رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

اليوم.. الأهلي يخوض المران الرئيسي استعدادًا لموقعة "صن داونز"

الخميس 05/مارس/2020 - 07:11 ص
الفريق الأول لكرة
الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي
أنس مصباح - أحمد حمزة
طباعة
يخوض الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلي، المران الرئيسى اليوم الخميس، استعدادًا للموقعة المرتقبة أمام صن داونز الجنوب أفريقي، المقرر لها بعد غد السبت، في إياب دور الثمانية من دورى أبطال أفريقيا، حيث يضع السويسرى رينيه فايلر المدير الفني، الرتوش الأخيرة على الخطة وطريقة اللعب التى سيواجه بها «البرازيليين» بحثًا عن تأكيد فوزه ذهابًا بهدفين نظيفين، والتأهل إلى الدور قبل النهائى من البطولة، التى يتطلع الفريق لاستعادة لقبها لأول مرة منذ عام 2013، وللمرة التاسعة في تاريخه، والعودة للمشاركة في بطولة كأس العالم للأندية بعد غياب طويل.
ويعقد فايلر جلسة مع معاونيه قبل مران اليوم، لدراسة عدد من الأمور الفنية والخططية، بعد أن أعاد مشاهدة مباراة الذهاب، لوضع يده على نقاط القوة والضعف في صفوف المنافس.
وكان الفريق الأحمر قد واصل تدريباته أمس في بريتوريا، حيث ركز فايلر على عدد من النقاط الفنية والخططية التى يسعى لتطبيقها في المباراة.
وعقد فايلر جلسة مع اللاعبين شدد فيها على أهمية التركيز في لقاء السبت، وأن المنافس سيظهر بشكل مختلف عما قدمه في استاد القاهرة السبت الماضي، خاصة أن نتائجه على أرضه ووسط جمهوره دائمًا ما تثبت تفوقه بين أنصاره المتحمسين، والذين من المتوقع أن يكتظ بهم ملعب المباراة، كأحد أهم عناصر قوته، بجانب السرعة التى يتميز بها اللاعبون والمهارة العالية لمهاجميه.
في نفس السياق، يخضع التونسى على معلول الظهير الأيسر للفريق، لاختبار طبى اليوم، لحسم موقفه من المشاركة في اللقاء من عدمه، بعد أن اكتفى بالتدريبات التأهيلية في الأيام الماضية.
ويعانى اللاعب إجهادا في العضلة الأمامية، بعد مباراة الذهاب أمام صن داونز، والتى لعب فيها معلول دور البطولة في تحقيق الفوز بعد أن أحرز هدفين، ولعب دورًا مهمًا في التفوق الأحمر خلال اللقاء.
ويحسم فايلر موقف اللاعب من المشاركة خلال الساعات المقبلة، بالتنسيق مع خالد محمود طبيب الفريق، لا سيما أن الجهاز الفنى يخشى تفاقم إصابة اللاعب، الذى يعد أحد أهم عناصر القوة الضاربة للأهلى على مدى السنوات الماضية.
على صعيد مختلف، حرص محمود الخطيب رئيس النادي، ورئيس البعثة في جنوب أفريقيا، على الشد من أزر اللاعبين خلال الجلسات التى عقدها معهم في الفترة الماضية.
وأكد الخطيب للاعبين أنه يثق في قدراتهم، وأن الإدارة الحمراء تدعم الفريق بشكل كامل، مطالبًا إياهم باللعب دون ضغوط، لا سيما أنهم يمتلكون الخبرات التى تؤهلهم لذلك.
ويمنى الخطيب نفسه أن يفوز الأهلى باللقب وهو رئيس للنادي، حيث يبقى هذا هو الهدف الاستراتيجى للرجل، بعد أن سبق له التتويج بالكأس الأغلى على مستوى القارة السمراء، كلاعب وأمين صندوق ونائب رئيس على مدى السنوات الماضية، ومن ثم يريد إضافة كأس جديدة إلى تاريخه الذهبى مع النادي.
"
هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟

هل توافق على قرارات عودة بعض القطاعات والتعايش مع كورونا ؟