رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

قاعود: السياحة المصرية تمثل 90% من إجمالي التشغيل بشرم الشيخ منذ أزمة كورونا

الخميس 03/سبتمبر/2020 - 12:24 م
محمد قاعود
محمد قاعود
عزة الراوي
طباعة
طالب محمد قاعود، رئيس لجنة السياحة والطيران بالجمعية المصرية لشباب الأعمال، بضرورة التركيز على رفع اسم مصر من قوائم الحظر قائلا "علينا الآن بذل المزيد من المجهودات لإنهاء تلك الأزمة في أسرع وقت لمنع تسرب السياحة لدول قريبة منا.
وكشف قاعود، في تصريحات صحفية اليوم،أن السياحة بشرم الشيخ تعاني من عدم وجود أنشطة مختلفة لخدمة السياح والقادمين من مختلف الدول، مشددًا على ضرورة إيجاد حلول جذرية لتلك الأزمة لأن شرم الشيخ مقصد مهم للسياحة الرفاهية والتسلية، ونوعية النشاطات كـ" سياحة اليخوت - المطاعم - والسفاري - بصورة أكثر رفاهية بعيدة عن الفنادق التي يقيم بها نفسها وبعيدة عن مثيلاتها التي تمتاز بتدني أسعار مع افتقاد الرفاهية، ونوعية تلك الخدمات تقدم للسياح في دول عربية على رأسها السعودية والإمارات وسلطنة عمان، بالإضافة إلى الدول الأوروبية، والتي تجذب شريحة كبيرة من السياح.
وأضاف قاعود، أنه كرئيس لإحدى شركات السياحة، اتفق مع مجموعة فنادق عالمية، على دعم سياحة الرفاهية خلال الفترة المقبلة، من خلال جهود مشتركة بين الطرفين، من خلال محاور مختلفة، مضيفًا أن شكل السياحة بشرم الشيخ قبل أزمة كورونا كان يعتمد في المقام الأول على السياحة الوافدة من "إنجلترا - وروسيا - والمملكة العربية السعودية"، وتحولت فيما بعد لاحتلال المملكة العربية السعودية القائمة من حيث الرفاهية، وبعدها الإمارات وتحديدًا بعد زيارة ولي عهد أبو ظبي وافتتاح سباق الجمال خلال زيارته الأخيرة لشرم الشيخ، ومن بعدها روسيا، مشيرًا إلى أن منذ أزمة كورونا أصبحت السياحة المصرية تمثل 90% من إجمالي التشغيل بشرم الشيخ ومن بعدها أوكرانيا وإنجلترا وإيطاليا وفرنسا.
وأوضح أن المستهدف في المستقبل هو جذب السياح من السوق الإنجليزي والأوكراني والسعودية وروسيا مع الحفاظ على الهاي ليفيل من السوق المصري، لاستدامة تنشيط السياحة الداخلية تحسبًا لحدوث أزمات مستقبلية.
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟