السبت 20 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

محافظات

جامعة الإسكندرية تنظم ندوة بعنوان "التخصصات البينية والمتداخلة بالتعليم العالى"

 ندوة  التخصصات البينية
ندوة " التخصصات البينية والمتداخلة بالتعليم العالى"
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

استضافت جامعة الإسكندرية اليوم الاثنين 26 فبراير، ندوة بعنوان "التخصصات المتداخلة بالتعليم العالى"، تحت رعاية الشبكة المصرية للدراسات البينية بالجامعات المصرية ENIN ،  بقاعة المؤتمرات بمعهد الدراسات العليا والبحوث.

وقدمت الدكتورة بشرى سالم، منسق الشبكة مساعد رئيس الجامعة لتصنيف الجامعات للتصنيف الدولي، خلال الندوة عرضا تقديميا عن الشبكة المصرية القومية للعلوم البينية واهدافها بعنوان ENIN, its scope and objectives.

وأشارت “سالم” إلى  أن  العلوم البينية لها دورا هاما وحيويا في مواجهة العديد من الظواهر التي تتطرأ على العالم، مثل ظاهرة تغيرات المناخ، والتي تتطلب التعاون بين التخصصات للوصول إلى حلول مبتكرة يشارك فيها الخبراء من ذوي الصلة، ولفتت  أن الشبكة تصبو لتحقيق التعاون بين الجامعات المصرية من  العلوم البينية للتعامل مع تحديات مركبة تعجز التخصصات المنفردة في التعامل معها.

كما اضافت ان جامعة الإسكندرية تسعى لتنشيط هذا الفكر من خلال استضافة الشبكة المصرية القومية للبرامج والبحوث البينية بالجامعات في أولى أنشتطها منذ إطلاقها في مايو 2023 وذلك بغية نشر فكر التخصصات البينية في التعليم العالى، لاسيما وانه يعد أحد ركائز استراتيجية وزاة التعليم العالى والبحث العلمي 2030.

وقال الدكتور هشام سعيد، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، أن الندوة تأني بهدف تحديد رؤية واستراتيجيات ونظرة مستقبلية للعلوم البينية والمتداخلة والعابرة، مشيراً أن هذه الندوة تعد الثانية حيث كان اللقاء الأول في شهر مايو 2023 بالقاهرة  تحت رعاية الأستاذ الدكتور أيمن عاشور، وزير التعليم العالى والبحث العلمي، بالتعاون مع بنك المعرفة المصرى، وتم خلالها الإعلان عن الشبكة المصرية القومية للعلوم البينية Egyptian National Interdisciplinary Network.

وأكمل كلته قائلاً “سعيد” أن الحاجة أصبحت ملحة إلى مناهج متعددة التخصصات أكثر من أي وقت مضى حيث أن الجهود الجماعية والتخصصات البينية والمتنوعة والمتداخلة والتي لديها القدرة على تشكيل مسار المعرفة وإخداث تغييرات وتأثيرات كبيرة ذات معنى، لافتا أن العلوم البينية والمتداخلة تعتبر مجالاً هاماً يجمع بين العديد من التخصصات المختلفة والمجالات العلمية والتي تتفاعل مع بعضها البعض، وتتعاون أيضاً لحل المشكلات واستكشاف المواضيع المعقدة والتي تتجاوز حدود التخصصات التقليدية.

وأضاف أنه من خلال هذه النوعية من العلوم يتم توظيف المناهج والمفاهيم من تخصصات مختلفة مثل الكيمياء والفيزياء و البيولوجي والرياضيات والإحصاء الحيوية لفهم ظواهر الطبيعة بشكل أعمق وأوسع، فضلا عن المفاهيم والمناهج في مجالات مختلفة مثل الطب والهندسة والكمبيوتر لإنتاج حلول مبتكرة للمشكلات العلمية، وتعزيز التعاون بين الباحثين و المتخصصين في مجالات متعددة لكي تواجه التحديات العالمية الراهنة وتحقيق التقدم والازدهار في مختلف المجالات العلمية والتكنولوجيا الإنسانية، مؤكدا أن الكيمياء الحيوية وعلم النانو وعلم بيولوجيا الأعصاب تعد أحد المجالات متعددة التخصصات والتي نمت لتصبح تخصصات خاصة بها، وأضاف أن العلوم العابرة هي التي يمكن من خلالها إشراك أصحاب المصلحة من غير الأكاديميين في عملية إنتاج المعرفة وهي تعتبر فكرة واعدة لمعالجة القضايا الأكثر إلحاحا في العالم وإنتاج المعرفة وصنع القرار.

جاء ذلك بحضور الدكتور هشام سعيد، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور أحمد عبد الرحيم، القائم بأعمال عميد معهد الدراسات العليا والبحوث، والدكتورة بشرى سالم، منسق الشبكة مساعد رئيس الجامعة لتصنيف الجامعات للتصنيف الدولي، ولفيف من الباحثين في مختلف التخصصات والمهتمين بالعلوم البينية والعلوم المتداخلة والعابرة من مختلف الجامعات المصرية.