الثلاثاء 07 فبراير 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

تقارير وتحقيقات

بمشاركة 200 شركة مصرية.. رئيس الوزراء يفتتح معرض «أهلا مدارس» ويؤكد: هدفنا تخفيف العبء عن كاهل الأسر.. وجودة المنتجات تثبت قدرتنا على تحقيق الاكتفاء الذاتي.. وزير التموين: 70% من المعروضات محلية الصنع

البوابة نيوز
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

افتتح الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، صباح اليوم الأربعاء، المعرض الرئيسي لسلسلة معارض "أهلا مدارس"، المقام بصالة جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بمدينة نصر، يرافقه كل من الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، والمهندس أحمد سمير، وزير التجارة والصناعة، واللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، والمهندس أيمن حسام الدين، رئيس جهاز حماية المستهلك، وعدد من ممثلي الغرف التجارية، ومسئولي الجهات المعنية.

وعلى هامش افتتاح المعرض، أكد رئيس مجلس الوزراء حرص الدولة على تقديم مختلف صور الدعم الممكن؛ من أجل المساهمة في تخفيف العبء عن كاهل الأسر المصرية؛ جرّاء التداعيات السلبية التي خلفتها الأزمات المتعاقبة على مستوى العالم، والتي نتج عنها آثار اقتصادية سيئة طالت مختلف مناحي الحياة في دول العالم ومصر، لافتا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، يوجه دوما بضرورة استمرار إقامة مثل تلك المعارض، والتي تقدم العديد من المنتجات والسلع ومستلزمات المدارس ذات جودة عالية، بأسعار مخفضة على مختلف المعروضات.

وتجوّل رئيس الوزراء ومرافقوه في قاعات المعرض، وأدار حوارا مع بعض العارضين، مستفسرا عن أسعار عدد من المنتجات ومستلزمات المدارس والأدوات الكتابية، ونسبة الخصم على المعروضات، وكذا حجم الصناعة المحلية،من أجل المساهمة في تخفيف العبء عن كاهل الأسر المصرية؛ جرّاء التداعيات السلبية التي خلفتها الأزمات المتعاقبة على مستوى العالم

من جانبه، أشار الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، إلى الأهمية الكبيرة التي تُوليها القيادة السياسية لإقامة معرض " أهلا مدارس"، وغيرها من المعارض الأخرى، التي تقدم العديد من السلع والمنتجات للأسر المصرية بتخفيضات تقل عن الأسواق الأخرى في مختلف المناسبات؛ لتخفيف العبء عن المواطنين.

وقال وزير التموين: يتم إقامة معرض " أهلا مدارس"، بالتعاون مع الغرفة التجارية بالقاهرة، وبمشاركة كبريات الشركات المنتجة، إضافة إلى غرفة الصناعات الغذائية ‏والشركة القابضة للصناعات الغذائية، حيث من المقرر أن يمتد المعرض خلال الفترة من 1 سبتمبر ولمدة 10 أيام بصالة جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ‏ومتناهية الصغر بأرض المعارض بمدينة نصر على مساحة 6000 متر، بمشاركة 199 ‏عارضا متنوعا ما بين مستلزمات المدارس من أدوات كتابية ‏ومصنوعات جلدية من أحذية وحقائب مدرسية، وملابس جاهزة، وأجهزة الكمبيوتر و"اللاب توب" ومستلزماتها، وأدوات التعقيم، والمشغولات اليدوية والبصريات وعيادات الأسنان ومعرض ذوي الهمم، بالإضافة إلى مشاركة عدد من البنوك لتسهيل الأمر على المواطن خلال تواجده بالمعرض.

وأضاف الدكتور علي المصيلحي: سيتم إقامة 23 معرضا رئيسيا بالمحافظات و119 معرضا ‏فرعيا، بالإضافة إلى 33 شادرا، و27 قافلة متحركة و500 ‏مكتبة، مضيفا أن هناك تخفيضات كبيرة على مستلزمات المدارس، من كراسات وكشاكيل وأقلام، إضافة إلى الزي المدرسي، والنظارات، وبعض المواد الغذائية مثل الألبان بتخفيضات كبيرة، كما أن المعرض يتميز بأن أكثر من 70% من المعروضات محلية الصنع.

ولفت الوزير إلى أنه تم تشكيل مجموعات عمل من الوزارة لمتابعة المعرض طوال فترة إقامته، بالإضافة إلى قيام جهاز حماية المستهلك بتذليل المعوقات التي قد تواجه سير العمل بالمعرض، مع تقديم كافة الخدمات الممكنة لزوار المعرض لمساعدتهم في شراء احتياجاتهم طوال فترة إقامته، مع وجود تدقيق من الجهاز حول جودة المعروضات.

خلال تفقده لقاعات العرض، حرص الدكتور مصطفى مدبولي على زيارة القسم الخاص بذوي الهمم، المقام ضمن معرض "أهلا مدارس"، والذي يضم العديد من المنتجات اليدوية واللوحات الفنية، التي صنعت بأيدي أطفال مهرة من ذوي الهمم، والتي عكست رؤيتهم الفنية الرفيعة.

خلال ذلك، أدار رئيس الوزراء حوارًا وديا مع عدد من أمهات  ذوي الهمم، أشاد خلاله بجودة أعمالهم ومصنوعاتهم، فيما أكدت الأمهات أن أبناءهن يعدون أبطالا في مجالات أخرى، ومنها ممارسة بعض الرياضات مثل ألعاب القوى التي يمارسونها تحت مظلة الاتحاد المصري للإعاقات الذهنية، والتي أثبتوا فيها نجاحات كبيرة وفازوا في بطولات عديدة، وقبل مغادرته لقسم ذوي الهمم، حرص الدكتور مصطفى مدبولي على التقاط صورة تذكارية مع الأبناء من ذوي الهمم، وشجعهم على الاستمرار في إظهار مواهبهم والحرص على تنميتها.

كما تفقد رئيس الوزراء ومرافقوه قسم المنتجات الجلدية، حيث أشاد الدكتور مصطفى مدبولي بجودة المنتجات المعروضة، ولا سيما أنها محلية الصنع وتتميز بجودتها وأسعارها المناسبة للمواطنين، موجها بدراسة إمكانية طرحها خارج تلك المعارض، في إطار السعي لتوفيرها لعدد أكبر من المواطنين، وفي هذا الصدد أشار العارضون إلى تصدير تلك المنتجات إلى عدد من البلدان، خاصة دول القارة الأفريقية.

في الوقت نفسه، تفقد رئيس الوزراء الأقسام الأخرى بالمعرض، وفي هذا الإطار تفقد معروضات عدد من الشركات المحلية مثل شركة السكر والصناعات التكاملية المصرية، وشركة طنطا للزيوت والصابون، مشيدا بمعروضاتها وبتواجد هذه الصناعات الوطنية في المعرض، مؤكدا في الوقت نفسه ضرورة الاستمرار في تعميق تلك الصناعات المحلية، لما لها من أثر إيجابي في توطين الصناعات في مصر، بما يخدم قطاع الصناعة الذي تعول عليه الدولة في قيادة قاطرة النمو الاقتصادي.

وعقب افتتاحه المعرض الرئيسي لسلسلة معارض"أهلا مدارس"،  أدلي الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بتصريحات تليفزيونية، عبر فى مستهلها عن سعادته بتواجده اليوم بصحبة كل من وزير التموين والتجارة الداخلية، ووزير التجارة والصناعة، ومحافظ القاهرة، لافتتاح هذا المعرض السنوى المهم.

وقال رئيس الوزراء: "أحرص كل عام على المشاركة فى افتتاح معرض "أهلا مدارس"، وكل عام أزداد سعادة بحجم تواجد الشركات المصرية، حيث يشارك فى المعرض هذا العام نحو 200 شركة مصرية، تعرض مختلف المنتجات المتعلقة بأبنائنا الطلاب بمختلف مراحلهم الدراسية، استعدادا لاستقبال عام دراسي جديد".

وأشار رئيس الوزراء إلى ما يتضمنه المعرض بمختلف أقسامه من أدوات مكتبية، وملابس مدرسية، وأحذية وشنط ومصنوعات جلدية، إلى جانب المنتجات الغذائية، لافتا فى هذا الصدد إلى زيادة نسبة المكون المحلي، وكذا التصنيع المحلي لمختلف المنتجات المعروضة من خلال هذا المعرض، مؤكدًا دعم الدولة وتشجيعها لهذا الاتجاه، وفقا للرؤية الاستراتيجية التى وجه بها الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتى تستهدف تعميق التصنيع المحلي، والاعتماد على الصناعة المحلية.
وأشاد رئيس الوزراء بمستوى جودة المنتجات المعروضة هذا العام، قائلًا:" كلما اعتمدنا على انفسنا فى عمليات التصنيع، وسعينا للوصول لمستوى جودة متميزة، كلما أنتجنا منتجات تضاهى المنتجات العالمية"، معبرًا عن سعادته بالعارضين الذين التقى بهم اليوم، الذين أكدوا تصدير منتجاتهم إلى العديد من البلدان، مضيفًا أن ذلك يؤكد قدرة الصناعة المصرية على تحقيق الاكتفاء الذاتي فى العديد من المنتجات، وكذا اختراق الأسواق العالمية.

ولفت الدكتور مصطفى مدبولي إلى التخفيضات التى يتيحها المعرض لزائريه فى مختلف أقسامه، والتى تتراوح من 30 إلى 50% من قيمة الأسعار المعتادة، مؤكدًا فى هذا الصدد على قدرة المنتج المحلى على منافسة المنتجات المستوردة من الخارج، وبأسعار أقل منها، مؤكدًا انفتاح السوق المصرية، قائلًا: "لا نفرض أي قيود على أحد"، كاشفًا عن أن الاستمرار والبقاء دائما يكون للمنتجات الأعلى جودة وذات السعر المناسب للأسر المصرية.
وفى ختام كلمته، قدم رئيس الوزراء الشكر لكافة القائمين على تنظيم هذا المعرض السنوى المهم، وكذا العارضين والمصنعين المشاركين فيه، متمنيا لهم التوفيق دائما، وأن تحظى مشاركة المنتج المحلى بنسب أكبر خلال الأعوام القادمة، مشيدًا كذلك بمستوى جودة المنتجات المعروضة لذوى المهم، داعيًا إلى زيادة مشاركتهم فى المعارض المقبلة.