رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads

"احترس من الطقس".. الأرصاد: تعرض البلاد لحالة عدم استقرار شديدة خلال الأيام المقبلة

الجمعة 15/نوفمبر/2019 - 08:34 ص
البوابة نيوز
نوران الصاوى
طباعة
نشرت الهيئة العامة للأرصاد بيانًا أوضحت من خلاله حالة الطقس خلال الأيام المقبلة، وحذر الدكتور أشرف صابر زكي، من تعرض البلاد لحالة من عدم الاستقرار في أحوال الطقس.
وتتكون السحب المنخفضة والمتوسطة، يصاحبها سقوط الأمطار متوسطة على السواحل الشمالية الغربية وجنوب سلاسل البحر الأحمر قد تمتد إلى مناطق من جنوب الصعيد، وأن حالة عدم الاستقرار ستمتد ليوم الخميس وتشمل أغلب السواحل الشمالية والوجه البحري والقاهرة وتصبح غزيرة ورعدية، وقد تصل لحد السيول على مناطق من جنوب سيناء وسلاسل جبال البحر الأحمر.
وأكد البيان أن تقل حدة حالة عدم الاستقرار اعتبارا من يوم الجمعة مع استمرار فرص سقوط الأمطار المتوسطة على مناطق من شمال البلاد وسيناء وسلاسل جبال البحر الأحمر، ويصاحب ذلك انخفاض في درجات الحرارة على شمال البلاد بقيم تتراوح من 4 إلى 5 درجات لتعود إلى المعدل الطبيعي بالنسبة لهذا الوقت من العام ليسود طقس معتدل نهارا مائل للبرودة ليلا.
كما قال وكيل عام هيئة التنبؤات والأرصاد، الدكتور مصطفى محمد، إنه من المتوقع حدوث تغيرات جوية وعدم الاستقرار في الأحوال الجوية وسيشهد الطقس وجود سحب منخفضة ومتوسطة، يليها سقوط أمطار متوسطة الشدة على السواحل الشمالية الغربية، وسلاسل البحر الأحمر ستشهد أمطار غزيرة تصل إلى السيول.
وأشار إلى سقوط أمطار خفيفة إلى متوسطة على القاهرة والوجه البحري، وقليلة يوم الجمعة يصاحبها انخفاض درجات الحرارة، ويتحسن الطقس بداية من يوم السبت المقبل.
وقال الدكتور محمود شاهين، مدير مركز التحاليل والتنبؤات الجوية، السواحل الشرقية تشهد اعتدالا بالطقس مائل للحرارة نهارا على الأنحاء الأخرى، متوسط ليلا، وستحدث تقلبات جوية وأن ارتفاع الحرارة حوالي 4 درجات بسبب التعرض لمجموعة من المنخفضات، مؤكدا أنه طبيعي بفصل الخريف حدوث عدم الاستقرار ومن المتوقع استمرارها لمدة 3 أيام.
وأشار الدكتور محمود شاهين، إلى أنه من المتوقع سقوط أمطار على مدينتي حلايب وشلاتين وبعض الأماكن في جنوب الصعيد، بسبب امتداد منخفض السودان الموسمي، ولكن القاهرة والإسكندرية والوجه البحري ستشهد سقوط أمطار متوسطة بداية من الغد. 
وأوضح المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية عن خطة الوزارة لمواجهة التغيرات الجوية ومخاطر السيول والأمطار المتوقع سقوطها في الأيام القادمة وطوال فصل الشتاء، وأنه يتم التنسيق بين غرف عمليات كل المحافظات وغرفة الوزارة والغرفة المركزية لإدارة الأزمات بمجلس الوزراء.
وأكد من خلال تصريحات صحفية، أن ستشكل الوزارة فريق عمل يختص بتفقد مخرات السيول وخطة لمواجهة السيول والأمطار الغزيرة، خاصة في محافظات الحدودية وسيتم التواصل مع تلك المحافظات لاتخاذ الإجراءات اللازمة للآثار المترتبة على سقوط الأمطار. 
وأكد المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، أنه سيتم مخاطبة كل المحافظات الحدودية؛ بهدف اتخاذ الإجراءات اللازمة للآثار المترتبة جراء مياه الأمطار والسيول فى حالة حدوثها، وتحديد المناطق الخطرة للسيطرة على الكوارث الناجمة من حدوث تلك الأمطار والسيول المحتملة.
وأوضح الدكتور وحيد سعودى، خبير الأرصاد، أن هيئة الأرصاد تطلع على الأقمار الصناعية والخرائط وآراء الأخصائيين في حالة المناخ وتقوم بإرسال الخطابات إلى المحافظين لإعلان حالة الاستعداد لأى من ظواهر الطقس وذلك قبل بداية أى تغير في المناخ بشهر على الأقل، مشيرا إلى أن الهيئة تحذر من خلال البيانات والنشرات قبل المواسم التى تشهد أى تغيرات من الظواهر الجوية خاصة بمناطق الصعيد وسيناء والسواحل .
"
هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟

هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟