رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"نيتفليكس" صائدة جوائز السينما والتليفزيون

السبت 22/سبتمبر/2018 - 04:00 ص
نيتفليكس
نيتفليكس
هيثم مفيد
طباعة
رحلة صعبة ومحفوفة بالمخاطر، خاضتها شبكة «نيتفليكس»، عملاق البث التليفزيوني، بعدد من المهرجانات السينمائية والتليفزيونية هذا العام، لتثبت للعديد من صناع السينما والتليفزيون أنها ليست فقط قادرة على المنافسة، بل وحصد الجوائز أيضا.
بداية شبكة «نيتفليكس» هذا العام لم تكن بالشكل المفترض أن تكون عليه، وذلك عقب الصراع الطويل الذى خاضته مع إدارة مهرجان «كان» السينمائى العام الماضي، والذى استكمل هذا العام أيضا، بعدما رفضت اللجنة المنظمة للمهرجان إدراج أى من أفلام الشبكة فى جدول العروض الرسمية للمسابقة؛ وهو ما أثار استهجان رئيس المحتوى بـ«نتيفليكس» تيد ساراندوس، الذى أعلن عن انسحابه من المشاركة فى أى من أقسام المهرجان هذه السنة.
وكلف هذا الانسحاب مهرجان «كان» السينمائى الكثير هذا العام، خاصة وأن جدول عروضه لم يكن بالقوة الكافية التى تجعله يرفض مجموعة متنوعة وهامة من أفضل أعمال «نيتفليكس»، وهو ما رأته إدارة مهرجان فينيسيا السينمائى الدولى فرصة ثمينة للانقضاض على عرش المهرجانات الأوروبية بعدما دخل «كان» فى رحلة طويلة من التخبط.
واستقطب «فينيسيا» فى دورته الماسية هذا العام ٦ من أعمال الشبكة، استضاف منها ٣ أعمال داخل المسابقة الرسمية للمسابقة.
وفى الليلة الختامية لمهرجان فينيسيا السينمائى الدولى كانت المفاجأة، وهى تمكن «نيتفليكس» من حصد أول جائزتين لها بمهرجان سينمائى عالمي، حيث فاز فيلم «The Ballad of Buster Scruggs» للأخوين كوين بجائزة أفضل سيناريو، فيما حصد المخرج المكسيكى ألفونسو كوارون جائزة «الأسد الذهبى» لأفضل فيلم بالمهرجان عن فيلمه «Roma»؛ ثم شاركت الشبكة مجددًا قبل أسبوعين بمهرجان تورنتو السينمائى الدولى فى كندا، وتمكن فيلم « Roma» أيضا من حصد جائزة اختيار الجمهور فى جولة التصويت الثانية، ويضرب موعدًا هامًا مع موسم الجوائز الكبرى هذا العام، بعد أن رشحته المكسيك للقائمة الطويلة بفئة الأفلام الأجنبية بجوائز الأوسكار هذا العام، وهو ما يضاعف حظوظه لنيل أول تمثال ذهبى فى تاريخ الشبكة.
قطار الجوائز لم يتوقف هذه السنة عند جوائز السينما وحسب، فالشبكة لها باع طويل مع الدراما التليفزيونية الأصلية منذ أن طرحت سلسلة «House of Cards» الناجحة عام ٢٠٠٩؛ ونجحت فى أن تتصدر قائمة ترشيحات جوائز «برايم تايم إيمي» للمرة الأولى فى تاريخها هذا العام بإجمالى ١١٢ ترشيحا، وتحجز شبكة «HBO» العريقة المركز الثانى بنحو ١٠٨ ترشيحات.
ونجحت «نيتفليكس» فى اقتناص ٢٣ جائزة بحفل جوائز الإيمى فى دورته الـ ٧٠، الثلاثاء الماضي، لتتساوى للمرة الأولى مع شبكة «HBO» فى عدد الجوائز بهذا العرس التليفزيونى العريق؛ حيث اقتنص مسلسل التاريخ والدراما الشهير «The Crown» ٥ جوائز إيمى بفئات: التمثيل والصوت والتصوير والمكياج والملابس وأفضل طاقم عمل درامي، فيما نجح مسلسل « Black Mirror» بحصد ٤ جوائز، وفاز مسلسل « Godless» بـ ٣ جوائز أخرى؛ وتمكنت شبكة «HBO» من جمع هذا الكم من الجوائز بفضل مسلسلها الشهير «Game of Thrones» الذى حصد نصيب الأسد خلال الحفل بإجمالى ٩ جوائز من بينها أفضل مسلسل درامى وأفضل ممثل مساعد للنجم بيتر دينكلاج.
"
هل تؤيد مقترح تعديل عقوبة تعاطي الحشيش؟

هل تؤيد مقترح تعديل عقوبة تعاطي الحشيش؟