جمهورية أنجولا بالقاهرة.
وقد تم خلال اللقاء استعراض عدد من الموضوعات الأمنية ذات الاهتمـام المشتـرك لكلا الجانبين، كما أشار الوزير الأنجولى إلى أهمية الدور المحورى الذى تقوم به مصر للحفاظ على الاستقرار والسلم فى القارة الإفريقية، مشيدًا بالنجاحات الأمنية التى حققتها وزارة الداخلية المصرية على صعيد مكافحة الإرهاب والتى كانت عاملًا رئيسيًا فى استعادة الأمن والاستقرار للدولة، وذلك على الرغم من تنامى مخاطر الإرهاب وانتشار التنظيمات المتطرفة فى عدد من دول الشرق الأوسط والقارة الإفريقيــــة.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟