رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

2001.. بدء الحرب على الإرهاب

الأربعاء 20/سبتمبر/2017 - 01:51 ص
احداث سبتمبر
احداث سبتمبر
كتب - ناصر أحمد
طباعة
حبس العالم أنفاسه، وانتبهت الأبصار صوب «وقائع يوم القيامة» بأقوى بلد فى العالم، يوم الحادى عشر من سبتمبر ٢٠٠١، حيث اصطدمت الطائرات بالبرجين التوأم، ومقر وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون».
كان لا بد لذلك الرعب، الذى عاشته الولايات المتحدة، أن يمنحها تعاطفا لا نهائيا، أكسب الرئيس جورج بوش الابن، القوة والقدرة على تصنيف العالم بين أعداء وأصدقاء، دون مواربة أو دبلوماسية قائلا: «إما أن تكونوا معنا أو أنتم مع الإرهابيين».
ولأن لكل فعل رد فعل، كان لا بد للولايات المتحدة، أن تقتص لدماء الضحايا فأعلن الرئيس الأمريكي، فى العشرين من سبتمبر ٢٠٠١، الحرب العالمية ضد الإرهاب، خلال مؤتمر صحفى قائلًا «تنفيذا للأوامر بدأت القوات العسكرية الأمريكية هجماتها ضد معسكرات القاعدة الإرهابية للتدريب، وضد المنشآت والقدرات العسكرية لنظام طالبان فى أفغانستان».
كان ذلك الإعلان بمثابة حقبة جديدة ليس للولايات المتحدة فقط، بل للعالم أجمع، حيث نشبت صراعات كبيرة، وأنفقت أموالا، وأزهقت أرواح الكثير من الأبرياء والجنود على السواء، تحت مسمى «الحرب ضد الإرهاب».. لم تكن الحرب فى أفغانستان، ضد تنظيم القاعدة وحركة طالبان، نهاية الإرهاب لكن الأمريكان ألقوا بالتهم جزافا، فأعلنوا غزو العراق فى مارس ٢٠٠٣، بذريعة دعم الإرهاب، وتصنيع وتطوير أسلحة الدمار الشامل، وهو ما ثبت كذبه فيما بعد باعتراف وزير الخارجية الأمريكى آنئذ كولن باول، والذى اعترف بزيف الادعاء، حول تورط نظام الرئيس العراقى الراحل صدام حسين، فى هجمات سبتمبر أو الأسلحة المحظورة.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟