الخميس 21 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بروفايل

نجاة الصغيرة.. عيون القلب

نجاة الصغيرة
نجاة الصغيرة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

صوت رومانسي حالم..أطلق عليه قيثارة الغناء وفي قول آخر "صوت الحب"، هي الفنانة نجاة الصغيرة، والتى تمتعت بموهبة غنائية تأصلت بها منذ نعومة أظافرها، وأثقلتها حتى أصبحت أحد أبرز  الأصوات  المصرية والعربية أيضا، أثرت نجاة مكتبة الغناء العربي بعشرات الأعمال التى لازالت يرددها الجمهور حتى الآن، وبجانب صوتها الغنائي المميز ظهرت ايضا موهبتها التمثيلية، حيث بدأت نجاة الغناء فى التجمعات العائلية وهي  في سن الخامسة ، وقدمت أول فيلم لها بعنوان "هدية" عام 1947 في الثامنة.

تحتفل اليوم الأربعاء 11 أغسطس، الفنانة  الكبيرة نجاة الصغيرة، أو نجاة محمد كمال حسني البابا   بعيد ميلادها الـ 83، حيث ولدت في مثل هذا اليوم من العام  1938، وتعد نجاة الصغير شقيقة الفنانة الراحلة سعاد حسنى، حيث تكبرها بـ5 سنوات، وقد نشأت الفنانتان فى بيت واحد عرف باسم "بيت الفنانين".

غنت  نجاة امام جمهور أم كلثوم للمرة الأولى وهي في سن السادسة حيث كانت نجاة  ضمن مجموعة من أطفال المدرسة، في حفل غنائي خيري تحيه" الست"، وعندما  تأخرت قليلا عن موعد الحفلة، اضطر  المنظمون  إلى تقديم  فقرة لتسلية الجمهور لحين وصول كوكب الشرق.

اعتبرت نجاة في إحدى حواراتها التليفزيونية أغنية ليه “خلتني أحبك” والتى قدمتها عام 1955 نقلة كبيرة في حياتها الفنية،  معللة ذلك بأنها رسمت مسيرتها ووضعتها علي بداية طريق تقديم أغاني خاصة بها،  مشيرة إلي أنها كونت شخصيتها الغنائية مع عدد من الملحنين وهم الملحن كمال الطويل والملحن بليغ حمدي، ثم الموسيقار محمد عبد الوهاب.

قدمت نجاة الصغيرة مايقرب من 35 أغنية، أبرزها " عيون القلب، لا تكذبي، أما براوة، انا بعشق البحر، ساكن قصادى، ايظن، اسالك الرحيل ".

 وسينمائيا شاركت نجاة بحوالى  13 فيلما منها "محسوب العائلة، الكل يغني،غريبة، بنت البلد، القاهرة في الليل، الشموع السوداء، ابنتى العزيزة، جفت الدموع".

تزوجت نجاة مرتين ولم يكتب لها الاستمرار فيهما، الأولى  سنة 1955 وهى فى عمر 17 عاما من كمال منسى، وهو أحد أصدقاء شقيقها، والذى دعمها بشدة وساعدها على  النجاح، وقدمها  لكبار المؤلفين، لكنهما  انفصلا بعد زواج دام 4 سنوات، بعد إنجابها  طفلها الوحيد "وليد"، ثم تزوجت  من المخرج حسام الدين مصطفى، الذى أخرج لها فيلم شاطئ المرح مع يوسف فخرالدين فى سنة 1967، ولكن هذه الزيجة لم تستمر لفترة طويلة أيضا، لتعلن بعد ذلك نجاة تفرغها لتربية ابنها ولفنها، ولم تتزوج مرة أخرى.