رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

«الخطيب» يترقب مفاوضات «الطاهرين»

الأهلي يستعد لمواجهة "زاناكو" بدوري الأبطال.. وقيد "جابر" إفريقيًا

الأربعاء 10/مايو/2017 - 01:28 ص
الفريق الأول لكرة
الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي
أنس مصباح
طباعة
حذر مقربون من محمود طاهر رئيس الأهلى، والنائب طاهر أبوزيد وزير الرياضة السابق وعضو مجلس النواب، من الترشح وجها لوجه فى انتخابات النادى المقبلة على مقعد الرئيس، لأن محمود الخطيب المرشح المحتمل على مقعد الرئاسة والنجم التاريخى للقلعة الحمراء سيكون المستفيد الأول من ذلك.
ويخشى المقربون من محمود طاهر، ومن أبوزيد أن يتم تفتيت أصوات كل منهما لو ترشحا سويا على مقعد الرئيس، بعد أن كان أبوزيد داعما رئيسيا لطاهر فى الانتخابات الماضية التى شهدت اكتساح قائمته لقائمة إبراهيم المعلم، على أن تحسم الأسابيع المقبلة شكل الصراع الذى من المتوقع أن يكون مشتعلا داخل النادى، حيث تدور حاليا مفاوضات بين الطاهرين.
فى شأن آخر فرض حسام البدرى، المدير الفنى للأهلى، حالة من التركيز الشديد على الأجواء داخل الفريق الأول لكرة القدم بالنادى، استعدادا لمواجهة زاناكو الزامبى المرتقبة، التى ستقام السبت المقبل فى الجولة الأولى لدورى المجموعات بدورى أبطال إفريقيا على ملعب برج العرب، حيث يبحث المارد الأحمر عن بداية قوية فى البطولة التى يتطلع لاستعادة كأسها لأول مرة منذ عام ٢٠١٣.
وقرر الجهاز الفنى قيد ميدو جابر، فى القائمة الإفريقية أمس الثلاثاء بعد تألقه بشكل لافت للنظر فى الفترة الماضية وخصوصًا فى اللقاء الأخير أمام «التعدين» الذى ظهر به اللاعب خلال اللقاء.
وحذر البدرى اللاعبين من الانشغال بحسابات النقطة بعد أن أصبح الفريق على بعد ٨ نقاط فقط من حسم لقب الدورى، مشددا على أن لقاء زاناكو صعب كأى بداية فى دورى المجموعات لا سيما بعد تعديل نظام البطولة وإقامة هذا الدور من ثمن النهائى.
وكان الفريق قد استأنف تدريباته أمس الثلاثاء بدون راحة بعد الفوز العريض على النصر للتعدين برباعية نظيفة أمس الأول فى الجولة الـ٢٨ للدورى، حيث أدى اللاعبون الذين خاضوا المباراة مرانا خفيفا لتجنب تعرض أى منهم للإصابة أو الإجهاد فى هذه المرحلة الحرجة التى تشهد خوض العديد من المباريات الصعبة والمتلاحقة محليا قبل انطلاق المشوار الإفريقى.
وعقد البدرى جلسة مع اللاعبين قبل المران، وشدد على أهمية المرحلة المقبلة وضرورة الفصل ما بين مباريات الدورى ودورى أبطال إفريقيا، لا سيما أن الفريق يضم عددا من اللاعبين الذين يمتلكون هذه الخبرات، وهو أمر مهم للفريق فى المرحلة المقبلة لحين حسم لقب الدورى بشكل رسمى.
وكان اللاعبون قد احتفلوا بعبدالله السعيد نجم الفريق الذى سجل أول هاتريك له مع الأهلى خلال المباراة، وذلك فى غرفة خلع الملابس بعد اللقاء، خصوصا أن اللاعب كان فى أمس الحاجة إلى هذا الهاتريك، بعد أن ابتعد عن مستواه كثيرا فى الفترة الماضية، وتعرض لانتقادات حادة من جانب الجمهور.
أما حسام البدرى فقد أشاد بمستوى السعيد، مؤكدا أن ثقته فيه بلا حدود، نظرا للإمكانيات الهائلة التى يتمتع بها والتى تؤهله للمشاركة أساسيا.
كما أكد البدرى فى تصريحات بعد المباراة أن الفريق حقق مكاسب فى لقاء النصر بمشاركة الثنائى أكرم توفيق وعمرو بركات، وهما من العناصر المهمة التى سيتم منحها الفرصة فى المرحلة المقبلة.

الكلمات المفتاحية

"
ads
أفضل لاعب محلي

أفضل لاعب محلي