رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

مسئول عراقي: 2019 سيكون عام القضاء على الخلايا النائمة لداعش في "ديالي"

الجمعة 11/يناير/2019 - 01:22 ص
داعش
داعش
جهان علي
طباعة
أعلن رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالي في شمال شرقي العراق، صادق الحسيني، الخميس، عن بدء تنفيذ حملة أمنية موسعة لملاحقة الخلايا النائمة التابعة لتنظيم داعش الإرهابي في المحافظة، مشيرًا إلى أن 2019 سيكون عام القضاء على تلك الخلايا.
ونقلت صحيفة "بغداد بوست" عن الحسيني، القول، إن"الأجهزة الأمنية وضعت خططًا محكمة لملاحقة الخلايا النائمة التابعة لداعش في أنحاء ديالى، وبدأت بتطبيقها على أرض الواقع".
وأضاف "عام 2019، سيشهد القضاء على الخلايا الإرهابية بشكل نهائي لتأمين مدن ديالي والحفاظ على أرواح المدنيين الأبرياء".
وكانت مناطق محافظة ديالي شهدت خلال الفترة السابقة هجمات نفذتها خلايا داعش التي تختبئ في المناطق والتلال خارج المدن.
ورغم إعلان العراق، في ديسمبر 2017، القضاء على وجود تنظيم داعش عسكريًا، غير أن التنظيم لايزال يحتفظ بخلايا نائمة موزعة في أرجاء البلاد، وبدأ يعود تدريجيا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة حرب العصابات، التي كان يتبعها قبل سيطرته على ثلث مساحة البلاد عام 2014.
وفي 19 ديسمبر الماضي، حذرت مصادر أمنية عراقية، من أن تنظيم "داعش" الإرهابي، يحاول العودة إلى المدن التي تم طرده منها بشمال وغرب العراق، عن طريق عدة استراتيجيات، من أبرزها الخلايا النائمة، والخلايا العنقودية.
ونقلت قناة "السومرية" العراقية عن هذه المصادر، قولها، إن "داعش يكوّن الخلايا النائمة، في المناطق التي تم طرده منها، بحيث يستمر تأثيره في تلك المناطق، خصوصًا أن هؤلاء الأفراد يظلون في الخفاء حتى يتم الاستدعاء لتنفيذ عملياتهم، فضلا عن استخدام ما يُعرف بالخلايا العنقودية، التي تعتمد على اللامركزية، وطرق تواصل معقدة لا تسمح بربط الخلايا بعضها ببعض، فإذا سقطت خلية لا تسقط باقي الخلايا".

"
من تتوقع أن يتوج بلقب الدوري في الموسم الحالي؟

من تتوقع أن يتوج بلقب الدوري في الموسم الحالي؟
اغلاق | Close