رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

محتجون تونسيون يهتفون ضد الغنوشي: "ارحل يا قاتل"

الأحد 23/أغسطس/2020 - 09:56 م
البوابة نيوز
وكالات
طباعة
رفع تونسيون غاضبون قرية "الحامة " بمحافظة "قابس" (400كلم عن العاصمة تونس) شعار ارحل في وجه رئيس حركة النهضة الاخوانية راشد الغنوشي عند زيارته، الأحد، للمحافظة.
وهتف سكان المدينة التي تمثل مسقط رأس الغنوشي بشعارات تقول " يا غنوشي يا سفاح ..يا قاتل الأرواح " أو "ديقاج" بالفرنسية.
واعتبر الأهالي أن الغنوشي ساهم بشكل محوري في تخريب البلاد التونسية، وأن فترة تواجد حركة النهضة في السلطة منذ سنة 2011 اتسمت بالفشل في كل المجالات وخاصة منها الصحية.
وتعيش محافظة "قابس " في تونس حالة احتقان خلال الفترة الماضية بعد تفشي فيروس كورونا، مسجلة أكثر من 400 إصابة في ظل غياب أي تدخل من السلطة، وفقا عدد من نشطاء المجتمع المدني.
ويرى متابعون أن الغنوشي أصبح مرفوضًا، حتى في المناطق التي تمثل عمقًا شخصيًا له، وخاصة منها مسقط رأسه قرية "الحامة " بالجنوب التونسي.
وكان قد كشف الباروميتر الشهري لمؤسسة "سيغما كونساي " لاستطلاعات الرأي أن 67بالمائة من التونسيين يعتبرون رئيس حركة النهضة الاخوانية راشد الغنوشي أسوأ شخصية سياسية في تونس.
ويتصدر الغنوشي ترتيب أسوأ الشخصيات السياسية في تونس للشهر الخامس على التوالي، وفق الاستطلاع الشهري التي تقوم به "سيغما كونساي".
وواجه راشد الغنوشي معارضة برلمانية واسعة بلغت 97 نائبا من مجموع 217، قاموا بالتصويت لصالح سحب الثقة منه على رأس البرلمان.
ويرى صفوان عيادي الباحث في العلوم السياسية أن نفور التونسيين من شخصية الغنوشي تعود أسبابها إلى الملفات السوداء التي ترتبط بتاريخ وحاضر الرجل، وعلاقته بالتنظيم الدولي للاخوان المسلمين ذي التوجهات الإرهابية.
وبين عيادي في تصريحات صحفية أن الأداء السلبي لراشد الغنوشي على رأس البرلمان ومحاولاته تحويل المؤسسة التشريعية إلى أحد الغرف السرية للإخوان عمق الفجوة بينه وبين الملايين من التونسيين.
وتابع قائلا: "رغم إفلات الغنوشي من عملية سحب الثقة، إلا أنه سقط سياسيا وشعبيا، وهو في أصعب فتراته من عمره السياسي".
"
برأيك.. ما أهم القوانين التي يجب على البرلمان الجديد مناقشتها؟

برأيك.. ما أهم القوانين التي يجب على البرلمان الجديد مناقشتها؟