رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

بوابة العرب

الأردن والمغرب يؤكدان دعمها للعمل العربي المشترك لتحقيق الأمن والاستقرار

الأردن والمغرب
الأردن والمغرب
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أكد الأردن والمغرب دعمهما الكامل لكافة الجهود العربية وتفعيل العمل العربي المشترك لوضع حلول للقضايا العربية والإقليمية وتحقيق الأمن والاستقرار.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي المشترك بين نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشئون المغتربين الأردني أيمن الصفدي ووزير الشئون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة عقب مباحثات موسعة اليوم "الإثنين" بالعاصمة الأردنية عمان.

وكشف الصفدي أنه جاري التحضير لعقد اجتماع للجنة العليا المشتركة بين الأردن والمغرب وذلك في الأردن في أقرب وقت ممكن.

وقال الصفدي، "تحدثنا اليوم مع وزير الخارجية المغربي عن البدء بالتحضير لعقد اللجنة العليا المشتركة"، مشيرا إلى أن هذه اللجنة كانت انعقدت في المغرب عام 2016 وسنبدأ من الآن بالتحضير لعقد اجتماع في الأردن قريبا.

ولفت الصفدي، إلى أن الأردن والمغرب "مصممان في العمل" لتطوير التعاون بينهما في مختلف المجالات.

وتابع الصفدي، إنه أكد لنظيره المغربي على موقف الأردن الدائم والداعم لوحدة المغرب، مشيرا إلى أن موقف الأردن واضح وداعم لحل قضية الصحراء المغربية.

وشدد وزير الخارجية الأردني على ضرورة سيادة المغرب على كافة أراضيه.

وأشار إلى أنه اتفق مع نظيري المغربي على أن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية، مشددا على ضرورة العمل العربي المشترك لوضع حلول لكافة القضايا العربية.

وتابع الصفدي قائلا: "الحل الوحيد وتحقيق السلام الشامل والعادل لن يكون إلا عبر حل الدولتين الذي يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من يونيو عام 1967 لتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل".

كما نوه الصفدي قائلا: "الجهود المستمرة من أجل العودة على مفاوضات جادة وفاعلة تأخذنا باتجاه التقدم السلام الشامل والعادل الذي لن يتحقق إلا إذا حصل الفلسطينيون على جميع حقوقهم وفي مقدمتها حقهم في الدولة المستقلة ذات السيادة على ترابهم الوطني".

وتحدث الصفدي عن اتفاق بين الأردن والمغرب على أن "تفعيل العمل العربي المشترك هو هدف لنا وهو ضرورة لا بد منها من أجل أن نستطيع أن نحدث تقدما في جهودنا المشتركة وحل الأزمات الإقليمية وتحقيق الأمن والاستقرار الذي تحتاجه منطقتنا".

بدوره، أعرب ناصر بوريطة، عن تقدير المغرب لموقف الأردن الداعم والدائم لقضية الصحراء المغربية.

كما أكد دعم المغرب لكافة المواقف الأردنية وخصوصا فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية ودور الأردن في حماية المقدسات والدور الأردني لحل القضية الفلسطينية وفقا للقرارات العربية في هذا الشأن.

ونوه إلى أن المغرب يعرب عن سعادته للتواصل المستمر مع الأردن والتنسيق المشترك فيما بين البلدين بشأن كافة القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وكان الوزيران قد أجريا في مقر وزارة الخارجية الأردنية بعمان مباحثات موسعة مساء اليوم تضمنت العديد من القضايا والملفات العربية ذات الاهتمام المشترك بين الأردن والمغرب.