الثلاثاء 20 فبراير 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

اقتصاد

الإسكان: إنشاء مركز تدريب لنقل أحدث التكنولوجيا العالمية بمجال مياه الشرب والصرف

تدريب
تدريب
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

شارك الدكتور سيد إسماعيل، نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، في ورشة عمل بعنوان "كيفية استفادة قطاع المياه والصرف الصحي بمصر من الإبتكارات"، والتي نظمتها شركة (SUEZ) العالمية المتخصصة في مجال تحلية المياه وإدارة شبكات مياه الشرب والصرف الصحي، ومحطات معالجة الصرف الصحي وإدارة الحمأة، لكيفية الاستفادة من الإبتكارات المحلية والعالمية في قطاع المرافق، بهدف نقل أحدث التكنولوجيات العالمية فى مجال المياه والصرف الصحي إلى مصر وتطبيقها، وذلك استجابة لدعوة الدكتور سيد إسماعيل، للشركة، في اليوم العالمي للإبتكار في مجال المياه والصرف الصحي فى يونيو الماضي بباريس.
عقدت ورشة العمل بحضور وفد  من مسئولى الشركة، ضم كلا من: مدير الإدارة الإستراتيجية، المسئول عن مشروعات أفريقيا، نائب مدير عام تطوير الأعمال، خبير معالجة الحمأة، مدير إدارة مشروعات المياه وخبير إدارة المدن، بجانب مشاركة ممثلي جهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك، والجهاز التنفيذى لمياه الشرب والصرف الصحي، والشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، والهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي، وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة.

وتناولت ورشة العمل، مناقشة موضوعات متنوعة، منها ما يخص أحدث تكنولوجيات معالجة الحمأة، لتحقيق أعلى معدلات الاستفاده منها، مثل تكنولوجيا الهضم المتقدم بالتسخين الحراري ، وتكنولوجيا تكثيف الحمأة، والتكنولوجيا المتعددة لإعادة الاستخدام ، وتكنولوجيا التجفيف الفائق بالتكييف الحراري، وتكنولوجيا وحدة إنتاج الطاقة من الحمأة ، وذلك اتساقا مع استراتيجية قطاع المرافق في إعادة الاستخدام الآمن للحمأة بدلا من التخلص منها، حيث تهدف تلك التكنولوجيات إلى  تحقيق فاعلية أعلى في عملية الهضم البيولوجي للحمأة، وتحسين جودة المنتج النهائي، وزيادة إنتاج الغاز الحيوى، وزيادة تركيز وتجفيف المواد الصلبة بها، والاستفادة من الغاز الحيوي بتوليد الطاقة المطلوبة لتشغيل المحطات.

كما ناقش الحضور أحدث التكنولوجيات المستخدمة في إدارة شبكات المياه، بهدف تقليل الفاقد والحفاظ على المياه المستخدمة، حيث أشار الدكتور سيد إسماعيل، إلى حجم مشروعات الإحلال والتجديد ورفع الكفاءة التي يتم تنفيذها من خلال شركات مياه الشرب والصرف الصحي بالمحافظات، بغرض تقليل فواقد الشبكات، وذلك اتساقاً مع خطة ترشيد استهلاك المياه الجاري تنفيذها بالتعاون مع الوزارات المعنية، وعلى رأسها وزارة الموارد المائية والري.

وخلال ورشة العمل، أفاد ممثلو الشركة ، بأنه جار إنشاء مركز تدريب في مصر، بغرض نقل المعرفة بين  العاملين بقطاع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي، كما يهدف المركز إلى استكمال منظومة المعرفة بالتطبيق العملى.

وأوضح الدكتور سيد اسماعيل، أن الدولة المصرية تبذل قصارى جهدها فى إستدامة خدمات مياه الشرب والصرف الصحي، وزيادة رضاء العملاء، مع الأخذ فى الاعتبار تخفيض التكاليف.